الخليج العالمية للحفر تزود دولفين للطاقة بخدمات منصات الرفع الذاتي

الدوحة في 19 نوفمبر /قنا/ أعلنت شركة الخليج العالمية للحفر المحدودة اليوم عن توقيعها عقدا بقيمة 34 مليون دولار لتزويد شركة دولفين للطاقة المحدودة بخدمات منصة ذاتية الرفع لمدة 16 شهراً.
وقال بيان صحفي للشركة إن هذه الوحدة ذاتية الدفع والقابلة للارتفاع ستوفر مزايا السكن والصيانة وخدمات الدعم لمنصتي DOL 1 وDOL 2 التابعتين لدولفين، حيث من المقرر دخول المنصة حيّز التشغيل في يناير المقبل على أن تستمر في الخدمة حتى إبريل 2014، مع احتمالية التمديد.
وأضاف أنه تم توقيع العقد من طرف كل من السيد عادل البوعينين، مدير عام دولفين للطاقة في دولة قطر، والسيد إبراهيم العثمان فخرو، الرئيس التنفيذي للخليج العالمية للحفر.
وقال الرئيس التنفيذي للخليج العالمية للحفر “نحن مسرورون بتوقيع العقد الأول لخدمات منصات الرفع وبمواصلة جهودنا الحثيثة لتوسيع نطاق أعمال الخليج العالمية للحفر، وتعتبر منصات الرفع هذه من القطاعات الهامة التي طالما سعينا لتطويرها خلال السنوات الماضية، ونحن متحمسون للغاية لتحقيق هذا الإنجاز”.
وأضاف أنه بينما تعمل الشركة على تعزيز أسطول منصات الحفر لديها بإضافة ثلاث منصات بحرية جديدة ومنصتين بريتين جديدتين أيضاً، أضافت الخليج العالمية للحفر كذلك منصة بحرية للسكن إلى محفظتها.
وكانت الشركة قد وقّعت عقداً يمتد لسنوات عدة بقيمة تقدر بـ 82 مليون دولار أمريكي لتزويد خدمات منصة بحرية للسكن لمشغّ ل آخر في دولة قطر أوائل هذا العام، وتأمل الخليج العالمية للحفر إضافة المزيد من هذا النوع من المنصات لأسطولها لمواكبة الطلب المتنامي على هذه الخدمات.
من جانبه، هنأ السيد عادل البوعينين، شركة الخليج العالمية للحفر على اختيارها كمزود لخدمات مركبات الرفع، معربا عن تطلعه للعمل معاً.
يذكر أن الخليج العالمية للحفر هي إحدى الشركات التابعة لشركة الخليج الدولية للخدمات، التي تعتبر شركة قابضة مدرجة في بورصة قطر، وقد تأسست الخليج العالمية للحفر في عام 2004 وتضم 10 منصات حفر تتواجد جميعها في دولة قطر، منها 5 منصات بحرية و4 برية وواحدة للسكن.
كما تعد دولفين للطاقة شركة مملوكة لشركة مبادلة للتطوير بواقع 51 في المائة نيابة عن حكومة أبوظبي، بينما تتوزع الحصص المتبقية بين توتال الفرنسية وأوكسيدنتال بتروليوم الأمريكية بنسبة 24.5 في المائة لكل منهما.

Leave a Reply