Daily Archives: October 7, 2018

.

بدعم من إنستينكتف بارتنرز
موبايلي تفوز بجائزة “أفضل تقرير سنوي رقمي” خلال حفل جوائز جمعية الشرق الأوسط لعلاقات المستثمرين 2018

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 7 أكتوبر 2018: فازت شركة موبايلي (اتحاد اتصالات والمدرجة في تداول تحت الرمز:7020) على جائزة “أفضل تقرير سنوي رقمي” للعام من 2018 خلال حفل جوائز جمعية الشرق الأوسط لعلاقات المستثمرين تقديراً لالتزامها في تطبيق أفضل ممارسات إعداد التقارير. وتعاونت شركة موبايلي مع شركة إنستينكتف بارتنرز، الشركة العالمية الرائدة في مجال تقديم الاستشارات والاتصالات الدولية، لإعداد تقريرها السنوي للعام 2017 في نسختيه الرقمية والمطبوعة.

منذ تأسيسها في العام 2004، تمكنت شركة موبايلي من تعزيز مكانتها لتصبح ثاني أكبر مشغل اتصالات في المملكة العربية السعودية. وعملت شركة إنستينكتف بارتنرز مع شركة موبايلي لمدة ثلاث سنوات متالية لتقديم الدعم والمشورة خلال مراحل إعداد التقرير السنوي للأعوام 2015 و2016 و2017. وحرصت شركة إنستينكتف بارتنرز على تكريس خبرتها العالمية في مجال إعداد التقارير وأفضل ممارسات علاقات المستثمرين لتطوير المفهوم والتصميم والمحتوى للتقرير السنوي للعام 2017.

وتعليقاً على هذه الجائزة، قال طارق العنقري، المدير العام التنفيذي لعلاقات المستثمرين في شركة موبايلي:

” نفخر بحصولنا على جائزة أفضل تقرير سنوي رقمي للعام 2017 خلال حفل توزيع جوائز جمعية الشرق الأوسط لعلاقات المستثمرين ، ويعكس ذلك التزامنا في استخدام أعلى معايير الإفصاح والجودة من حيث المحتوى والتصميم. إن تقديم مثل هذه المواد يشكل جزءاً من استراتيجيتنا الرامية لتطبيق أفضل الممارسات للتواصل مع أصحاب المصلحة من المجتمع المالي والإستثماري، وسعدنا بحصولنا على هذه الجائزة تقديراً لدورنا الريادي في هذا المجال في السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي.”

وأضاف: “يسرنا في شركة موبايلي العمل مع شركة إنستينكتف بارتنرز لإعداد تقريرنا السنوي للعام 2017 للسنة الثالثة على التوالي، وقد كان لخبرتهم واستشاراتهم إضافة قيمة لإتمام هذا العمل. ولم  يكن ليتحقق هذا الإنجاز لولا مساهمة وتفاني فريق عمل التقرير السنوي في موبايلي وجهودهم المشتركة للانطلاق بشركتنا نحو آفاق أكثر نجاحاً.”

يؤكد المفهوم الرئيسي للتقرير والذي جاء تحت عنوان “النهوض لمواجهة التحديات” التزام الشركة المتواصل في تقديم قيمة أفضل لجميع عملائها في جميع أرجاء المملكة العربية السعودية مع العمل على بلورة استراتيجية جديدة لتعزيز النمو.

من جهتها، قالت سامنثا بارتل، الشريك الإداري، إنستنكتيف بارتنرز الشرق الأوسط:

“نحن سعداء بالعمل معاً مع شركة موبايلي لتقديم تقرير سنوي يتسم بالشمولية والتأثير. أنا فخورة جداً بما قدمه فريق عملنا من جهد وتفاني خلال مراحل إعداد هذا التقرير الذي يعكس فعالية استراتيجية شركة موبايلي وإنجازاتها للعام 2017. لقد أسهمت خدماتنا في تمكين عملائنا من التواصل بشكل أكثر فعالية مع أصحاب المصلحة بما في ذلك المستثمرين، والمحللين ووسائل الإعلام التي تعنى بالقطاع المالي. تمتلك كل من شركة موبايلي وإنستنكيف بارتنرز سمعة رائدة وإيجابية، كل في قطاعها، وهذه الجائزة ما هي إلا تأكيد على ذلك.”

