‫Artmarket.com:الوضعية المثالية لتحقيق إيرادات هائلة من سوق الرمز غير المثلي (NFT) على موقع Artprice-nft.com

Arabic Press Release

باريس، 11 نوفمبر 2021 /PRNewswire/ — صرح تيري إيرمان الرئيس التنفيذي لـ Artmarket.com، ومؤسس مجموعة Artprice وServer قائلًا: “أن مجموعتنا وضعت شرعية لا مثيل لها في معرفة السوق الفنية بالإضافة إلى معرفة أبعادها الإلكترونية منذ عام 1987. وبالفعل قدمنا إسهامًا كبيرًا في تطوير المجال الرقمي لسوق الفن، ولا سيما من خلال تجريد وتوضيح الأسواق المبهمة تاريخيًا، حرصًا منا على الوفاء للغاية الأساسية من وجودنا”.

Artprice-nft.com

ستكون شركة Artprice بواسطة الكون الفوقي لشركة Artmarket مقصدًا أكثر فعالية للجامعين والمتحمسين للفن الرقمي استنادًا إلى عملية انتقائية صارمة للرموز غير المثلية وتقديم الخبرة والضمانات اللازمة لهذا النوع من النظام الإيكولوجي، حيث كانت شركة Artprice وحاملي أسهمها، وGroupe Serveur روادًا أذكياء في مجال الانترنت منذ عام 1987. وذُكرت بعض المجموعات في مجلة تايم على هذا النحو.

كانت شركة Artprice بواسطة Artmarket منذ عام تقريبًا موضعًا للعديد من العروض التلقائية للشراكات، وعمليات الاندماج، وعمليات الاستحواذ (جزئية أو كلية) في ضوء الأسواق الناشئة والكبيرة للرموز غير المثلى (Non-Fungible Tokens). الرموز غير المثلى (كما هي معروفة) هي منتجات رقمية قابلة للجمع مخزنة على قواعد البيانات المتسلسلة.

ويسعى بطبيعة الحال تجار الرمز غير المثلي للحصول على مصداقية إضافية ومنطق إضفاء القيمة المقتصرة على السوق الفنية عبر الإنترنت. ويريدون بالطبع إيجاد فنانين حُددوا بالفعل من خلال أدائهم السوقي بالإضافة إلى مشترين وبائعين موثوقين ومستقرين ماليًا.

وسيستفيد باختصار هؤلاء المستخدمون استفادة كبيرة من دعم ومؤازرة شركة Artprice باعتبارها الرائدة عالميًا في مجال معلومات السوق الفنية بأعضائها البالغ عددهم 5.4 مليون عضو وأسواقها التي أنشئت في عام 2005 وتقدم أكثر من 72,000 عمل على الإنترنت في الوقت الحالي وقاعدة بياناتها التي تشمل 765,000 فنان. تمثل شركة Artprice بواسطة Artmarket الضامن الأمثل للنجاح العالمي بشأن المتنافسين الأكثر احتدامًا في سوق الرمز غير المثلية.

تُعِد شركة Artprice بواسطة Artmarket منهاجها الخاص بمنصة الرمز غير المثلية الذي يدمج جميع العمليات والخدمات الصناعية، كما أُعلن عنه في آخر نشراتها الصحفية المالية، لتلبية الاحتياجات الملحَّة والحيويَّة لمنافسي الرمز غير المثلي ومستخدمي سوق الفن الآخرين الراغبين في المشاركة في سوق الفن الرقمي. سُجِّل أسماء مواقعها بالفعل على artprice-nft.com وartmarket-nft.com

يمكن للسوق الموحد لشركة Artprice إدرار دخلًا بقيمة عشرات الملايين من اليوروات لتبرير عملية الرسملة تماشيًا مع مستخدمي قواعد البيانات المتسلسلة المُدْرجين مؤخرًا مثل تشفير صناعة قاعدة البيانات المتسلسلة (Crypto Blockchain Industry – CBI). يعتمد هذا الدخل، من بين أمور أخرى، على العديد من المبالغ المستحقة للدفع بشكل متكرر (بالعملات المادية) والمتأصلة في العمليات الصناعية الكامنة وراء اقتصاد قاعدة البيانات المتسلسلة والرمز غير المثلي.

