Daily Archives: November 18, 2020

‫فوروارد بمكاس (ForwardPMX) توسع انتشارها المتزايد في سوق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الاستراتيجي وتعين كينلوش ماجوان مديراً إقليمياً

دبي 18 نوفمبر2020 /PRNewswire/ – أعلنت –شركة خدمات التسويق العالمية القائمة على البيانات والتكنولوجيافوروارد بمكاس (ForwardPMX)، عن تعيينها السيد/ كينلوش ماجوان مديرًا إقليميًا جديدًا لها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. كان السيد/ ماجوان حديث عهد بمنصب قيادي في شركة جليفيش، ثم انضم إلى شركة فوروارد بمكاس حيث تسعى الشركة إلى تعزيز فريقها الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا سعيًا لقيادة الرؤية الاستراتيجية والتوسع في المنطقة سريعة النمو.

ForwardPMX (PRNewsfoto/ForwardPMX)

 توظف فوروارد بمكاس 1000 خبير في أكثر من 20 مقرًا حول العالم، إلى جانب وجود محلي رئيسي لها في أمريكا الشمالية وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث شهدت الشركة انتشارًا سريعًا بشكل خاص نتيجة لتحول السوق الرقمي على نحو متزايد. ومن الجدير بالذكر أنه عقب فوزها بجائزة MENA Search لأفضل أداة برمجية في البحث لعام 2019، حصل الفريق مؤخرًا على ترشيح في حفل توزيع جوائز MENA Search لعام 2020 لأفضل وكالة متكاملة كبيرة، وهو ما يعكس النمو الهائل والنجاح الكبير في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وفي هذا الصدد صرح السيد/ جيمس تاونسند، الرئيس التنفيذي العالمي لشركة فوروارد بمكاس، قائلًا: “إننا نرى سوق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا جزءًا أساسيًا من وكالتنا العالمية المتنامية بشكل هائل، حيث يستمر تسريع التكنولوجيا الرقمية في دفع العلامات التجارية إلى زيادة تركيزها على قاعدة المستهلكين المؤثرين وذوي الخبرة في المجال الرقمي في المنطقة”. وأعقب قائلًا: إنه لأمر رائع انضمام السيد/ كينلوش للشركة في إطار مواصلة تنمية جدول أعمالنا العالمي لمساعدة العلامات التجارية على إيجاد التغيير الذي من شأنه دفع النمو، إلى جانب تنفيذ استراتيجيات محلية عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، باستخدام البيانات والتكنولوجيا باعتبارها داعم الابتكار للعملاء.”

تزايد تأثير شركة فوروارد بمكاس في دبي بشكل كبير، منذ افتتاحها في مايو 2017، وتم إدراجها حاليًا باعتبارها واحدة من الشركاء الرقميين الرائدين للعلامات التجارية المشهورة عالميًا مثل مجموعة لاندمارك ومجموعة الطاير ومجموعة أباريل. كان لخبرة الشركة المتعمقة القائمة على البيانات عظيم الأثر في مساعدة تجار التجزئةسلسلة هوم سنتر (Homecentre)، على زيادة نمو الإيرادات غير المتصلة بالإنترنت بنسبة 410%، كجزء من مبادرة إستراتيجية تم الاعتراف بها بحصولها على وسام شرف في حفل توزيع جوائز التميّز العالمي في الأداء التسويقي.

وفي تصريح للسيد/ فيصل دين، رئيس شركة فوروارد بمكاس لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ذكر فيه: “يسعدنا الترحيب بالسيد/ كينلوش بانضمامه لمجال الأعمال في دبي”. وأضاف قائلًا: أن بإمكان السيد/ كينلوش تحسين الأعمال بشكل استراتيجي وبجانب تنظيم الفرق لتنفيذ استجابات سريعة لتحديات السوق، فضلًا عن العمل بمثابة مستشار استراتيجي أول لعملائنا. كما يمثل السيد/ كينلوش -بفضل خبراته الواسعة- أحد الدعائم القوية لتوسعنا المستقبلي في المنطقة”.

وفي هذا السياق صرح السيد/ كينلوش ماجوان، المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا قائلًا: “إنه لمن دواعي سروري وشعوري بالفخر أن أكون ضمن فريق شركة فوروارد بمكاس في دبي. وأضاف قائلًا: لقد شكل عام 2020 تحديات أمام العديد من العلامات التجارية في المنطقة، لكنني أتطلع إلى مساعدة عملائنا على تحويل هذه التحديات إلى فرص عظيمة مع اقترابنا من عام 2021. وأخيرًا: بفضل موظفينا المتميزين والقدرات التكنولوجية والأساليب الإستراتيجية الفريدة فإننا نتبوأ منزلة رفيعة تضعنا في وضع مثالي للنمو، وإنني متحمس لما يحمله المستقبل”.

