"مشيرب العقارية" ترسي عطاءً بقيمة 1.5 مليار ريال على ائتلاف شركات

الدوحة في 05 نوفمبر /قنا/ أعلنت شركة “مشيرب العقارية” اليوم عن إرسائها عطاء بقيمة 1.5 مليار ريال، لتنفيذ واستكمال أعمال البنية الهيكلية والإنشاءات للمرحلة الأولى (ج) من مشروع مشيرب قلب الدوحة الذي تبلغ قيمته حوالي 20 مليار ريال.
وقال بيان صحفي للشركة إنها عينت شركة “بروكفيلد ملتي بليكس ميدغلف”، وهي ائتلاف يجمع شركتي “بروكفيلد ملتي بليكس” و”ميدغلف”، لتكون المقاول الرئيسي المسؤول عن تنفيذ أعمال بناء هذه المرحلة الهامة من مراحل تنفيذ المخطط الرئيسي لمشروع “مشيرب قلب الدوحة” الذي يعد أول مشروع مستدام لتطوير وتجديد وسط مدينة في العالم.
وأضاف أن المساحة المبنية الإجمالية لهذه المرحلة تبلغ 225 ألف متر مربع تشمل 122 ألف متر مربع من المواقف تتسع لـ 1,200 سيارة على ثلاثة طوابق سفلية بالاضافة إلى مرافق التبريد المركزي ومحطه الكهرباء (66 كيلو فولت).
وأوضح البيان أن هذه المرحلة من المشروع تضم 10 مبان  منها أربعة مبان  مكتبية و30 منفذاً لتجارة التجزئة في الطابق الأرضي، وخمسة مبان  سكنية تضم 51 شقة، ومدرسة ابتدائية ومركزاً لحضانة الأطفال.
وقال المهندس محمد المري، الرئيس التنفيذي لإدارة التصميم وتنفيذ المشاريع بمشيرب العقارية في كلمة تضمنها البيان إنه “مع إرساء هذا العقد، نكون قد قطعنا شوطاً كبيراً لتحقيق رؤيتنا الرامية إلى إنشاء أول وأضخم مشروع مستدام لإعادة إحياء وسط مدينة في العالم”.
وأضاف أنه تم استكمال الأعمال التمهيدية للمرحلتين (1ب ) و(1ج)، وبدأ العمل بتشييد أساسات المرحلة (1-ج)، حيث سيقوم الائتلاف المكون من الشركة الكندية  بروكفيلد ملتي بليكس  والشركة المحلية  ميدغلف  بإنجاز المشروع وفقاً لأعلى المعايير البيئية في خطوة تعكس التزام مشيرب العقارية بمفاهيم التنمية المستدامة.
وقال “تمثل المشاريع المشتركة بين المقاولين العالميين والمحليين جزءاً من استراتيجيتنا للمساعدة في تطوير وتنمية القدرات والخبرات المحلية”.
وأكد المري أن  مشيرب قلب الدوحة مشروع متعدد الاستخدامات فريد من نوعه، حيث يستهلك حجماً أقل من الموارد، ويخلف حجماً أقل من النفايات، وتدار عملياته التشغيلية بكفاءة استثنائية مقارنة مع مشاريع التطوير العمراني المكافئة له من حيث الحجم، وذلك بفضل تصميمه المستدام الشامل.
هذا وتتضمن البنية التحتية الضخمة للمرحلة (1-ج) من المشروع محطة للتبريد المركزي ومحطة كهرباء فرعية بقدرة 66 كيلوفولت، وعقدة اتصالات هاتفية متحركة، ومركزاً للجمع التلقائي للنفايات.
كما عبر السيد رينيير برايتنباخ، مدير عام “بروكفيلد ملتي بليكس ميدغلف” عن فخره باختيار الائتلاف للانضمام لفريق تطوير مشروع  مشيرب قلب الدوحة ، معربا عن أمله في ترك بصمة مميزة على المشروع من خلال تنفيذ الأعمال الموكلة إليها وفق أعلى معايير الجودة، حيث سيشكل المشروع إرثاً رائعاً لدولة قطر، من خلال ما حققه ويحققه من إنجازات بارزة في مجال التصميم والتنفيذ المستدام.
يذكر أن تنفيذ أعمال مشروع “مشيرب قلب الدوحة” بدأ في العام 2010، وسوف يتم إنجازها على خمس مراحل بدءاً من العام 2012. وكان قد تم منح العقد الخاص بالمرحلة الاولى (أ) من المشروع، بقيمة 1.55 مليار ريال، إلى الائتلاف الذي يجمع شركتي “هيونداي” و”إتش بي كيه”.
كما تم تكليف شركة Drake & Skull Water and Power التابعة لشركةDrake and Skull International لتنفيذ أعمال محطات التبريد المركزي التي تمتاز بالكفاءة العالية في استهلاك الطاقة.
وتأتي الاتفاقية الموقعة مع “بروكفيلد ملتي بليكس ميدغلف” بعد تكليف شركة “كاريليون” (قطر) المحدودة ، في مارس الماضي، بإنجاز أعمال بناء المرحلة الأولى (ب). أما العقد التالي الذي سيتم الإعلان عن منحه فسيكون خاصاً بأعمال البنية التحتية ومباني المرحلة الثانية في المشروع.

Leave a Reply