وكما لاحظنا جميعًا، كان هناك فيض حقيقي من اهتمام وسائط الإعلام بظاهرة الرمز غير المثلي، وسارعت جميع الجهات الفاعلة الرئيسيين في سوق الفن لإدراج الرموز غير المثلي في نموذجها الاقتصادي، مهما كلف الأمر، بما في ذلك شركة Christie وSotheby، بعد أن أعلنت الأخيرة عن إنشاء منصة الرمز غير المثلي والكون الفوقي لشركة Sotheby في 14 أكتوبر 2021.

وبدعم من مختلف إداراتها المتخصصة، أجرت شركة Artprice بواسطة Artmarket دراسات وتحليلات متعمقة لظاهرة الرمز غير المثلية، وبالتالي فهي تدرك تمامًا أن هذا المجال أكثر تعقيدًا مما يبدو عليه.

وتحتاج إلى المعرفة بقواعد سلسلة البيانات في المقام الأول، وهو المجال التي تعمل عليه شركة Artprice لعدة سنوات حيث أكسبتها لقب “الشركة المبتكرة” مرتين، والتي مُنِحت من قبل بنك الاستثمار العام الفرنسي (Public Investment Bank – BPI).

وستحتاج أي جهة فاعلة محتملة في هذا المجال إلى غرف نظيفة ونظام تشغيل بأكمله على الوضع الاحتكاري في مجال الهياكل الأساسية. ثم يتعين عليهم المعرفة الممتازة بتاريخ وإدارة العملات المشفرة ونظام المحفظة لتفادي الوقوع في الفخوخ. وأخيرًا، ستحتاجون إلى الخبرة اللازمة في تاريخ الفن المتخصصة في أصول الإنترنت والثقافة الإلكترونية لتحديد ما يشكل الفن الرقمي الدقيق. وتتطلب مختلف أنواع المعارف مهارات قائمة ومشتركة.

ودرست شركة Artprice بواسطة Artmarket مراكز الربح الحقيقية خلال عمليات الرمز غير المثلي الكاملة وتسلسل المعرفة في إسقاطاتها ونماذجها المختلفة. وركزت بشكل خاص على الواقع الوظيفي والاقتصادي لتشغيل منصة مع الجهات الرئيسية المصدرة للأوراق المالية للرمز غير المثلي، وجانب الشراء والبيع من الرموز غير المثلي في السوق الموازية. وبُذلت جهود كبيرة لتحديد مختلف بنود الإيرادات المتكررة، وتلك التي تتعرض لتقلبات السوق والتمييز بينهما، كما تبين من حالة المحاسبة أن الأنشطة المتكررة والمدرة للدخل يسهل الحصول عليها بالدولار أو باليورو.

إن ما يظهر بوضوح شديد هو أن الجهات الفاعلة الرئيسية في الرموز غير المثلي هم أعلى جميع الجهات الفاعلة الرئيسية في مجال العملات المشفرة. وسيكون تجاهل هذا الفرع خطأ كبير في فهم هذا النظام الإيكولوجي، والتي يتقنها عدد قليل من الناس بالفعل.

ولذلك فحصت Artmarket.com المبيعات الرئيسية التي أسهمت في السمعة السيئة للرموز غير المثلي بعناية ووجدت نفس الجهات الفاعلة في كل من العملات المشفرة والرموز غير المثلي، وتشكل مع هذا الأخير طريقة للخروج من العملات المشفرة عن طريق الأصل غير المثلي. ويعد هذا التحليل أساسي لأنه يُبرز مواطن القوة والضعف لدى الجهات الفاعلة الأولى في عالم التشفير.

كان لبيع أول عمل رقمي في شركة Christie تأثير على الزلزال من خلال دفع بيبل (الشهير بـ مايكل وينكلمان) ــ لم يكن معروفًا لأي شخص خارج مجال الفن الرقمي ــ وكان في المركز الثالث على منصة نتائج المزاد للفنانين الأحياء بعد جيف كونز وديفيد هوكني. ورغم بيع رقم قياسي كل يوم: حيث حقق ملف رقمي بصيغة JPEG سعرًا مذهلاً قدره 69.3 مليون دولار في أول 5000 يوم وتحديدًا في 11 مارس 2021، يجب اعتبار الفن الرقمي تيارًا إبداعيًا ذو قيمة هائلة.

ويعد الغرض من شراء 69.3 مليون دولار كل يوم: هو مطالبة اثنان من رجال الأعمال الهنود في الأيام 5000 الأولى ببعض من “التكافؤ” بين جميع بلدان العالم وإظهار أن شراء الفن ليس ميدانًا محجوزًا للجامعين الغربيين. تمكنت هذه المساواة من ظهور العملات المشفرة، وهي وضعية منطقية لهذين الرجلين الذين صنعوا ثروتهم بشراء منصة إيثريوم، وواحدة من مئات العملات المشفرة المتداولة حول العالم.

