محمد بن راشد يعتمد قانون الموازنة العامة للقطاع الحكومي في دبي للعام المالي 2014

دبي في 25 نوفمبر / وام / اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ” رعاه الله ” قانون الموازنة العامة للقطاع الحكومي في إمارة دبي للعام المالي 2014 ..

والتي تترجم توجيهات سموه بالتركيز على تطبيق سياسة مالية حكيمة تقدم الروافد اللازمة لمواصلة تحفيز عملية النمو الاقتصادي ورفع كفاءة عمل الأجهزة الحكومية لتقديم أفضل الخدمات في مجالات التعليم والرعاية الصحية والاجتماعية وغيرها للمواطنين والمقيمين .

وقال عبدالرحمن صالح آل صالح المدير العام لدائرة المالية إن دبي نجحت في خفض الفجوة في عجز موازنة العام المالي 2014 بين الإيرادات العامة البالغة / 37 / مليار درهم و النفقات العامة البالغة / 37 / مليارا و/ 882 / مليون درهم بنسبة / 41 / في المائة مقارنة بالعام المالي 2013.

وأوضح أنه كان بإمكان الحكومة تحقيق التوازن في موازنة العام المالي 2014 إلا أنها ارتأت التوسع في النفقات الحكومية لدعم اقتصاد الإمارة والإسهام في رفع معدلات النمو الاقتصادي وذلك من خلال زيادة الإنفاق العام للإمارة للعام المالي 2014 بنسبة / 11 / في المائة عن موازنة العام المالي 2013 وبشكل يضمن عدم الإخلال بالأهداف الاستراتيجية للحكومة المتمثلة بخفض معدلات العجز والوصول إلى توازن الموازنة العامة والعمل بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي بشأن تنفيذ الخطط المالية المعتمدة لدعم جميع القطاعات الاستراتيجية لحكومة دبي .
وتوضح أرقام الإيرادات الحكومية نجاح إمارة دبي في زيادة الإيرادات العامة للعام المالي 2014 بنسبة / 13/ في المائة مقارنة بالإيرادات العامة للعام المالي 2013 .

وأوضح آل صالح أن إيرادات رسوم الخدمات الحكومية والتي تمثل / 67 / في المائة من الإيرادات الإجمالية الحكومية قد زادت نسبة / 24 / في المائة مقارنة بالعام 2013 ..مشيرا إلى أن هذه الزيادة تعكس معدلات النمو المتوقعة للإمارة كما تعكس التطور والتنوع في الخدمات الحكومية . ويعود هذا الارتفاع إلى نمو إقتصادي حقيقي ملحوظ خلال العمل بموازنة 2013 مع زيادات محدودة ومدروسة لرسوم بعض الخدمات الحكومية وزيادات أخرى تهدف لتنظيم السوق العقارية .

وزادت الإيرادات الضريبية نسبة واحد في المائة مقارنة بالعام المالي 2013 وجاءت لتمثل / 21 / في المائة من إجمالي الإيرادات الحكومية وهي تشمل الجمارك وضرائب البنوك الأجنبية وتشير الزيادة إلى تطور حصيلة الجمارك نتيجة للنمو الاقتصادي للإمارة في حين ينظر إلى زيادة حصيلة ضرائب البنوك الأجنبية كمؤشر جيد على الوضع الاقتصادي المتطور في الإمارة.

وأضاف آل صالح أن صافي تقديرات إيرادات النفط يشكل ما نسبته تسعة في المائة فقط من الإيرادات الحكومية لإمارة دبي..مؤكدا حرص الإمارة على خفض مخصصات الموازنة من عوائد الاستثمارات الحكومية دعما منها لزيادة المخصصات المعاد استثمارها للإسهام في التنمية الاقتصادية في دبي .

ويمثل بند الرواتب والأجور ما نسبته / 37 / في المائة من إجمالي الإنفاق الحكومي مما يؤكد حرص الحكومة على دعم التوظيف وتنمية الموارد البشرية في الإمارة وكذلك إتاحة ألف و/650/ فرصة عمل جديدة للمواطنين خلال العمل بموازنة العام المالي 2014 وهو ما يعد إستمرارا لنهج سياسة التوطين وخلق فرص عمل جديدة للمواطنين بعد أن كانت حكومة دبي قد اعتمدت ألفا و/600/ وظيفة خلال العام المالي 2013 .

أما المصروفات العمومية والإدارية والمصروفات الرأسمالية والمنح والدعم فقد مثلت ما نسبته / 32 / في المائة من إجمالي الإنفاق الحكومي وهي نسبة تؤكد حرص الحكومة على الحفاظ على تطور المؤسسات الحكومية ورقيها ودعم تلك المؤسسات لتقديم أفضل الخدمات الحكومية لمواطني الإمارة والمقيمين على أراضيها كما تعكس دعم الحكومة للهيئات والمؤسسات الإسكانية والجهات القائمة على الأنشطة الرياضية وجمعيات النفع العام والجمعيات الخيرية والإعلام .