نبذة عن شركة فوروارد بمكاس:

شركة فوروارد بمكاس هي شركة خدمات تسويق عالمية تعتمد على البيانات والتكنولوجيا، وهي مصممة لمساعدة العلامات التجارية في العثور على التغييرات التي تحقق نموًا كبيرًا لأعمالهم. بفضل أكثر من 20 مقرًا حول العالم وفريق قوامه 1000 فرد من أكثر المواهب تميزًا في المجال، تقدم شركة فوروارد بمكاس رؤية عالمية موحدة تقوم على الخبرة المحلية عبر مجموعة شاملة من البيانات والتكنولوجيا وحلول الأداء التي تصل إلى الأشخاص في جميع أنحاء العالم. وتتبوأ شركة فوروارد بمكاس منزلة متميزة في مجال تقديم النطاق وتسريع حل المشكلات وذلك نتيجة إقران الأشخاص بالإجراءات التي تقودها البيانات والقدرات التكنولوجية الهائلة. علمًا بأن شركة فوروارد بمكاس عضو مميز في ستيجول جروب (Stagwell Group).

جهات الاتصال:

نيمي رانداوا

مسؤول تنفيذي أول في مجال التسويق

فوروارد بمكاس (ForwardPMX)

nimi.randhawa@forwardpmx.com

صورة – https://mma.prnewswire.com/media/1010535/ForwardPMX_Logo.jpg

Miami International Holdings Announces That It Is Evaluating Registration as a Competing Consolidator

PRINCETON, N.J., Nov. 18, 2020 /PRNewswire/ — Miami International Holdings, Inc. (MIH), the parent holding company of MIAX®, MIAX PEARL® and MIAX Emerald® (collectively, the MIAX Exchange Group™), today announced that it is evaluating whether to register as a Competing Consolidator should the Securities and Exchange Commission’s (SEC) proposed Market Data Infrastructure reforms (Proposal) be approved and become effective. As noted in its August 18, 2020 comment letter on the Proposal, MIH is interested in becoming a Competing Consolidator, provided that new entrants can fairly compete against incumbent securities information processors (SIPs) that elect to also become Competing Consolidators. To this end, MIH is actively evaluating this business initiative and potential partnerships with third parties. MIH’s potential registration as a Competing Consolidator is contingent on the SEC’s approval of the Proposal and its ultimate implementation.

Thomas P. Gallagher, Chairman and Chief Executive Officer of MIH, said, “We are actively monitoring the status of the Proposal and assessing registering as a Competing Consolidator. Should we determine to register, we believe our strong and resilient technology platforms would enable us to provide long needed competition in the market for consolidated data.”

Barbara J. Comly, Executive Vice President and General Counsel of MIH, added, “We believe the Commission can facilitate a level playing field through certain modifications to the Proposal that would mitigate the potential competitive hurdles new entrants may experience as compared to established participants that currently provide consolidated data.”

For further information regarding the MIAX Exchange Group, please visit www.MIAXOptions.com or contact MIAX Trading Operations at TradingOperations@MIAXOptions.com.

Corporate Communications Contact: Natalie Kay, Karma Agency
nkay@karmaagency.com
215-790-7806

About MIH and the MIAX Exchange Group

Miami International Holdings, Inc. (MIH) is the parent holding company of Miami International Securities Exchange, LLC (MIAX®), MIAX PEARL, LLC (MIAX PEARL®) and MIAX Emerald, LLC (MIAX Emerald® and together with MIAX and MIAX PEARL, the MIAX Exchange Group™), three national securities exchanges. MIH also owns a controlling interest in the Bermuda Stock Exchange.

MIAX, MIAX PEARL and MIAX Emerald options exchanges leverage the MIAX Exchange Group’s industry-leading technology and infrastructure to provide their member firms with traditional pricing and pro rata allocation (MIAX), maker-taker pricing and price-time allocation (MIAX PEARL) market structures, and a hybrid market structure with maker-taker pricing and pro rata allocation (MIAX Emerald).

MIAX Options® serves as the exclusive exchange venue for cash-settled options on the SPIKES® Volatility Index (Ticker: SPIKE), a measure of the expected 30-day volatility in the SPDR® S&P 500® ETF (SPY).

Under MIAX PEARL’s exchange license, MIAX PEARL Equities™ provides its members with best-in-class performance through a combination of high determinism, low latency and high throughput. MIAX PEARL Equities has maker-taker pricing and a price-time allocation model.

The MIAX Exchange Group’s executive offices and National Operations Center are located in Princeton, NJ, with additional offices located in Miami, FL.

To learn more about MIH and the MIAX Exchange Group visit www.MIAXOptions.com.

Disclaimer and Cautionary Note Regarding Forward-Looking Statements

The press release shall not constitute an offer to sell or a solicitation of an offer to purchase any securities of Miami International Holdings, Inc. (together with its subsidiaries, the Company), and shall not constitute an offer, solicitation or sale in any state or jurisdiction in which such offer; solicitation or sale would be unlawful. This press release may contain forward-looking statements, including forward-looking statements within the meaning of the Private Securities Litigation Reform Act of 1995. Forward-looking statements describe future expectations, plans, results, or strategies and are generally preceded by words such as “may”, “future”, “plan” or “planned”, “will” or “should”, “expected,” “anticipates”, “draft”, “eventually” or “projected”. You are cautioned that such statements are subject to a multitude of risks and uncertainties that could cause future circumstances, events, or results to differ materially from those projected in the forward-looking statements, including the risks that actual results may differ materially from those projected in the forward-looking statements.