تضمنت مهام شركة إنستينكتف بارتنرز تقديم المشورة حول إعداد المحتوى والتصميم التقري السنوي لشركة موبايلي 2017 في نسختيه المطبوعة والرقمية، فضلاً عن إعداد الفيلم الخاص بالتقرير. وصًممت النسخة الرقمية من التقرير، والتي تم اطلاقها لأول مرة في العام 2016، للسماح للمستثمرين، والمحللين، والمساهمين وغيرهم من أعضاء المجتمع المالي بتحديد مواقع المعلومات التي يحتاجنها بسرعة وكفاءة.

خلال العام الماضي، عملت شركة إنستينكتف على إعداد وتطوير ثمانية تقارير سنوية لمجموعة من العملاء عبر مجموعة من القطاعات بما في ذلك الخدمات المالية، والعقارات، وتجارة التجزئة، والأغذية والمشروبات، والطاقة، والتعدين، والبناء والاتصالات.

نبذة عن إنستينكتيف بارتنرز:

“إنستينكتيف بارتنرز” الشرق الأوسط هي شركة استشارات دولية رائدة في مجال اتصالات الأعمال، تشمل خبراتها مجالات أسواق رأس المال، وتطوير المحتوى الإبداعي، وتفعيل مشاركة الأطراف الفاعلة وطرح الأفكار المبتكرة وإجراء الأبحاث. ويقع المقر الرئيسي لشركة إنستينكتيف بارتنرز في المملكة المتحدة، ويعمل بها حاليًا 450 موظف في 20 مكتبًا موزعة على عشر دول في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا وأمريكا الشمالية. وتجدر الإشارة إلى أن فريق مكتب الشركة في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة يقدم خدماته للعملاء في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لمساعدتهم في التصدي للتحديات التي تواجهها شركاتهم من خلال وضع الاستراتيجيات وإضفاء القيمة على العلامة التجارية وإيصال صوتهم ورسالتهم إلى جمهورهم الرئيسي.

وبوصفها واحدة من شركات الاستشارات الأسرع نموًا في المملكة المتحدة، فقد حصلت إنستينكتيف بارتنرز على جائزة أفضل شركة استشارات من جمعية مستشاري العلاقات العامة PRCA؛ وجائزة أفضل شركة في استشارات العلاقات العامة في حفل توزيع جوائز الشركات والجوائز المالية من مجلة “كميونيكيت”؛ وجائزة شركة الاستشارات الإقليمية المستقلة لهذا العام (EMEA) في حفل توزيع جوائز المنظمة الدولية لاستشارات التواصل ICCO؛ ووكالة المدينة لهذا العام للسنة الثانية على التوالي في حفل توزيع جوائز المدن والجوائز المالية المقدمة من جمعية مستشاري العلاقات العامة PRCA لعام 2017. كما فازت إنستينكتيف بارتنرز الشرق الأوسط بجائزة أفضل حملة علاقات عامة لإدارة الأزمات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من جمعية مستشاري العلاقات العامة لعام 2017.

لمزيد من التفاصيل، يًرجى التواصل مع:

ريما علي
Rima.ali@instinctif.com
055 6421036

.

بدعم من إنستينكتف بارتنرز
موبايلي تفوز بجائزة “أفضل تقرير سنوي رقمي” خلال حفل جوائز جمعية الشرق الأوسط لعلاقات المستثمرين 2018

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 7 أكتوبر 2018: فازت شركة موبايلي (اتحاد اتصالات والمدرجة في تداول تحت الرمز:7020) على جائزة “أفضل تقرير سنوي رقمي” للعام من 2018 خلال حفل جوائز جمعية الشرق الأوسط لعلاقات المستثمرين تقديراً لالتزامها في تطبيق أفضل ممارسات إعداد التقارير. وتعاونت شركة موبايلي مع شركة إنستينكتف بارتنرز، الشركة العالمية الرائدة في مجال تقديم الاستشارات والاتصالات الدولية، لإعداد تقريرها السنوي للعام 2017 في نسختيه الرقمية والمطبوعة.