وقد ركز فرع آخر من دراسة شركة Artprice في سوق الرمز غير المثلي على البعد القانوني، واستنتجت أن هذا المجال يثير عددًا كبيرًا من الأسئلة القانونية التي لا يجهز أحد للإجابة عليها سوى عدد قليل من الجهات الفاعلة النادرين (مثل Artprice).

ويتعلق أحد الأمثلة بقانون الملكية الفكرية: فالجميع يتفقون على أن المعاملات المختلفة التي تنطوي على عمل فني من أعمال الرمز الغير مثلية تسجل بوضوح صكوك الملكية ولكن ماذا عن حقوق التأليف والنشر، وحقوق الإرث، والحقوق الأخلاقية، وحقوق النسخ، إلخ، والتي تتعلق بالمسألة الرئيسية للرمز غير المثلي. وتستطيع شركة Artprice، من خلال خبرتها وتجربتها في هذا المجال، استجابة هذه الفجوة عن طريق إنشاء حلقة الوصل الضرورية بين الرمز غير المثلي وسوق الفن المادي.

خضعت الرموز غير المثلية إلى مراقبة رزينة ومستدامة في ADAGP (المجتمع الفرنسي لجمع وتوزيع حقوق التأليف والنشر في مجال الرسوم والفنون التشكيلية) حيث يُعد سوق الفن أحد المساهمين الرئيسيين. ووفقًا لما صرح به المدير القانوني تييري مايلارد قائلًا: “أن من المهم قانونيًا تأمين الصلة بين الرمز غير المثلي والفنان والمستفيدين المرتبطين به، لبناء الممارسات وتوفير الأطراف الثالثة الموثوق بها”. تنفذ شركة Artprice هذه الملاحظات بوضوح تام لأنها تمتلك الخبرة والهياكل الأساسية والمعرفة اللازمة لمعالجة هذه المسائل الحساسة.

وبالمثل، ووفقاً لما قاله بلانش سوسي، أستاذ فخري في جامعة ليون الثالثة، والحائز على رئاسة جان موني في القانون المصرفي والنقدي الأوروبي، والمدير الفخري لمعهد القانون واقتصاديات الأعمال، وعضو اللجنة العلمية لمعهد Art et Droit وشركة Artprice، يجب أن يمتثل الإصدار الرئيسي لأحكام القانون النقدي والمالي (الأصول الرقمية في القانون الفرنسي أو الأصول المشفرة في القانون الأوروبي).

ونعرب أخيرًا عن تأييدنا لتحليل المؤرخ الفني مايكل مايزلز فيما يتعلق بمولد حركة فنية جديدة، والذي قال: “أنا المؤرخ الفني الذي قام بأبحاث مستفيضة عن تطور سوق “الفن الحديث”. ويمكنني أن أقول لكم أن إنشاء الأشياء يحدث الآن مع الرموز غير المثلية”.

وفي هذه المرحلة من اللعبة، يتطلب المعرفة الراسخة للثقافة الإلكترونية وتفاعلها مع سوق الفن لما يقرب من أربعين عامًا، حتى تكون قادرة على تحديد ظهور الفنانين المعاصرين حيث تروق أعمالهم للرموز غير المثلية إلى الجامعين الجدد.

وعلى الرغم من ترويج وسائل الإعلام المحيطة بالرموز غير المثلية، فمن المهم تحديد مختلف مجالات المعرفة (التي لا يمكن اكتسابها إلا بمرور الوقت) اللازمة للقيام بنشاط فعال ومربح في هذا المجال. وبعد ذلك، يمكن تأسيس سوق الرمز غير المثلي والاستحواذ على العائدات المتكررة والمربحة للغاية التي تنشأها هذه السوق بالعملة المادية (مثل اليورو والدولارات) للتحوط من مخاطر عرض الشفرة والنظام الضريبي حيث يتضح أمامنا أنه “عمل جار”.

سيكون عملاء شركة Artprice مستعدين للمجازفة بمجرد شعورهم بالأمان إزاء معاملاتهم في الجانب المتعلق بالطلب، وتثق شركة Artprice من قدرتها على اجتذاب الفنانين من أجل إنشاء الرمز غير المثلي لهم في سوق المسألة الرئيسية وذلك يكون في الجانب المتعلق بالعرض.