All third-party trademarks (including logos and icons) referenced by the Company remain the property of their respective owners. Unless specifically identified as such, the Company’s use of third-party trademarks does not indicate any relationship, sponsorship, or endorsement between the owners of these trademarks and the Company. Any references by the Company to third-party trademarks is to identify the corresponding third-party goods and/or services and shall be considered nominative fair use under the trademark law.

 

 

‫صندوق اكتشاف رأس المال المستقبلي يغلق عند 187 مليون دولار أمريكي لصندوق التكنولوجيا الناشئة

 أغلق الصندوق الرابع بالدولار الأمريكي في 7 أشهر وتجاوز الاكتتاب فيه على الرغم من تحديات كوفيد-19

 هونغ كونغ، 18 نوفمبر 2020 /PRNewswire/ — أعلنت شركة رأس المال الاستثماري الرائدة في مجال الشركات الناشئة وهي أيضًا صندوق اكتشاف رأس المال المستقبلي (Future Capital Discovery Fund) (ويُشار إليها في هذا البيان الصحفي باسم “رأس المال المستقبلي” أو “الشركة”) عن الإغلاق النهائي لصندوقها الرئيسي الرابع بالدولار الأمريكي، صندوق الدولار الأمريكي الرابع (USD Fund IV)، ( أو كما يُشار إليه فيما يلي باسم “الصندوق”) برأسمال 187 مليون دولار أمريكي. سوف يواصل الصندوق التركيز على الاستثمار في تكنولوجيا المؤسسات الناشئة وشركات التكنولوجيا الاستهلاكية التي تغير قواعد اللعبة في منطقة الصين الكبرى.

Future Capital Logo

 وبالإضافة إلى المؤسسات الاستثمارية السابقة، يرحب صندوق الدولار الأمريكي الرابع بالعديد من المنح الجديدة؛ ويمثل الصندوق أول مخصصاتهم لصندوق متخصص صيني ناشئ. كما يتضمن الشركاء المحدودون (LPs) الجدد الآخرون تمويلًا عالميًا مرموقًا للصناديق، والمكاتب العائلية، ومؤسسات، ورواد الأعمال ذوي القيمة الصافية العالية من الدرجة الأولى من الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا والمحيط الهادئ.

 وقد صرح مينجمينج هوانج، الشريك المؤسس لصندوق اكتشاف رأس المال المستقبلي: “يمثل صندوق الدولار الأمريكي الرباع علامة فارقة في طريق رأس المال المستقبلي. كما أننا نقدر الثقة التي وضعها شركاؤنا العالميين فينا. وعلى الرغم من الظروف الحالية التي نعيشها، فقد أغلقنا الصندوق قبل الموعد المحدد مع زيادة كبيرة في الاكتتاب، مما يؤكد صحة أطروحتنا الاستثمارية الأساسية القائلة بأن التعطيل الرقمي للأعمال التقليدية أمر لا مفر منه وسيغذي العقد القادم من النمو الاقتصادي”.

وأضاف إنه “مع تسريع التحول الرقمي للصناعة في الصين، نرى إمكانات نمو هائلة وطلبًا قويًا بشكل لا يصدق على تقنيات المؤسسات التي تتيح العمل الرقمي وأتمتة الأعمال وسلاسل التوريد والخدمات اللوجستية الأكثر ذكاءً. ومع استمرار التغييرات الهيكلية في جميع أنحاء الاقتصاد في خلق فرص استثمارية جديدة، ستمكننا قدراتنا وسجلنا الحافل في الحصول على صفقات مشمولة بحقوق الملكية من مواصلة دعم رواد الأعمال الاستثنائيين وتوليد القيمة لمستثمرينا”.

 وقد أُطلقت حملة رأس المال المستقبلي خلال ذروة انتشار فيروس كورونا في أواخر فبراير. كما تمكنت شركة رأس المال المستقبلي، وذلك من خلال إنشاء عرض ترويجي افتراضي بالكامل، من الوصول بفعالية وكفاءة إلى مجموعة واسعة من المستثمرين المتميزين، مما أدى إلى تسجيل سجل جديد لجمع التبرعات للشركة.

وتدير الشركة ثلاثة صناديق استثمار بالدولار الأمريكي وصناديق رأس المال الاستثماري باليوان الصيني. مع إغلاق صندوق الدولار الأمريكي الرابع، أصبحت الشركة تمتلك أكثر من 600 مليون دولار من الأصول الخاضعة للإدارة. كما استثمرت الشركة في أكثر من 150 شركة، بما في ذلك شركة لي أوتو (ناسداك: لي)، نيو تكنولوجيز (ناسداك: نيو)، نيوبرن تاون (هونغ كونغ: 9911)، سينسورا داتا، ودوك بيل، وناروال، وانكووتيك، وهوس، وتاوس داتا وعلى الرغم من ظروف السوق الصعبة في عام 2020، إلا أن الشركة قدمت شركة 52 من محفظتها الاستثمارية لإغلاق جولات التمويل اللاحقة واستثمرت في عشر شركات مبتكرة جديدة بما في ذلك إيدجوركس وتري لاب وآي لاب سيرفس. بالإضافة إلى ذلك، أُدرجت شركة لي أوتو (حيث كانت شركة رأس المال المستقبلي أول مستثمر في شركة لي أوتو) بنجاح في بورصة ناسداك في وقت سابق من هذا العام ويتم تداولها حاليًا بسعر سوقي يبلغ حوالي 30 مليار دولار أمريكي. كما استثمرت شركة رأس المال المستقبلي في 7 من أصل 9 جولات في التمويل اللاحق لشركة لي أوتو على مدار السنوات الخمس الماضية.

