مؤسسة محمد بن راشد للإسكان تراجع سياسة الإسكان من خلال جلسة عصف ذهني

مؤسسة محمد بن راشد للإسكان / جلسة.

دبي في 5 يناير / وام / نظمت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان جلسة عصف ذهني “برزة الابداع ” في فندق جميرا كريك بدبي.

ترأس الجلسة سعادة سامي عبدالله قرقاش المدير التنفيذي للمؤسسة بحضور مساعدي المدير التنفيذي مدراء الادارات والمكاتب ورؤساء الاقسام.

وطرح فريق العمل من خلال الجلسة عددا من المقترحات التي تسهم في تطوير خطة وأهداف سياسة المؤسسة الإسكانية ومن أبرزها تحديد توجهات عمل المؤسسة في الفترة المقبلة والإطار العملي لتنفيذ المبادرات التطويرية التي تدعم سياسة الإسكان.

وأكد قرقاش أهمية عقد مثل هذه الاجتماعات بشكل دوري للإطلاع على أحدث المستجدات في عمل المؤسسة وتحديد مواطن القوة وفرص التطوير والتخطيط والتنفيذ وبالتالي العمل على تحديث الخطط الملائمة مما يسهم في تحقيق رؤية ورسالة المؤسسة للإرتقاء بالعمل المؤسسي.

وقال إن جلسة ” برزة الإبداع ” تعتبر الثانية إذ جاءت منسجمة مع نهج صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله الذي يعقد الخلوة الوزارية مع أعضاء فريق العمل لديه.

وأضاف أن البرزة هذه السنة تميزت بإنضمام أعضاء القيادة ورؤساء الاقسام لها لما لديهم من خبرات وما تواجههم من معوقات خلال العمل اليومي وتعمل على إضافة قيمة للعصف الذهني .

من جانبة قدم أحمد الكندري مدير إدارة التميز المؤسسي عرضا موجزا عن سياسة الاسكان اوضح فيه ان الهدف من جلسة “برزة الابداع” هو تعريف المعنين بسياسة الاسكان وتعزيز التعاون ومشاركة الجميع في طرح الافكار الابداعية والمبادرات التي تخدم شريحة المتعاملين والمجتمع وكذلك طريقة تقييم وتحليل وتطوير الافكار والمبادرات التي ستتمخض عنها والقرارات التي وجه بها المجلس التنفيذي لحكومة دبي المؤسسة بدراستها ..مؤكدا أهمية مبادئ العصف الذهني في توليد الافكار الابداعية.

وناقش الفريق خلال إجتماعه التحديات ومدى التطبيق العملي لسياسة الإسكان المستقبلية تمهيدا للبدء في تنفيذ المراحل المقبلة المتمثلة في توفير الانظمة الداعمة للخدمات الاسكانية وبناء المجتمعات الاسكانية المتكاملة والميسرة للمواطنيين في دبي.

وأجرى فريق القيادة من خلال “برزة الإبداع ” مراجعة لسياسة الإسكان مستخدما اسلوب جلسات العصف الذهني وورش العمل والمجموعات والتي تمخض عنها العديد من الافكار الابداعية حيث تم اختيار الامثل منها بناء على معايير من أبرزها أن تكون ذات كفاءة عالية وأن يتوفر بها عنصر الابداع ومعبرة عن طموح المؤسسة ومختصرة وواضحة تصوب جهود الجميع نحو هداف واضح ومشترك.

وأثنى قرقاش في ختام الجلسة على جهود فريق العمل في سبيل النهوض بعمل المؤسسة وتحقيق أعلى مستويات الجودة في مختلف الإدارات والأقسام ..مؤكدا أن بذل المزيد من الجهد وتعزيز التنسيق الداخلي والعمل بروح الفريق الواحد سيدفع عجلة التحسين والتطوير في عمل المؤسسة.

/ منيس /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/منيس/سر

Leave a Reply