منذ تأسيسها في العام 2004، تمكنت شركة موبايلي من تعزيز مكانتها لتصبح ثاني أكبر مشغل اتصالات في المملكة العربية السعودية. وعملت شركة إنستينكتف بارتنرز مع شركة موبايلي لمدة ثلاث سنوات متالية لتقديم الدعم والمشورة خلال مراحل إعداد التقرير السنوي للأعوام 2015 و2016 و2017. وحرصت شركة إنستينكتف بارتنرز على تكريس خبرتها العالمية في مجال إعداد التقارير وأفضل ممارسات علاقات المستثمرين لتطوير المفهوم والتصميم والمحتوى للتقرير السنوي للعام 2017.

وتعليقاً على هذه الجائزة، قال طارق العنقري، المدير العام التنفيذي لعلاقات المستثمرين في شركة موبايلي:

” نفخر بحصولنا على جائزة أفضل تقرير سنوي رقمي للعام 2017 خلال حفل توزيع جوائز جمعية الشرق الأوسط لعلاقات المستثمرين ، ويعكس ذلك التزامنا في استخدام أعلى معايير الإفصاح والجودة من حيث المحتوى والتصميم. إن تقديم مثل هذه المواد يشكل جزءاً من استراتيجيتنا الرامية لتطبيق أفضل الممارسات للتواصل مع أصحاب المصلحة من المجتمع المالي والإستثماري، وسعدنا بحصولنا على هذه الجائزة تقديراً لدورنا الريادي في هذا المجال في السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي.”

وأضاف: “يسرنا في شركة موبايلي العمل مع شركة إنستينكتف بارتنرز لإعداد تقريرنا السنوي للعام 2017 للسنة الثالثة على التوالي، وقد كان لخبرتهم واستشاراتهم إضافة قيمة لإتمام هذا العمل. ولم  يكن ليتحقق هذا الإنجاز لولا مساهمة وتفاني فريق عمل التقرير السنوي في موبايلي وجهودهم المشتركة للانطلاق بشركتنا نحو آفاق أكثر نجاحاً.”

يؤكد المفهوم الرئيسي للتقرير والذي جاء تحت عنوان “النهوض لمواجهة التحديات” التزام الشركة المتواصل في تقديم قيمة أفضل لجميع عملائها في جميع أرجاء المملكة العربية السعودية مع العمل على بلورة استراتيجية جديدة لتعزيز النمو.

من جهتها، قالت سامنثا بارتل، الشريك الإداري، إنستنكتيف بارتنرز الشرق الأوسط:

“نحن سعداء بالعمل معاً مع شركة موبايلي لتقديم تقرير سنوي يتسم بالشمولية والتأثير. أنا فخورة جداً بما قدمه فريق عملنا من جهد وتفاني خلال مراحل إعداد هذا التقرير الذي يعكس فعالية استراتيجية شركة موبايلي وإنجازاتها للعام 2017. لقد أسهمت خدماتنا في تمكين عملائنا من التواصل بشكل أكثر فعالية مع أصحاب المصلحة بما في ذلك المستثمرين، والمحللين ووسائل الإعلام التي تعنى بالقطاع المالي. تمتلك كل من شركة موبايلي وإنستنكيف بارتنرز سمعة رائدة وإيجابية، كل في قطاعها، وهذه الجائزة ما هي إلا تأكيد على ذلك.”