واعتبارًا من 31 أغسطس 2020، كانت صناديق رأس المال الاستثماري للشركة في طريقها للوصول إلى عائد 8 إلى 10 أضعاف ومعدل عائد داخلي إجمالي (“IRR“) يتراوح بين 45% إلى 55%.

 نبذة عن صندوق اكتشاف رأس المال المستقبلي

 صندوق اكتشاف رأس المال المستقبلي هو صندوق متخصص لرأس المال الاستثماري في المراحل المبكرة يستهدف تكنولوجيا المؤسسات (بما في ذلك برامج المؤسسات والبرمجيات القائمة على أساس بيع البرمجيات إلى شركات لاستخدامها كخدمات)، بالإضافة إلى التخصيص الانتقائي للمشاريع الاستهلاكية القائمة على التكنولوجيا والتي تمثل ابتكارات خارقة. تأسست الشركة في عام 2014، وهي تعمل على تحديد ودعم رواد الأعمال الاستثنائيين في الصين في تعطلهم الرقمي للصناعات التقليدية. وشركة رأس المال المستقبلي تضم عددًا من المكاتب التابعة لها في بكين وشانغهاي وهونغ كونغ.

 تفضل بزيارة موقع الويب لشركة رأس المال المستقبلي للحصول على مزيد من المعلومات: www.future-cap.com

 الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/1336216/image_5011852_15187718.jpg

‫Zepp تقدم شريكًا متميزًا في مجال الصحة

Zepp Z – توافق التصميم الكلاسيكي مع التكنولوجيا المعاصرة

شنجن، الصين، 18 نوفمبر 2020 / بي آر نيوز وير/– استضافت Zepp، وهي علامة تجارية مهنية تركّز على إدارة الصحة الرقمية، اليوم بثًا مباشرًا عبر الإنترنت الفاعلية لتلخيص Zepp E، فضلًا عن تدشين أحدث ساعة يد ذكية يمكن ارتداؤها، Zepp Z. وحيث إن تصميمها مُستوحى من تصميم الساعة الكلاسيكي، تجمع Zepp Z بسلاسة بين الحرفية التقليدية والمواد عالية الجودة لصناعة ساعة يد ذكية فخمة وأنيقة. تساعد Zepp Z الأشخاص على التحكم في صحتهم الجسدية والنفسية، فضلًا عن تحسين نوعية حياتهم.

Zepp Z: A Brand New Icon with a Titanium Alloy Body

التصميم المتميز يجعل الكلاسيكيات الحديثة بين يديك

مصنوع من قطعة واحدة من سبائك التيتانيوم المصقول، كما تمتاز Zepp Z بخفة الوزن بشكل يفوق الخيال بالإضافة إلى متانتها الاستثنائية، كما أن طلاء نانوتيك “NTC” يجعلها مقاومة للخدش. يُشعرك الملمس السلس والفخامة بالتصميم الملوكي الكلاسيكي، مع قرص وأزرار محفورة؛ ما يُحوّل التحكم في ساعتك الذكية إلى تجربة سلسة تلقائية.

مع وجود شاشة العرض الدائم [1], تمكّنك Zepp Z من التحقق من الوقت في لمح البصر، كما يتيح لك “مفتاح الصحة”[2] الوصول إلى المقاييس الصحية المُفضلة لديك فورًا. تحتوي شاشة العرض على 326 نقطة في البوصة؛ ما يوفر لك طيفًا لونيًّا واسعًا 100% “NTSC” مع مستوى غير تقليدي من التفاصيل.

شريك الصحة المتكامل

يتتبع Zepp Z مؤشرات صحتك على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع من خلال الذكاء الاصطناعي المُتقدم وتقنية البيانات الحيوية[3]. كما يراقب “BioTracker™ 2.0 -التصوير الضوئي” المستشعر البصري معدل ضربات قلبك[4] ويصدر أيضًا تنبيهات عند ارتفاع معدل ضربات القلب ارتفاعًا غير طبيعي.

يُعد قياس مستوى تشبع الدم (SpO2) بالأكسجين [5] أحد مقاييس الصحة المفيدة، حيث يتمكّن جهاز Zepp Z من قياسه عبر مِعصمك.

من أجل مساعدتك في فهم المقاييس الحيوية دون عناء، تتميز Zepp Z بوجود PAI™ نظام التقييم الصحي[6] الذي يحوّل بياناتك الصحية إلى قيمة مفردة بديهية بعد معالجة معدل ضربات القلب والنشاط والمقاييس الصحية الأخرى.