وشدد آل صالح من جهة أخرى على مواصلة دعم حكومة دبي مشاريع البنية التحتية من خلال تخصيص /17/ في المائة من الإنفاق الحكومي لتطوير مشاريع البنية التحتية والعمل الدؤوب والمستمر لتدعيم البنية التحتية المتميزة والمتطورة التي تسهم في الحفاظ على مستويات الحياة الراقية والجاذبية الاستثمارية للإمارة وتعزيزها وهو ما يظهر جليا من خلال زيادة المخصصات ضمن موازنة العام المالي 2014 إلى /350 ر6/ مليون درهم بنسبة زيادة قدرها / 13 / في المائة عن العام المالي 2013 ..وتخطط دبي للحفاظ على حجم إستثماراتها في البنية التحتية خلال السنوات الخمس القادمة .

وتظهر الأرقام مدى اهتمام حكومة دبي بالتعامل الجاد مع القروض من خلال توجيه /11/ في المائة من إجمالي الإنفاق لخدمة الدين دعما للاستدامة المالية للحكومة .

ويبدو واضحا من استعراض توزيع النفقات الحكومية على مستوى القطاعات الرئيسية مدى اهتمام الحكومة بالإنسان الذي أولاه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم “رعاه الله” جل اهتمامه إذ يقول ” إن بناء الإنسان هو الأساس ولا يكتمل بناء الأوطان إلا ببناء المواطن” .

ومن هذا المنطلق يمثل الإنفاق على قطاع التنمية الاجتماعية في مجالات الصحة والتعليم والإسكان وتنمية المجتمع / 35 / في المائة من الإنفاق الحكومي وقد اهتمت حكومة دبي بدعم الخدمات الاجتماعية من خلال صندوق المنافع العامة لدعم الأسر المعيلة ورعاية الأمومة والطفولة والمعاقين ورعاية الشباب والأندية الرياضية . وانطلاقا من مبادرة صاحب السمو حاكم دبي تم إنشاء صندوق لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة للشباب لخلق جيل من رجال الأعمال الناجحين .

وأولت الحكومة إهتماما بقطاع الأمن والعدل والسلامة عند إعداد موازنة العام المالي 2014 والذي يمثل دعامة حقيقية للمجتمع تشعر الإنسان بالأمن والأمان وتعزز حرية التقاضي وتسهم في ترسيخ دولة القانون ما يرفع معدلات النمو الاقتصادي ويعظم الشعور بالمواطنة حيث خصصت الموازنة / 21 / في المائة من الإنفاق الحكومي لدعم هذا القطاع الحيوي .

وما زال قطاع الاقتصاد والبنية التحتية والمواصلات يحظى باهتمام بالغ من حكومة دبي إذ تم رصد ما نسبته / 37 / في المائة من الانفاق الحكومي لهذا القطاع ما يعزز تطلعات الإمارة إلى إرساء بنية تحتية متميزة جاذبة للاستثمار .

من جهته أكد عارف عبدالرحمن أهلي المدير التنفيذي لقطاع الموازنة والتخطيط في دائرة المالية أن موازنة العام المالي 2014 قد جرى إعدادها وفقا للقواعد والأصول العلمية السليمة للسياسة المالية من ناحية استخدام الإيرادات المتكررة في تمويل المصروفات المتكررة وتحقيق فائض تشغيلي قدر بقيمة ملياري درهم مبينا أن هذا الأمر سيسهم في الاستدامة المالية للإمارة .

وقال أهلي إن الحكومة التزمت بعدم استخدام إيرادات النفط لتمويل المصروفات المتكررة مشيرا إلى نجاح الحكومة في خفض عجز الموازنة إلى مستويات قياسية لم تتجاوز /26 ر0/ في المائة من إجمالي الناتج المحلي الأمر الذي يبرز جدية الحكومة في التعامل مع العجز رغم عدم تجاوزه النسب المتوافق عليها عالميا .

من جانبه أشار جمال المري المدير التنفيذي للحسابات العامة والإيرادات في دائرة المالية إلى أن الدائرة تعمل يدا بيد مع الجهات الحكومية لإعداد خطة تنفيذ الموازنة وتقديم الاعتمادات المالية اللازمة وفق الأولويات التي تعمل بها الحكومة .

مل / عب / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ز ا

Related Post
لندن، 13 ديسمبر 2017/PRNewswire/ — أعلن اليوم، هارجيف كانداري، الرئيس التنفيذي لمجموعة زينيسيس عن سابقة

Leave a Reply

\