وفيما يتعلق بسوق الفن الأوسع نطاقاً، فمن الواضح الآن أن جميع المتعهدين الرئيسيين يشعرون بضرورة حتمية لبناء مصداقيتهم على أساس بيانات الاقتصاد الكلية والجزئية مع تحليل دقيق للسوق. ويعد هذا النوع من المصداقية على وجه التحديد هو ما يمكن أن يجلبه سوق الفن لهم في دوره كرائد عالمي في مجال معلومات السوق الفنية لمدة قاربت من 25 عاماً ــ من خلال التقارير والمؤشرات والرسوم البيانية والبيانات (التي يستخدمها أكثر من 7,200 من وسائل الإعلام المطبوعة والرقمية).

ولا يمكن أن تأتي الثقة في الرموز غير المثلية إلا من الجهات الفاعلة التي كانت تراقب وتتقن اقتصاد سوق الفن من خلال تطوره الهائل منذ عام 2000 (معدل دوران يصل إلى 2700٪ في مجال الفن المعاصر).

وترى شركة Artprice بواسطة Artmarket أن الفن الرقمي يمثل بلا شك نقلة نوعية. ومع ذلك، فهي ترى أيضًا أن عددًا قليلاً فقط من الجهات الفاعلة النادرين سيكونون قادرين على تقديم سلسلة صناعية متكاملة ومتماسكة من العمليات والخدمات مع البيئات القانونية المناسبة، والتحليل الاقتصادي والمالي الصحيح، وبالطبع النوع الصحيح من أصول التدريس للعملاء الضروري للغاية لخلق الثقة في الكون الفوقي(الإصدار المستقبلي للإنترنت الذي بدأته رؤية نيل ستيفنسون في عام 1992 في عالم السيبربانك الذي أعقب نهاية العالم “تحطم الثلج”).

 يمكن أن توضح شركة Artprice بواسطة Artmarket الأبطال الحقيقيين للثقافة الإلكترونية الذين انغمسوا في العالم الرقمي قبل وقت طويل من أي شخص آخر. تصورت شركة Groupe Serveur وشركة Artprice، وكبار مساهميها، نشأة هذا العالم الجديد في عام 1987.

وتعد شركة Artprice بواسطة المكتب الرئيسي لـ Artmarket هو متحف أورنج الشهير عالميًا للفن المعاصر الذي يدير متحف Demeure du Chaos وAbode of Chaos (وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز) والذي استُشهد به في أدب تاريخ الفن كأحد أهم المراجع لعالم سايبر بانك بعد نهاية العالم.(وهو موضوع يحوي أكثر من 3,600 تقرير إعلامي في 21 عامًا). ويخطط متحف الفن المعاصر، و Demeure du Chaos، أو Abode of Chaos لإصدار الآلاف من الرمز غير المثلي من قبل مؤلفه الوحيد، تييري إيرمان، فنان، ونحات ومؤسس مجموعة Artprice وServer (رابط السيرة الذاتية في كتاب Who’s Who France).

Biographie_nov2020_WhosWho_thierryEhrmann.pdf

يشير التحول النموذجي الذي يمثله وصول الرموز غير المثلية إلى أن الأمر سيستغرق عدة عقود لتحديد الهيئات، والسلطات، والمؤسسات، والخبراء الذين سيظهرون على أنهم موثوقون فيما يتعلق بإبداعات الفن الرقمي وتحديد القيمة المعرفية للأعمال الفنية الرقمية. وتعد شركة Artprice بواسطة Artmarket من بين عدد قليل من الجهات الفاعلة النادرين الذين يقفون في وضع يسمح لهم بالانخراط في مثل هذا الالتزام.

وستختار شركة Artprice بواسطة Artmarket فنانيها وأعمال الرمز غير المثلى من سوقها الفني لنقل رؤيتها للفن الرقمي.

ووفقًا لبحث أجرته شركة Artprice بواسطة Artmarket، تعد أكثر منصات الرمز غير المثلي شيوعًا للفنانين هيOpenSea، SuperRare، Nifty Gateway، Rarible، Known ،Origin Hic et Nunc (الأقل استهلاكًا للطاقة).

