شركة النفط المكسيكية بيميكس ترفع دعوى قضائية لاسترداد ما يقرب من 160 مليون دولار من شركتين متعددتي الجنسية في قضية رشاوى عالمية

 نيويورك، 21 أيار / مايو، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان — رفعت شركة “بتروليوس مكسيكانوس” Petroleos Mexicanos  والشركة التابعة لها “بيميكس ريفاينيشيو” Pemex-Refinacion دعوى قضائية في نيويورك في مسعى لاسترداد ما يقرب من 160 مليون دولار من شركة “سيمنس” Siemens الألمانية الدولية والشركة الكورية الجنوبية “أس كي للهندسة والبناء المحدودة” SK Engineering & Construction Co. Ltd.  في قضية رشاوى عالمية.

وحسب الدعوى المعدلة المرفوعة يوم 8 أيار / مايو 2013 في المحكمة الفدرالية الأميركية (رقم القضية 12 سيف 9070 أل أل أس إي سي أف)، فإن شركتي سيمنس وأس كي إي سي قدمتا عرضا متدنيا بصورة غير معقولة في العام 1996 للفوز بعقد عام لتحديث مصفاة نفط تابعة لشركة بيميكس في مدينة ساديرياتا في المكسيك.

وقال الشريك في مكتب المحاماة “دياز ريوس” Diaz Reus  كارلوس غونزاليس إن “شركة بيميكس تأخذ الاتهامات الخاصة بالفساد على محمل الجد وهي لديها سياسة عدم التسامح المطلق مع الرشوة أو الغش كوسيلة لممارسة الأعمال التجارية.”

وفي 15 كانون الأول / ديسمبر 2008، أقرت شركة سيمنز بالذنب بأنها تآمرت لارتكاب انتهاكات لقانون الممارسات الأجنبية الفاسدة في الولايات المتحدة، ووافقت على دفع غرامة غير مسبوقة بلغ مقدارها 1.6 مليار دولار للسلطات الأميركية والأوروبية لتسوية اتهامات بأنها كانت تقوم بشكل روتيني باستخدام الرشاوى والأموال غير المنظمة لتأمين عقود أشغال عامة ضخمة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك مشاريع تحديث المصافي في المكسيك.

شركة أس كي إي سي، ومقرها سيول بكوريا الجنوبية، هي تكتل شركاتي متعددة الجنسيات تقوم بعمليات في قطاعات الطاقة والإسكان والمعمار، والبنية التحتية، وقطاعات الاتصالات السلكية واللاسلكية. وقد تم سجن عدة مسؤولين في شركة أس كي إي سي  في كوريا في عام 2003 بسبب وجود مخالفات في إدارة الشركة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الفساد.

وفي شهادة أدلى بها يوم 6 ايار / مايو 2013، في مكتب المدعي العام في المكسيك، أكد بيتر بول مولر، المستشار القانوني العام السابق لشركة سيمنز في المكسيك أن شركة سيمنس دفعت رشى لمسؤولين في شركة بيميكس على علاقة بالأموال الزائدة عن تكلفة مشروع مصفاة سادرياتا. وأضاف أن هناك شهودا آخرين لديهم معرفة بالوقائع المتصلة بالدعوى.

وقال غونزاليس: “إن بيميكس تعتزم جمع شهادات ومعلومات إضافية متعلقة بقضية الفساد العالمية الهامة هذه.”

نبذة حول شركة بيميكس
شركة بتروليوس مكسيكانوس (بيميكس) هي كيان عام لامركزي تابع للحكومة الاتحادية للولايات المتحدة المكسيكية. شركة بيميكس هي أكبر شركة في أميركا اللاتينية وهي المحرك الرئيسي للاقتصاد المكسيكي. وهي واحدة من عدد قليل من شركات النفط في العالم التي تشارك في جميع جوانب الاستكشاف، التوزيع وتسويق منتجاتها. شركة بي آر إي أف هي شركة تابعة لشركة بيميكس تقوم بأعمال معالجة ونقل وتسويق مجموعة واسعة من المنتجات المشتقة من النفط الخام، بما في ذلك البنزين ووقود الطائرات ووقود الديزل والنفط والإسفلت وغاز البترول المسال ومواد التشحيم، وغيرها من المنتجات النفطية المكررة.

نبذة حول شركة دياز ريوس لأعمال المحاماة
شركة المحاماة دياز ريوس تمثل عاقدي الصفقات في جميع أنحاء العالم مع التركيز على الأسواق الناشئة. وبتوفرها على محامين من ذوي الخبرة في الولايات المتحدة وأميركا اللاتينية وآسيا وأوروبا والشرق الأوسط، فإن الشركة تتبوأ مركزا مناسبا بصورة فريدة للتعامل مع مجموعة واسعة من الصفقات المعقدة في القطاعات التجارية والأعمال والمعاملات المالية عبر الحدود الدولية. ولدى شركة محاماة دياز ريوس محامون ذو خبرة في العلاقات الحكومية، والتجارة، وأنظمة الامتثال، والجمارك، والضرائب، ومسائل الهجرة، فضلا عن التحقيقات الداخلية والحكومية، وقضايا التقاضي المعقدة، ومسائل التحكيم. شركة محاماة دياز ريوس تحتفظ بمكاتب في ميامي، فلوريدا، مدينة نيويورك، نيويورك؛ كراكاس، فنزويلا؛ شنغهاي، الصين؛ دبي، الإمارات العربية المتحدة؛ العراق؛ فرانكفورت، ألمانيا؛ بوغوتا، كولومبيا؛ مدينة بنما، جمهورية بنما؛ مكسيكو سيتي، المكسيك؛ بوينس آيرس، الأرجنتين؛ سانتياغو، شيلي، فضلا عن مكتب تابع لها في ساو باولو، البرازيل. لمزيد من المعلومات عن الشركة، يرجى الموقع التالي على الإنترنت www.diazreus.com، أو الموقع التالي: http://www.jdsupra.com/profile/diazreus.

الاتصال: لوسين بروبي، على رقم الهاتف التالي: +1-305-251-3671 أو على البريد الألكتروني التالي: bp@probypr.com.

Leave a Reply