سمو الأمير يضع حجر أساس مدينة حمد السكنية بقطاع غزة

غزة في 23 أكتوبر /قنا/ تفضل حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى بعد ظهر اليوم بوضع حجر الأساس لمدينة حمد السكنية بمحافظة خان يونس في قطاع غزة، وذلك في حفل أقيم اليوم بحضور الدكتور إسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة.
حضر الحفل صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر.
كما حضر الحفل معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية وأصحاب السعادة أعضاء الوفد المرافق لسمو الأمير.
وحضر الحفل كذلك السيدة امال محمد هنية حرم الدكتور هنية وعدد من اصحاب السعادة الوزراء وكبار المسئولين بالقطاع وأعضاء المجلس التشريعي
وقد بدأ حفل وضع حجر الأساس بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ثم ألقى الدكتور يوسف الغريز وزير الأشغال العامة والإسكان في الحكومة الفلسطينية المقالة كلمة، رحب فيها بزيارة حضرة صاحب السمو امير البلاد المفدي وصاحبة السمو، كما رحب بمعالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، وحيا جهود دولة قطر في دعم الشعب الفلسطيني وخاصة قطاع غزة واصفاً الزيارة بالتاريخية.
وبعد ذلك ألقى الدكتور إسماعيل هنية كلمة رحب فيها بزيارة حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى وصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، مشدداً على أن الزيارة أعلان رسمي عن كسر الحصار السياسي والاقتصادي المفروض على قطاع غزة.
وقال هنية ” إن غزة تستقبل اليوم رجلاً من رجالات الأمة، وزعيماً من زعماء العروبة والاسلام”، لافتاً إلى أن زيارة حضرة صاحب السمو المفدى هي زيارة لأول زعيم وقائد عربي لفلسطين، ولغزة المحاصرة، رغم كل التحديات والصعوبات ومحاور الشر التي لا تريد إلا أن ترى غزة جريحة ومحاصرة”.
وأضاف “أن زيارة صاحب السمو، تمثل وقفة الرجال وأصالة العرب..وأنه ما كان لهذه الزيارة أن تتم لولا القرار الجرئ الذي اتخذه صاحب السمو بكسر الحصار السياسي والاقتصادي عن قطاع غزة المحاصر منذ عدة أعوام”.
واشار الدكتور هنية إلى أن الزيارة توصل رسالة للعالم أن غزة ليست لوحدها في الميدان وأن فلسطين في المحور، وأن العرب وفي مقدمتهم سمو الأمير المفدى يؤكدون على أن فلسطين تسكن قلوب الملايين من أحرار العالم”.
وخاطب هنية صاحب السمو قائلاً “أنت ضيف عزيز كبير، محبب إلى قلوب الملايين من أبناء فلسطين، وإنك من خلال هذه الزيارة تعلن رسميا عن كسر الحصار السياسي والحصار الاقتصادي الذي فرض على قطاع غزة”، متابعاً “نحن نستقبل اليوم رجلاً عظيماً بصفتنا أيضاً شعب عظيم..إننا اليوم ندك جدار الحصار.. شكراً يا سمو الأمير..شكر لقطر”.
وتابع “نحن اليوم نعلن الانتصار على الحصار من خلال هذه الزيارة المباركة التاريخية التي سيسجلها التاريخ، وسيذكرها أجيال فلسطين وأجيال الامة العربية والفلسطينية”.
وأعاد إلى الاذهان سنوات الحصار المتتالية على قطاع غزة، وفترة العدوان الاسرائيلية على قطاع غزة، عندما كانت آلة الحرب تدك القطاع المحاصر، بينما كان صاحب السمو  يقف مع قيادات أمة الخير العربية في الدوحة نصرة لغزة ومواجهة للحرب الظالمة ودعما لأهلنا ومقاومتهم في قطاع غزة. 
ثم شهد سمو الأمير والدكتور اسماعيل هنيه التوقيع على عدد من الاتفاقيات بين الجانبين، فقد تم التوقيع على مشروع إنشاء مدينة حمد السكنية ومشروع انشاء مستشفى حمد للتأهيل والاطراف الصناعية ومشروع إعادة انشاء شارع صلاح الدين ومشروع اعادة انشاء شارع الرشيد- الطريق الساحلي ومشروع اعادة انشاء شارع الكرامة   الطريق الشمالي.
وقد وافق سمو الامير المفدي علي زياردة منح المشاريع القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة من مبلغ 264 مليون دولار الي 415 مليون دولار على جميع المشاريع.  
ثم استعرض سمو الأمير والوفد المرافق مخططاً عاماً لتوزيع مشاريع المنحة القطرية داخل قطاع غزة.
بعدها تفضل سمو أمير البلاد المفدى بوضع حجر الأساس للمشروع.
تجدر الاشارة الى ان مشرع مدينة حمد السكنية يشمل على 1060 وحدة سكنية ومدرستين ومركز صحي ومركز تجاري ومسجد بالإضافة الى البنى التحتية والطرق والمساحات الخضراء.

Leave a Reply