كما أن Zepp Z أيضًا تراقب حالة نومك خلال فترات النوم العميق والخفيف ونوم حركة العين السريعة[7] بالإضافة إلى وقت الاستيقاظ وقيلولة بعد الظهر بين الساعة 11 قبل الظهر و6 مساءً، كما توضح الخصائص وتقدم لك درجة لجودة النوم.

تراقب Zepp Z مستويات التوتر لديك باستخدام خوارزميات مطورة ذاتيًا.

رفيقك ومساعد اللياقة الذكي

تراقب إعدادات الرياضة في الوقت المناسب معدل ضربات قلبك خلال أداء معظم التمارين، كما أنها تخطرك بشأن مستويات التمرين والمراحل ومناطق معدل ضربات القلب التي تمر بها أثناء أداء التمرين[8]. وعندما تكون في حالة حركة وتحتاج إلى سماع الموسيقى، تتيح لك Zepp Z التحكم في الأغاني المُفضلة على هاتفك.

يستمر عمل Zepp Z لأكثر من أسبوعين من الاستخدام اليومي المعتاد[9], ولأكثر من 30 يومًا[10] عند الاستخدام الأساسي فقط.

في حال ارتداء Zepp Z، يمكنك استخدام الأوامر الصوتية للتفاعل مع Alexa[11] على هاتفك المحمول للتحكم في أجهزتك المنزلية الذكية، وضبط المنبهات وأجهزة ضبط الوقت، والتحقق من الطقس، والكثير غير ذلك. يدعم المساعد الصوتي المُدمج في وضع عدم الاتصال [12] أيضًا 58 أمرًا صوتيًا؛ بما يُمكنك من التفاعل مع Zepp Z والتحكم فيها وقتما تشاء وأينما تكون.

Zepp  – معك بلحظةٍ بلحظة

تأسست العلامة التجارية Zepp في وادي السيليكون في عام 2010م، وسرعان ما أضحت العلامة التجارية المُفضلة لدى الرياضيين الذين يصبون إلى تحسين أدائهم. وحاليًا في عام 2020، تبدأ Zepp فصلاً جديدًا من مهمتها مع الصحة، يدعمها في ذلك إيمانها بالدور الذي يمكن أن تلعبه التكنولوجيا التي تركز على الإنسان في تحسين الذات، وإدراك إمكانات إنترنت الأشياء المدعومة بالذكاء الاصطناعي. تعمل Zepp باستمرار على تطوير تقنيات وأجهزة وتطبيقات جديدة تساعد المستخدمين في إدارة صحتهم الشخصية.

يعد تطبيق Zepp ذاته منصة لإدارة السلامة الشخصية ويربط أيضًا العلامة التجارية الشقيقة Amazfit، والتي تقدم مجموعة متكاملة من الساعات الذكية ذات العلامات التجارية والأسورة والأجهزة للارتداء، مع توفير الخدمات السحابية.

من السابع عشر من شهر نوفمبر 2020، ستتوفر Zepp Z، بهيكلها المعدني الخفيف ذي الوزن الخفيف، مع إمكانيات الصحة الرقمية، مع وجه الساعة القابل للتخصيص بسهولة على موقع Zepp الرسمي (www.zepp.com) بسعر يبدأ من 349 دولارًا أمريكيًا.

[1] تُمكن ميزة “Always-On Display” الساعة من عرض معلومات النظام عندما تكون الشاشة قيد التشغيل وعرض الوقت عند إيقاف تشغيل الشاشة. اضبط وضع “AOD” يدويًا لتمكين هذه الميزة.

[2] بدعم من ترقية البث الهوائي “OTA”. لن يعمل مفتاح الصحة إلا عندما تكون الساعة على الشاشة الرئيسية. يمكنك تخصيص المفتاح لقياس معدل ضربات القلب, والتشبع بالأكسجين أو مستوى الإجهاد.

[3] لا يعد المنتج جهازًا طبيًا. تُعد بيانات الاختبار ونتائجها إشارة فقط، وليست غرضًا للتشخيص الطبي أو المتابعة الطبية.

[4] تتطلب ميزة اكتشاف معدل ضربات القلب على مدار 24 ساعة أن يضبط المستخدم ويُشغل ميزة “اكتشاف صحة القلب”؛ كما يتوافر دعم متابعة معدل ضربات القلب على مدار 24 ساعة في التطبيق، ومن الممكن أيضًا تعيين الحد الأدنى للقيمة على دقيقة واحدة؛ ولا يمكن استخدام هذه الميزة للأغراض الطبية أو الاعتماد عليها في التشخيص الطبي. تتوفر نتائج الاستكشاف كمرجعٍ فقط. يُرجى استشارة المؤسسات الطبية المتخصصة حال شعورك بوعكة صحية.