اقرأ أيضًا عن مزادات الفن المعاصر التي عززتها الرموز غير المثلية (تقرير شركة Artprice) (وكالة فرانس برس) 2021

أصبحت المبيعات عبر الإنترنت الآن جزءًا لا يتجزأ من استراتيجيات دار المزادات. وقامت كريستيز وسوثبيز وفيليبس بإضفاء الطابع المادي على ما يزيد قليلاً عن نصف عملياتها. لكن الأمر ليس قاصرًا على الشركات الكبرى فقط؛ حيث تبلغ نسبة دور المزادات حاليًا على الإنترنت في العالم ككل 41% لعام 2021. ومن الواضح أنه تم اتخاذ خطوة جديدة مع الوصول الكبير للرموز غير المثلية.

ووفقًا للتقرير السنوي لسوق الفن المعاصر لشركة Artprice الذي نُشر يوم الاثنين الماضي، وصلت مزادات الفن المعاصر إلى مستوى دوران تاريخي قدره 2.7 مليار دولار في الفترة 2020-2021 (من نهاية يونيو إلى بداية يوليو)، بدعم من الرموز غير المثلية والمزادات عبر الإنترنت.

تعد جميع الخيارات مطروحة بالنسبة لموقع Artmarket.com، بما في ذلك الفرضية الأخرى: وهي الشراكة الفورية مع منصة الرمز غير المثلي الرئيسية. وسيؤدي هذا الأمر إلى توفير كبير في الوقت وبالتالي ستؤدي وفورات الحجم إلى تحقيق مكاسب مالية فورية مع زيادة سريعة في صافي الدخل الذي يمكن إضافته إلى الميزانية العمومية المربحة بشكل واضح، وبالتالي سيكون محركًا كبيرًا للنمو.

ويستفيد سوق Artprice من Artmarket® NFT بشكل خاص من أسماء النطاقات “Artmarket.com وArtmarket.net وArtmarket.org” التي تلتقط عمليات البحث بشكل طبيعي باستخدام مصطلحات سوق الفن (وتعد اللغة الإنجليزية هي لغة سوق الفن). ومن خلال البحث البسيط عن “سوق الفن”، أدت أفضل 12 نتيجة طبيعية غير خاضعة للرعاية من أصل 3.33 مليار نتيجة على Google.com إلى شركة Artprice بواسطة قواعد بيانات سوق الفن.

وأخيرًا، من الضروري أن نتذكر أنه مع شركة Artprice وCision (PR Newswire)، ستستفيد شركة Artprice بواسطة سوق الفن من أول وكالة صحفية مخصصة لمعلومات سوق الفن: Artpress هي وكالة صحفية تم إنشاؤها في عام 1999 ومملوكة بنسبة 100% لشركة Artprice، الرائد العالمي في معلومات السوق الفنية.

أقامت شركة Cision تدريجياً شبكة عالمية على مدى 120 عام لنشر المعلومات والأخبار التي يعترف بها أكثر من 100,000 عميل معروف في الأسواق المالية.

تعد شركة Cision رائدة عالمية في مجال برمجيات العلاقات العامة والتأثير والبحوث الإعلامية.

تقدم شركة Cision معلومات نوعية متعلقة بالمعلومات اليومية التي تنشأها شركة Artprice بواسطة سوق الفن للسكان المستهدفين البالغ عددهم 450 مليون نسمة من خلال وكالة الصحافة التابعة لها وهيArtpress Agency وتكون باللغة الأصلية لكل بلد في جميع القارات الخمس بسبب قاعدة بياناتها التي تضم 1.6 مليون من الصحفيين والمنظمات الإعلامية.

ويعد هذا الاتفاق هو النتيجة المباشرة لعلاقة طويلة تمتد على مدى عقدين من الزمن بين شركة Artprice وCision، وهما رائدان قويان في الأسواق الخاصة بكل منهما.

حقوق التأليف والنشر لتييري إرمان من عام 1987 إلى عام 2021 www.artprice.com   www.artmarket.com

·  لا تترددوا في التواصل  مع قسم الاقتصاد  القياسي لمتطلباتكم المتعلقة بالإحصاءات والدراسات الشخصية على موقع: econometrics@artprice.com

·  لتجربة خدماتنا (العرض التجريبي المجاني): https://www.artprice.com/demo

·  اشترك في خدماتنا عبر موقع: https://www.artprice.com/subscription

نبذة عن Artmarket :

Artmarket.com هو موقع مدرج على اللائحة الأوروبية بواسطة يورونكست في باريس، وحركة الألعاب المفتوحة الطويلة فقط وشركة يوروكلير: 7478 – بلومبيرج: جمهورية الصين الشعبية – رويترز: الصندوق الائتماني لتعمير أفغانستان

استكشف السوق الفنية وقسم Artprice على الفيديو: www.artprice.com/video

تأسست شركة Artmarket وإدارة Artprice التابعة لها عام 1997 من قبل رئيسها التنفيذي، تيري إيرمان. وتسيطر Groupe Serveur، التي أنشئت عام 1987، على Artmarket وإدارة Artprice التابعة لها.