تضمنت مهام شركة إنستينكتف بارتنرز تقديم المشورة حول إعداد المحتوى والتصميم التقري السنوي لشركة موبايلي 2017 في نسختيه المطبوعة والرقمية، فضلاً عن إعداد الفيلم الخاص بالتقرير. وصًممت النسخة الرقمية من التقرير، والتي تم اطلاقها لأول مرة في العام 2016، للسماح للمستثمرين، والمحللين، والمساهمين وغيرهم من أعضاء المجتمع المالي بتحديد مواقع المعلومات التي يحتاجنها بسرعة وكفاءة.

خلال العام الماضي، عملت شركة إنستينكتف على إعداد وتطوير ثمانية تقارير سنوية لمجموعة من العملاء عبر مجموعة من القطاعات بما في ذلك الخدمات المالية، والعقارات، وتجارة التجزئة، والأغذية والمشروبات، والطاقة، والتعدين، والبناء والاتصالات.

نبذة عن إنستينكتيف بارتنرز:

“إنستينكتيف بارتنرز” الشرق الأوسط هي شركة استشارات دولية رائدة في مجال اتصالات الأعمال، تشمل خبراتها مجالات أسواق رأس المال، وتطوير المحتوى الإبداعي، وتفعيل مشاركة الأطراف الفاعلة وطرح الأفكار المبتكرة وإجراء الأبحاث. ويقع المقر الرئيسي لشركة إنستينكتيف بارتنرز في المملكة المتحدة، ويعمل بها حاليًا 450 موظف في 20 مكتبًا موزعة على عشر دول في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا وأمريكا الشمالية. وتجدر الإشارة إلى أن فريق مكتب الشركة في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة يقدم خدماته للعملاء في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لمساعدتهم في التصدي للتحديات التي تواجهها شركاتهم من خلال وضع الاستراتيجيات وإضفاء القيمة على العلامة التجارية وإيصال صوتهم ورسالتهم إلى جمهورهم الرئيسي.

وبوصفها واحدة من شركات الاستشارات الأسرع نموًا في المملكة المتحدة، فقد حصلت إنستينكتيف بارتنرز على جائزة أفضل شركة استشارات من جمعية مستشاري العلاقات العامة PRCA؛ وجائزة أفضل شركة في استشارات العلاقات العامة في حفل توزيع جوائز الشركات والجوائز المالية من مجلة “كميونيكيت”؛ وجائزة شركة الاستشارات الإقليمية المستقلة لهذا العام (EMEA) في حفل توزيع جوائز المنظمة الدولية لاستشارات التواصل ICCO؛ ووكالة المدينة لهذا العام للسنة الثانية على التوالي في حفل توزيع جوائز المدن والجوائز المالية المقدمة من جمعية مستشاري العلاقات العامة PRCA لعام 2017. كما فازت إنستينكتيف بارتنرز الشرق الأوسط بجائزة أفضل حملة علاقات عامة لإدارة الأزمات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من جمعية مستشاري العلاقات العامة لعام 2017.

لمزيد من التفاصيل، يًرجى التواصل مع:

ريما علي
Rima.ali@instinctif.com
055 6421036

.

اليوم العالمي للبصر الخميس 11 أكتوبر 2018

 مستشفى مورفيلدزدبي يحتفل باليوم العالمي للبصر من خلال فعاليات مجتمعية وفحوصات مكثفة للمرضىوسط توقعات بتزايد أعداد المرضى خلال شهر أكتوبر

 7  أكتوبر 2018 (دبي، الإمارات العربية المتحدة): يحتفل مستشفى مورفيلدز دبي للعيون باليوم العالمي للبصر لعام 2018 عبر سلسلة من الفعاليات المجتمعية وحملة مكثفة لمتابعة المرضى خلال شهر أكتوبر الجاري، والذي يتوقع المستشفى خلاله استقبال نحو 3,000 مريض. وسيتعاون فريق الأطباء المقيمين في المستشفى مع نخبة من أخصائيي طب العيون الزائرين من مستشفى مورفيلدز لندن، مما سيتيح تقديم الاستشارات الطبية وإحالة المرضى خلال الشهر. يذكر أن مستشفى مورفيلدز هو مستشفى العيون الرائد عالميًا وأول مستشفى متخصص لطب العيون في العالم.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_hjjacyyy/def_height/400/def_width/400/version/100031/type/1

