يديعوت احرنوت /ارتفاع ملحوظ في الهجمات ضد الاسرائيليين ناجم عن الاجواء السياسية المعتمة والتي لا افق فيها للفلسطينيين

يديعوت احرنوت /اسرائيل .

غزة في 18 اكتوبر/وام/ نقلت صحيفة يديعوت احرنوت عن ضباط /كبار /في جيش الاحتلال الاسرائيلي ان الجيش بدا بالفعل بوضع سيناريوهات متشائمة تجاه امكانية تدهور الاوضاع بالضفة خصوصا في ظل رفض اسرائيل الحديث عن خريطة وحدود للدولة الفلسطينية وعلى مواصلة الاستيطان ومنع انتشار الامن الفلسطيني على حدود الدولة .

وقالت نقلا عن هؤلاء الضباط انهم يعتقدون ان الارتفاع الملحوظ بعدد ونوعية الهجمات ضد الاسرائيليين في الضفة الغربية سواء كانوا في الجيش او المستوطنيين ناجم عن الاجواء السياسية المعتمة والتي لا افق فيها للفلسطينيين.

وكشف ضابط اسرائيلي كبير ان الجيش اعد سلسلة اجراءات يمكن ان يتخذها ليكون جاهزا لمواجهة اي طارئ خاصة مع توقعات بامكانية تصاعد الاحداث .

واعرب عن اعتقاده بان الاجواء في المنطقة وانغلاق الافق السياسي يشكل دافعا وحافزا للكثير من الفلسطينيين بتنفيذ مزيد من الهجمات التي يمكن ان تتصاعد وتكون اكثر عنفا تجاه الاسرائيليين.

واوضحت الصحيفة ان كبار الضباط في ويشير كبار ضباط الجيش الى ان الاجواء تشير الى امكانية ان يؤدي انفجار المفاوضات الى حالة من الياس على الجانب الفلسطيني وان الياس يمكن ان يؤدي الى فقدان السيطرة وبالتالي فهم يؤكدون للقيادة السياسية ضرورة التوصل لاتفاقات ولو مؤقته لانهم لا يفضلون انفجار الاوضاع وتدهور المفاوضات.

ويشير ضباط الجيش والامن الاسرائيلي الى ان الاحداث الاخيرة الاربعة المتمثلة بقتل الطيار في قلقيلية وقنص الجندي في الخليل واقتحام مستوطنة بسغوت وقتل العميد المتقاعد يايا في وادي السرو بغور الاردن ما هي الا مقدمة لاعمال يمكن ان تتطور حيث يسود اعتقاد لدى قادة الجيش والامن انها اعمال فردية لا رابط بينها لكن هذه الاعمال يمكن ان تكون محفزا لمزيد من الاعمال الفردية القاتلة حتى الان والتي يصعب على الجيش متابعتها وتحقيق انجازات بشان التحقيقات الجارية.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ز م ن

Leave a Reply