[5] يمكن أن يؤثر مستوى التشبع الأكسجين2 في مستوى الأكسجين في الأعضاء الأخرى. فإذا كان المستوى منخفضًا جدًا، فقد يؤدي ذلك إلى الشعور بالدوار أو الصداع أو السكتة القلبية. لا يعد المنتج جهازًا طبيًا. تُعد بيانات القياس هذه مُخصصة كإشارة فقط ولا يمكن استخدامها في إجراء التشخيص أو المراقبة المهنية لأي حالة طبية. وبالإضافة إلى ذلك، ستتأثر دقة البيانات إذا لامست منطقة المستشعر الجلد الموشوم أو الجلد الموضوع عليه صبغة واقية أو كان ذا لون عميق. لقياس التشبع بالأكسجين2, يُرجى الإبقاء على ذراعك ثابتة.

[6] تشير دراسة هانت فتنس (HUNT Fitness) إلى أن الأشخاص الذين يحافظون على درجة PAI™ 100 أو أعلى يظهرون خطرًا أقل للإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والنوع الثاني من داء السكري. دراسة هانت فتنس (مدرس شخصي للياقة البدنية): أجرى هذه الدراسة البروفيسور أولريك ويسلوف من كلية الطب في الجامعة النرويجية للعلوم والتكنولوجيا. استمرت لأكثر من 35 عامًا، وقد شارك فيها أكثر من 230,000 مشارك.

[7] تُعد فترة نوم حركة العين السريعة، والمعروفة أيضًا بـ “REM”، أساس الإيقاع البيولوجي الطبيعي والحفاظ على حياة الثدييات. كما أنها تمثل حوالي 20% -25% من دورة النوم الليلية جميعها. تتميز بحركة العين السريعة، ونشاط مخطط كهربية الدماغ منخفض السعة مع تردد مختلط، واسترخاء توتر العضلات. لمراقبة دورة حركة العين السريعة، يتعين تمكين وضع مساعد النوم وتتبع معدل ضربات القلب.

[8] لا ينطبق ذلك على التمارين تحت الماء.

[9] شروط الاختبار: يتم تشغيل مراقبة معدل ضربات القلب ومراقبة النوم، مع قياس التشبع بالأكسجين2 مرتين يوميًا. يتم تشغيل الشاشة لعرض 150 رسالة كل يوم، كما يرفع المستخدم مِعصمه 30 مرة للتحقق من الوقت. لا تدوم العمليات الأخرى لأكثر من 5 دقائق في كل مرة. يتدرب المستخدم ثلاث مرات أسبوعيًا، ويُشغّل لمدة 30 دقيقة في كل مرة، مع تمكين ميزة تحديد المواقع العالمي “GPS”. يتأثر عمر البطارية بعوامل عِدة، وقد يتفاوت مقدار الوقت الفعلي قليلًا عن القيمة الاسمية.

[10] يشير عمر البطارية هذا إلى الحالة التالية: إيقاف تشغيل البلوتوث ومراقبة معدل ضربات القلب والمزايا الأخرى. يرفع المستخدم معصمه لتشغيل الشاشة 100 مرة يوميًا. يتأثر عمر البطارية بعوامل عِدة، وقد يتفاوت مقدار الوقت الفعلي قليلًا عن القيمة الاسمية.

[11] تُدعم Alexa من خلال ترقية البث الهوائي “OTA”. لن تكون Alexa متاحة في جميع البلدان أو المناطق. لمعرفة البلدان أو المناطق المتاحة فيها واللغات المدعومة، بالإضافة إلى كيفية تنشيط Alexa واستخدامها على Zepp Z لديك، يُرجى زيارة support.zepp.com.

[12] يدعم المساعد الصوتي في وضع عدم الاتصال بالإنترنت الأوامر الصوتية باللغة الإنجليزية فقط.

صورة – https://mma.prnewswire.com/media/1335158/Zepp_Z_A_Brand_New_Icon_with_a_titanium_alloy_body.jpg

‫Zepp تقدم شريكًا متميزًا في مجال الصحة

Zepp Z – توافق التصميم الكلاسيكي مع التكنولوجيا المعاصرة

شنجن، الصين، 18 نوفمبر 2020 / بي آر نيوز وير/– استضافت Zepp، وهي علامة تجارية مهنية تركّز على إدارة الصحة الرقمية، اليوم بثًا مباشرًا عبر الإنترنت الفاعلية لتلخيص Zepp E، فضلًا عن تدشين أحدث ساعة يد ذكية يمكن ارتداؤها، Zepp Z. وحيث إن تصميمها مُستوحى من تصميم الساعة الكلاسيكي، تجمع Zepp Z بسلاسة بين الحرفية التقليدية والمواد عالية الجودة لصناعة ساعة يد ذكية فخمة وأنيقة. تساعد Zepp Z الأشخاص على التحكم في صحتهم الجسدية والنفسية، فضلًا عن تحسين نوعية حياتهم.

Zepp Z: A Brand New Icon with a Titanium Alloy Body

التصميم المتميز يجعل الكلاسيكيات الحديثة بين يديك

مصنوع من قطعة واحدة من سبائك التيتانيوم المصقول، كما تمتاز Zepp Z بخفة الوزن بشكل يفوق الخيال بالإضافة إلى متانتها الاستثنائية، كما أن طلاء نانوتيك “NTC” يجعلها مقاومة للخدش. يُشعرك الملمس السلس والفخامة بالتصميم الملوكي الكلاسيكي، مع قرص وأزرار محفورة؛ ما يُحوّل التحكم في ساعتك الذكية إلى تجربة سلسة تلقائية.

