بنك التصدير والاستيراد الأميركي ومجلس دبي الاقتصادي يوقعان على مذكرة تفاهم قيمتها 5 مليار دولار

واشنطن، 12 نيسان / أبريل، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان — وقع فرد هوكبيرغ، رئيس مجلس إدارة ورئيس بنك التصدير والاستيراد الأميركي Export-Import Bank of the United States (Ex-Im Bank) وهاني راشد الهاملي، الأمين العام لمجلس دبي الاقتصادي، مذكرة تفاهم تبلغ قيمتها 5 مليارات دولار، وذلك في المؤتمر السنوي الثامن والثلاثين للبنك Ex-Im Bank’s 38th Annual Conference الذي عقد هنا يوم الخميس.

الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20110414/MM83673LOGO

وقال رئيس مجلس إدارة بنك التصدير والاستيراد الأميركي هوكبيرغ إن “مذكرة التفاهم تؤكد تعاوننا المتواصل مع شركائنا في دبي وتساعد في ضمان أن لا يكون مصدرونا الأميركيون في وضع أضعف من الشركات الأجنبية الأخرى التي تعتمد على رؤوس أموال من حكومات دولها. وكلما زاد عدد الطلبات التجارية التي يقوم بتنفيذها المصدرون الأميركيون إلى دبي، كلما زادت قدرتنا على دعم فرص العمل الأميركية.”
ووفق هذه الاتفاقية، فإن “مجلس دبي الاقتصادي وبنك التصدير والاستيراد الأميركي يتوقعان أن تتم الموافقة على ما تصل قيمته إلى 5 مليارات دولار من قروض البنك الداعمة للصادرات الأميركية لتمويل مشتريات يقوم بها أعضاء مجلس دبي الاقتصادي وعملاؤه من السلع والخدمات الأميركية لعدد متنوع من مشاريع البنية التحتية في دبي.”

وتتضمن مجالات التعاون في هذا الإطار، دون أن تكون مقتصرة على، مشاريع البنية التحتية لمراقبة حركة الطيران والمطارات في دبي، القطارات، قطارات الأنفاق المدينية، فضلا عن مشاريع تطوير الموانىء وتوليد الطاقة الكهربائية والنفط والغاز والبتروكيماويات ومعالجة المياه.
جدير بالذكر أن بنك التصدير والاستيراد الأميركي وافق على ما تصل قيمته إلى 3.32 مليار دولار من التفويضات الائتمانية لصادرات أميركية لدولة الإمارات العربية المتحدة في السنة المالية 2012.

نبذة عن بنك التصدير والاستيراد الأميركي
بنك التصدير والاستيراد الأميركي هو وكالة حكومية فدرالية أميركية مستقلة تساعد في استحداث الوظائف الأميركية والحفاظ عليها عن طريق سده الفجوات في تمويل الصادرات في القطاع الخاص من دون أي تكلفة لدافع الضرائب الأميركي. وفي السنوات الخمس الماضية، (أي منذ السنة المالية 2008) حقق بنك التصدير والاستيراد ما مجموعه 1.6 مليار دولار أميركي من الأرباح الزائدة عن نفقات التشغيل لدافع الضرائب الأميركي. ويقدم البنك تشكيلة من منتجات التمويل، بما في ذلك ضمانات رأس المال العامل، تأمين قروض الصادرات والتمويل لمساعدة المشترين الأجانب على شراء السلع والخدمات الترسملية الأميركية.

وقد واقف بنك التصدير والاستيراد الأميركي على ما مجموعه 35.8 مليار دولار من التفويضات الائتمانية الإجمالية في السنة المالية 2012 – وهو رقم قياسي لم يسجله البنك في تاريخه. ويتضمن هذا المجموع أكثر من 6.1 مليارات دولار للتشجيع المباشر لمبيعات صادرات الشركات الأميركية الصغيرة – وهو ما مثل رقما قياسيا آخر للبنك. إن تفويضات بنك التصدير والاستيراد تبلغ ما يقدر بـ 50 مليار دولار من مبيعات الصادرات الأميركية وهي تدعم ما يقدر عددها بـ 255,000 فرصة عمل أميركية في مجتمعات محلية عبر البلاد. لمزيد من المعلومات عن بنك التصدير والاستيراد الأميركي، يرجى زيارة الموقع التالي على الإنترنت: www.exim.gov.

Related Post
BEIJING, Dec. 7, 2017 /PRNewswire/ — The National Center of Supervision and Inspection on Solar
BEIJING, Dec. 7, 2017 /PRNewswire/ — The National Center of Supervision and Inspection on Solar
LONDON, December 7, 2017/PRNewswire/ — EnergyNet will host the second Regional Energy Co-operation Summit in

Leave a Reply

\