انظر إلى السيرة الذاتية في كتاب Who’s who ©:

https://imgpublic.artprice.com/img/wp/sites/11/2021/06/Biographie_nov2020_WhosWho_thierryEhrmann.pdf

Artmarket هي جهة فاعلة عالمية في سوق الفن مع، ومن بين الهياكل الأخرى، وتعد إدارة Artprice التابعة لها، هي الرائدة عالميًا في استحواذ وإدارة واستغلال المعلومات التاريخية والحالية عن سوق الفن في مصارف البيانات التي تحتوي على أكثر من 30 مليون مؤشر ونتائج المزادات، والتي تشمل أكثر من 770,000 فنان.

وتسمح شركة Artprice Images® بالوصول غير المحدود إلى أكبر مزادًا للصور في سوق الفن في العالم: ويوجد فيه ما لا يقل عن 180 مليون صورة رقمية للصور الفوتوغرافية أو نسخ منقوشة من الأعمال الفنية منذ عام 1700 وحتى يومنا هذا، وهو ما علق عليه مؤرخونا في مجال الفن.

وتقوم شركة Artmarket مع إدارة Artprice التابعة لها بتجميع البيانات على أساس دائم من 6300 دارًا للمزادات وتنتج معلومات رئيسية عن سوق الفن لوكالات الصحافة ووسائل الإعلام الرئيسية (7,200 منشور). ويستطيع مستخدموها البالغ عددهم 5.4 مليون شخص (الذين يسجلون أنفسهم في مواقع التواصل الاجتماعي) الوصول إلى الإعلانات التي ينشرها أعضاء آخرون، وهي الشبكة التي تمثل اليوم السوق العالمية الموحدة لشراء وبيع الأعمال الفنية بأسعار ثابتة أو عروض (المزادات التي تنظمها الفقرتان 2 و3 من المادةL 321.3 من القانون التجاري الفرنسي).

وقد مُنحت شركة Artmarket مع إدارة Artprice التابعة لها لقب “الشركة المبتكرة” من قِبَل بنك الاستثمار العام (للمرة الثانية في نوفمبر 2018 لفترة جديدة مدتها 3 سنوات) والذي يدعم الشركة في مشروعها الرامي إلى ترسيخ مكانتها كجهة فاعلة عالمية في فن السوق.

تقرير سوق الفن المعاصر لشركة Artprice لعام 2020/21 من موقع Artmarket.com:

https://www.artprice.com/artprice-reports/the-contemporary-art-market-report-2021

نُشر تقرير سوق الفن العالمي لشركة Artprice من قبل Artmarket لعام 2020 في مارس 2021:

https://www.artprice.com/artprice-reports/the-art-market-in-2020

فهرس النشرات الصحفية التي نشرتها شركة Artmarket بواسطة إدارة Artprice التابعة لها:

serveur.serveur.com/press_release/pressreleaseen.htm

تابع كل أخبار سوق الفن في الوقت الحالي لشركة Artmarket وإدارة Artprice التابعة لها على تطبيق فيسبوك وتويتر:

www.facebook.com/artpricedotcom/  (أكثر من 5,4 مليون متابع)

twitter.com/artmarketdotcom

twitter.com/artpricedotcom

استكشف الكيمياء والكون لشركة Artmarket وإدارة artprice التابعة لها على موقع https://www.artprice.com/video ويقع مقره في متحف أورنج الشهير عالميًا للفن المعاصر “The Abode of Chaos” وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز: https://issuu.com/demeureduchaos/docs/demeureduchaos-abodeofchaos-opus-ix-1999-2013

لو نوفيل أوبسرفاتور – متحف المستقبل: https://youtu.be/29LXBPJrs-o

www.facebook.com/la.demeure.du.chaos.theabodeofchaos999

(4.4 مليون متابع)

https://vimeo.com/124643720

التواصل على موقع Artmarket.com وإدارة Artprice التابعة لها: تيري إيرمان، ir@artmarket.com

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1683484/Artmarket_NFT_bill.jpg 

الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/1009603/Art_Market_logo.jpg

Art Market Logo

الهاتف:

+33(0)478-220-000