مع وجود شاشة العرض الدائم [1], تمكّنك Zepp Z من التحقق من الوقت في لمح البصر، كما يتيح لك “مفتاح الصحة”[2] الوصول إلى المقاييس الصحية المُفضلة لديك فورًا. تحتوي شاشة العرض على 326 نقطة في البوصة؛ ما يوفر لك طيفًا لونيًّا واسعًا 100% “NTSC” مع مستوى غير تقليدي من التفاصيل.

شريك الصحة المتكامل

يتتبع Zepp Z مؤشرات صحتك على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع من خلال الذكاء الاصطناعي المُتقدم وتقنية البيانات الحيوية[3]. كما يراقب “BioTracker™ 2.0 -التصوير الضوئي” المستشعر البصري معدل ضربات قلبك[4] ويصدر أيضًا تنبيهات عند ارتفاع معدل ضربات القلب ارتفاعًا غير طبيعي.

يُعد قياس مستوى تشبع الدم (SpO2) بالأكسجين [5] أحد مقاييس الصحة المفيدة، حيث يتمكّن جهاز Zepp Z من قياسه عبر مِعصمك.

من أجل مساعدتك في فهم المقاييس الحيوية دون عناء، تتميز Zepp Z بوجود PAI™ نظام التقييم الصحي[6] الذي يحوّل بياناتك الصحية إلى قيمة مفردة بديهية بعد معالجة معدل ضربات القلب والنشاط والمقاييس الصحية الأخرى.

كما أن Zepp Z أيضًا تراقب حالة نومك خلال فترات النوم العميق والخفيف ونوم حركة العين السريعة[7] بالإضافة إلى وقت الاستيقاظ وقيلولة بعد الظهر بين الساعة 11 قبل الظهر و6 مساءً، كما توضح الخصائص وتقدم لك درجة لجودة النوم.

تراقب Zepp Z مستويات التوتر لديك باستخدام خوارزميات مطورة ذاتيًا.

رفيقك ومساعد اللياقة الذكي

تراقب إعدادات الرياضة في الوقت المناسب معدل ضربات قلبك خلال أداء معظم التمارين، كما أنها تخطرك بشأن مستويات التمرين والمراحل ومناطق معدل ضربات القلب التي تمر بها أثناء أداء التمرين[8]. وعندما تكون في حالة حركة وتحتاج إلى سماع الموسيقى، تتيح لك Zepp Z التحكم في الأغاني المُفضلة على هاتفك.

يستمر عمل Zepp Z لأكثر من أسبوعين من الاستخدام اليومي المعتاد[9], ولأكثر من 30 يومًا[10] عند الاستخدام الأساسي فقط.

في حال ارتداء Zepp Z، يمكنك استخدام الأوامر الصوتية للتفاعل مع Alexa[11] على هاتفك المحمول للتحكم في أجهزتك المنزلية الذكية، وضبط المنبهات وأجهزة ضبط الوقت، والتحقق من الطقس، والكثير غير ذلك. يدعم المساعد الصوتي المُدمج في وضع عدم الاتصال [12] أيضًا 58 أمرًا صوتيًا؛ بما يُمكنك من التفاعل مع Zepp Z والتحكم فيها وقتما تشاء وأينما تكون.

Zepp  – معك بلحظةٍ بلحظة

تأسست العلامة التجارية Zepp في وادي السيليكون في عام 2010م، وسرعان ما أضحت العلامة التجارية المُفضلة لدى الرياضيين الذين يصبون إلى تحسين أدائهم. وحاليًا في عام 2020، تبدأ Zepp فصلاً جديدًا من مهمتها مع الصحة، يدعمها في ذلك إيمانها بالدور الذي يمكن أن تلعبه التكنولوجيا التي تركز على الإنسان في تحسين الذات، وإدراك إمكانات إنترنت الأشياء المدعومة بالذكاء الاصطناعي. تعمل Zepp باستمرار على تطوير تقنيات وأجهزة وتطبيقات جديدة تساعد المستخدمين في إدارة صحتهم الشخصية.

يعد تطبيق Zepp ذاته منصة لإدارة السلامة الشخصية ويربط أيضًا العلامة التجارية الشقيقة Amazfit، والتي تقدم مجموعة متكاملة من الساعات الذكية ذات العلامات التجارية والأسورة والأجهزة للارتداء، مع توفير الخدمات السحابية.

من السابع عشر من شهر نوفمبر 2020، ستتوفر Zepp Z، بهيكلها المعدني الخفيف ذي الوزن الخفيف، مع إمكانيات الصحة الرقمية، مع وجه الساعة القابل للتخصيص بسهولة على موقع Zepp الرسمي (www.zepp.com) بسعر يبدأ من 349 دولارًا أمريكيًا.

[1] تُمكن ميزة “Always-On Display” الساعة من عرض معلومات النظام عندما تكون الشاشة قيد التشغيل وعرض الوقت عند إيقاف تشغيل الشاشة. اضبط وضع “AOD” يدويًا لتمكين هذه الميزة.