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/754621/Moorfields_Elhadi_Hassan.jpg

يقدم المستشفى خدماته العلاجية لبعض أكثر الحالات ومشاكل العيون تعقيدًا، وذلك بدعم من التعاون الوثيق مع طواقم الأطباء التابعين لمورفيلدز، مما يتيح توفير طيف واسع من الخبرات والخدمات الطبية المتخصصة. ويختص استشاريو طب العيون في مورفيلدز في مجالات أمراض شبكية العين ومشاكل القرنيةوجراحة تصحيح البصر وأمراض العيون الوراثية وجراحات الشبكية والجسم الزجاجي والتهابات القزحية والجلوكوما وجراحة العيون التجميلية وأورام العين لدى الأطفال والكبار، بالإضافة إلى خدمات العيون الاصطناعية على يد خبير متخصص في هذا المجال. والجدير بالذكر أن جميع استشاريي طب العيون في مستشفى مورفيلدز هم من أصحاب الخبرات الرائدة عالميًا والباحثين في مجالات اختصاصهم المختلفة.

ومن المتوقع أن يقدم طاقم الاستشاريين خدمات المتابعة والاستشارات الطبية لنحو 3,000 مريض خلال شهر أكتوبر، مع توقعات باستقبال مرضى من أوروبا وإفريقيا والشرق الأوسط لفرصة الاستفادة من خبرات استشاريي مورفيلدز في دولة الإمارات – في المستشفى بدبي وأبوظبي.

د. ماريا موساجي هي استشارية طب العيون وباحثة معروفة في مجال أمراض العيون الوراثية، وهي أحد الأطباء الزائرين في مستشفى مورفيلدز للعيون بدبي وأبوظبي، حيث تقدم خدمة جديدة في مجال الأمراض الجينية بدولة الإمارات تتمثل في توفير خدمة فحص عينات الدم للمرضى من دولة الإمارات جينيًا لضمان حصولهم على أحدث المعلومات المتعلقة بالتجارب الدوائية والعلاجية الجينية الموجهة لعلاج أمراض العيون الوراثية. وقد بدأت د. موساجي بالفعل بتقديم الاستشارات الطبية لعدد من المرضى في دولة الإمارات ممن يخضعون لفحوص جينية لتحديد أسباب أمراض الشبكية المسببة للعمى، وهو ما يتيح لهم الاطلاع على التجارب السريرية التي قد توفر العلاج الملائم لحالتهم.

وفي هذا الصدد قال الهادي حسن، مدير عام مستشفى مورفيلدز دبي للعيون: “إن استمرارية توفير خدمات الرعاية الطبية على المدى الطويل عنصر أساسي في علاج بعض مشاكل العيون الخطيرة. ويتطلب تحقيق ذلك توفير فرص المتابعة الطبية الدورية مع استشاري طب العيون المختص، بدعم من أخصائيي طب العيون بحسب متطلبات الحالة المرضية. ومن خلال التعاون بين استشاريين من مورفيلدز لندن وطاقمنا المحلي من الاستشاريين فإننا سنتمكن من توفير خدمات الفحص والتشخيص والإحالة والعلاج للمرضى على يد فريق من الأطباء متعددي التخصصات وفي مقر المستشفى، وهو ما يسهل على المرضى من أنحاء المنطقة الاستفادة من هذه الخدمات على المدى الطويل، حتى للحالات المرضية المعقدة”.

وبالإضافة إلى ما تقدّم، يشارك مستشفى مورفيلدز دبي للعيون في الإفطار السنوي لموقع ExpatWoman، والذي يقام في فندق برج العرب يوم 14 أكتوبر، حيث سيتحدث أحد استشاريي مورفيلدز حول صحة وجمال العيون بالتزامن مع اليوم العالمي للبصر.

ملاحظات للمحررين

حول مستشفى مورفيلدز دبي للعيون

مستشفى مورفيلدز دبي للعيون هو أول فرع لمستشفى مورفيلدز خارج المملكة المتحدة والذي يعد أحد أقدم وأكبر مراكز علاج أمراض العيون والتعليم والأبحاث في العالم. يوفر ‘مستشفى مورفيلدز دبي للعيون الكائن في مبنى الرازي بمدينة دبي الطبية مرافق متكاملة لإجراء عمليات للحالات المرضية اليومية وتشخيص المرضى الخارجيين وتقديم خدمات العلاج، بما في ذلك الحالات الطارئة من أمراض العيون التي تستدعي تدخل جراحي أو خلافه.
يعمل المستشفى على الارتقاء بمستوى المعايير في الأبحاث والتعليم الطبي في المنطقة. تعود ملكية  مستشفى مورفيلدز دبي للعيون وتشرف على إدارته مؤسسة الصحة الوطنية البريطانية. كما يحافظ المستشفى على اتصال وثيق مع ‘مستشفى مورفيلدز لندن لضمان تلقي المرضى في منطقة الخليج لأرقى المستويات العلاجية في العالم.

‫مختبرات Atar تطرح منصتها من الجيل القادم للتنسيق الأمني والاستجابة الآلية ’SOAR‘ في أسبوع جيتكس للتنقية (GITEX 2018)

لندن وأنقرة بتركيا، ودبي بالإمارات العربية المتحدة، 7 أكتوبر 2018/PRNewswire/ —

تطرح شركة مختبرات Atar منصتها الرائدة ATAR، وهي منصة التنسيق الأمني والاستجابة الآلية (والمعروفة اختصارًا بلفظ SOAR)، بالتعاون مع موزعها الإقليمي “ستارلنك”، وذلك في إطار أسبوع جيتكس للتنقية رقم 38. وتتيح منصة ATAR للشركات الاستفادة بشكل أفضل من استثماراتها الإلكترونية القائمة ومواردها البشرية للتصدي بفاعلية أكبر لهجمات الاختراق والقرصنة. تجدر الإشارة إلى أن المنصة، التي حصدت العديد من الجوائز- تلقت مؤخرًا جائزة Red Herring  رفيعة المستوى لأفضل 100 شركة في أوروبا وجائزة التنسيق الأمني المتطور والاستجابة الآلية في إطار الجوائز العالمية للدفاع الإلكتروني لعام 2018.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_5w8pjjrr/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

(شعار: https://mma.prnewswire.com/media/698621/Atar_Labs_Logo.jpg )

تطرح مختبرات Atar منصتها الرائدة “ATAR” من الجيل القادم للتنسيق الأمني والاستجابة الآلية بالتعاون مع موزعها الإقليمي “ستارلنك” في جناحها رقم “SR-J2” لعرضها أمام أكثر من أربعة آلاف مشارك من 120 دولة ضمن أسبوع جيتكس للتقنية رقم 38 (GITEX 2018) الذي يُقام في مركز التجارة العالمي بدبي في الفترة من 14 إلى 18 أكتوبر القادم.

وقد صرح السيد بوراق دايوغلو، الرئيس التنفيذي لمختبرات Atar، قائلاً “لقد كان إنشاء منصة ’ATAR‘ أمرًا حتميًا. إذ أصبح ضخ المزيد من الاستثمارات في تقنيات الأمن ومحاولة توظيف المزيد من الأشخاص أمرًا غير مُجدٍ كي تحظى المؤسسات بأمان أكبر. فنحن بحاجة إلى تطوير أدواتنا الحالية وموظفينا بصورة أفضل ولهذا السبب أنشأنا منصة ’ATAR‘. ويتبين من التقييم الذي نتلقاه من السوق ومن عملائنا من الشركات العملاقة التي نتعامل معها أن مختبرات ’Atar‘ تسير على الدرب الصحيح. فهدف مختبرات ’Atar‘ هو أن تصبح الشركة الرائدة في السوق على المستوى الإقليمي. ونشعر بالحماس لأننا سنطرح منصة ATAR لرواد هذا القطاع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وإقليم جنوب شرقي آسيا في ’أسبوع جيتكس للتقنية‘.