[2] بدعم من ترقية البث الهوائي “OTA”. لن يعمل مفتاح الصحة إلا عندما تكون الساعة على الشاشة الرئيسية. يمكنك تخصيص المفتاح لقياس معدل ضربات القلب, والتشبع بالأكسجين أو مستوى الإجهاد.

[3] لا يعد المنتج جهازًا طبيًا. تُعد بيانات الاختبار ونتائجها إشارة فقط، وليست غرضًا للتشخيص الطبي أو المتابعة الطبية.

[4] تتطلب ميزة اكتشاف معدل ضربات القلب على مدار 24 ساعة أن يضبط المستخدم ويُشغل ميزة “اكتشاف صحة القلب”؛ كما يتوافر دعم متابعة معدل ضربات القلب على مدار 24 ساعة في التطبيق، ومن الممكن أيضًا تعيين الحد الأدنى للقيمة على دقيقة واحدة؛ ولا يمكن استخدام هذه الميزة للأغراض الطبية أو الاعتماد عليها في التشخيص الطبي. تتوفر نتائج الاستكشاف كمرجعٍ فقط. يُرجى استشارة المؤسسات الطبية المتخصصة حال شعورك بوعكة صحية.

[5] يمكن أن يؤثر مستوى التشبع الأكسجين2 في مستوى الأكسجين في الأعضاء الأخرى. فإذا كان المستوى منخفضًا جدًا، فقد يؤدي ذلك إلى الشعور بالدوار أو الصداع أو السكتة القلبية. لا يعد المنتج جهازًا طبيًا. تُعد بيانات القياس هذه مُخصصة كإشارة فقط ولا يمكن استخدامها في إجراء التشخيص أو المراقبة المهنية لأي حالة طبية. وبالإضافة إلى ذلك، ستتأثر دقة البيانات إذا لامست منطقة المستشعر الجلد الموشوم أو الجلد الموضوع عليه صبغة واقية أو كان ذا لون عميق. لقياس التشبع بالأكسجين2, يُرجى الإبقاء على ذراعك ثابتة.

[6] تشير دراسة هانت فتنس (HUNT Fitness) إلى أن الأشخاص الذين يحافظون على درجة PAI™ 100 أو أعلى يظهرون خطرًا أقل للإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والنوع الثاني من داء السكري. دراسة هانت فتنس (مدرس شخصي للياقة البدنية): أجرى هذه الدراسة البروفيسور أولريك ويسلوف من كلية الطب في الجامعة النرويجية للعلوم والتكنولوجيا. استمرت لأكثر من 35 عامًا، وقد شارك فيها أكثر من 230,000 مشارك.

[7] تُعد فترة نوم حركة العين السريعة، والمعروفة أيضًا بـ “REM”، أساس الإيقاع البيولوجي الطبيعي والحفاظ على حياة الثدييات. كما أنها تمثل حوالي 20% -25% من دورة النوم الليلية جميعها. تتميز بحركة العين السريعة، ونشاط مخطط كهربية الدماغ منخفض السعة مع تردد مختلط، واسترخاء توتر العضلات. لمراقبة دورة حركة العين السريعة، يتعين تمكين وضع مساعد النوم وتتبع معدل ضربات القلب.

[8] لا ينطبق ذلك على التمارين تحت الماء.

[9] شروط الاختبار: يتم تشغيل مراقبة معدل ضربات القلب ومراقبة النوم، مع قياس التشبع بالأكسجين2 مرتين يوميًا. يتم تشغيل الشاشة لعرض 150 رسالة كل يوم، كما يرفع المستخدم مِعصمه 30 مرة للتحقق من الوقت. لا تدوم العمليات الأخرى لأكثر من 5 دقائق في كل مرة. يتدرب المستخدم ثلاث مرات أسبوعيًا، ويُشغّل لمدة 30 دقيقة في كل مرة، مع تمكين ميزة تحديد المواقع العالمي “GPS”. يتأثر عمر البطارية بعوامل عِدة، وقد يتفاوت مقدار الوقت الفعلي قليلًا عن القيمة الاسمية.

[10] يشير عمر البطارية هذا إلى الحالة التالية: إيقاف تشغيل البلوتوث ومراقبة معدل ضربات القلب والمزايا الأخرى. يرفع المستخدم معصمه لتشغيل الشاشة 100 مرة يوميًا. يتأثر عمر البطارية بعوامل عِدة، وقد يتفاوت مقدار الوقت الفعلي قليلًا عن القيمة الاسمية.

[11] تُدعم Alexa من خلال ترقية البث الهوائي “OTA”. لن تكون Alexa متاحة في جميع البلدان أو المناطق. لمعرفة البلدان أو المناطق المتاحة فيها واللغات المدعومة، بالإضافة إلى كيفية تنشيط Alexa واستخدامها على Zepp Z لديك، يُرجى زيارة support.zepp.com.

[12] يدعم المساعد الصوتي في وضع عدم الاتصال بالإنترنت الأوامر الصوتية باللغة الإنجليزية فقط.

صورة – https://mma.prnewswire.com/media/1335158/Zepp_Z_A_Brand_New_Icon_with_a_titanium_alloy_body.jpg