إن واجهة التشغيل الآلي لمنصة الدفاع الأمني والفحوصات الموحدة تحقق التناغم والتحكم في إطار منظومة الدفاع الإلكتروني.

وتتكامل ATAR كمنصة متوافقة مع أكثر من 100 تقنية مختلفة ويتسنى برمجة إنسان ATAR الآلي ميدانيًا بغرض التعامل مع الأنشطة المتكررة بطبيعتها بما يوفر الكثير من الوقت والموارد التي تهدره تلك الأنشطة. وتتيح واجهة الفحص المؤمن الفريدة والبسيطة لمنصة ATAR للمحللين إجراء عمليات فحص للتنبيهات الأمنية والتعامل معها دون التنقل بين الشاشات أو تسجيل الدخول والخروج من تطبيقات مختلفة، وتتيح في الوقت ذاته ميزة العمل التعاوني فيما بين أعضاء الفريق. كما يتيح النموذج الأمني الذي تشمله منصة ATAR التفويض الآمن لموارد بشرية أقل خبرة لتنفيذ أعمال الأمن التي تتسم بالحساسية. وقد سجلت العديد من المؤسسات زيادة في إنتاجية المحللين عند استخدامهم منصة ’ATAR‘ بواقع 15-20 ضعفًا على وجه التقريب.

نبذة عن ATAR Labs

تأسست ATAR Labs على يد ثلاثة من المخضرمين في مجال الأمن الإلكتروني ومن ثم فهي تبني الجيل القادم من المنصات العاملة بنظام SOAR لتحقيق الدفاع الإلكتروني الفعال. وقد تلقت ATAR Labs ما قيمته 2,5 مليون يورو في صورة تمويل مُصغر من صندوق (DCP) التقني، ما مكنها من التركيز على نشاطها لتصبح شركة رائدة في الأسواق العالمية. تتمثل رسالة ATAR في دعم عمليات الأمن الإلكتروني كي تصبح أكثر سرعة ودقة وأن يتم تشغيلها استعانة بعدد أقل من الخبراء مع تبسيط العمليات في الوقت ذاته بحيث تتيح تفويض موارد بشرية أقل خبرة في تنفيذ مزيد من العمل.

http://www.atarlabs.io

جهة الاتصال:
جامزي بنجول،
gamze.bingol@atarlabs.io

المصدر:مختبرات ATAR

Qatar Rail to Purchase 35 Additional Trains for Metro

In the presence of HE Jassim Saif Ahmed Al Sulaiti, Minister of Transport and Communications (MOTC) and Eng. Hassan Al Thawadi, Qatar Rail Managing Director and Chief Executive Officer, Qatar Rail signed an agreement to purchase 35 trains for the Doha Metro, taking the total number of trains serving the project to 110.

The additional trains will help increase the capacity of the Metro system, especially when Qatar hosts the 2022 FIFA World Cup that is expected to attract more than a million visitors during the tournament. The trains will also serve the future expansion of the Doha Metro lines, which Qatar Rail intends to carry out after the implementation of Phase 1 of the Metro project.

A joint cooperation agreement was also signed with Mowasalat to provide transport services for metro passengers through their taxi service Karwa, which will give Doha Metro passengers who book a taxi through Karwa, a special discount from and to the Metro stations.

Al-Sulaiti said that Doha Metro provides passengers with a unique transportation opportunity inside Qatar, with a train passing every 86 seconds and a capacity to accommodate more than 1 million passengers during the 2022 World Cup.

He added that this capacity is larger than normal and had not occurred in any of the countries that hosted the World Cup previously, in anticipation of a greater number of fans at the World Cup.

Source: Government of Qatar