قطر للبترول تنظم مسابقة للأفلام البيئية

الدوحة في 23 اكتوبر /قنا/ أعلنت إدارة شؤون أنظمة الصحة والسلامة والبيئة في قطر للبترول اليوم أنها سوف تنظم مسابقة للأفلام البيئية من خلال جناح الطاقة والصناعة في معرض قطر للاستدامة الذي سينطلق قبيل انعقاد مؤتمر التغير المناخي (COP 18).
وذكر بيان صحفي صادر عن قطر للبترول اليوم أنه تم تصميم مسابقة قطر للأفلام البيئية كمشروع بيئي الطابع لتشجيع الطلاب والشباب والمقيمين في الدوحة على تعزيز فهمهم للمبادرات البيئية المتنوعة التي تنفذها دولة قطر وبالتالي عرض وتسويق تلك المبادرات من خلال الأفلام للمشاهد المحلي والعالمي.
وفي هذا السياق، قال السيد عبدالله الكواري، مدير إدارة التقنية والإشراف في إدارة شؤون أنظمة الصحة والسلامة والبيئة والمستشار الخاص للتنمية المستدامة إن مسابقة الأفلام البيئية هي تأكيد على التزام قطر للبترول بحماية البيئة، كما أنها تشكل فرصة للشركة للتفاعل مع أفراد المجتمع ورفع مستوى الوعي لديهم تجاه البيئة بطريقة إبداعية.
من جانبه، قال البروفسور تيموثي ويلكرسون من جامعة نورثوسترن في قطر أحد الأعضاء المشاركين في لجنة التحكيم للمسابقة إن هذه المسابقة تشكل ميداناً للطلاب والشباب والمقيمين في قطر للتعبير عن إبداعاتهم من خلال الأفلام، لكن الأهم من ذلك هو تحويل اهتماماتهم باتجاه قضية أشد جدية وأهميةً.
وعبر عن أمله أن تتمكن المسابقة من ترسيخ النظرة للأفلام بكونها ميداناً صالحاً لحمل الأفكار إلى جمهور أوسع وبالتالي تعزيز رسالة حماية البيئة.
وذكر البيان أن من الأعضاء المشاركين في لجنة التحكيم أيضا بجانب البروفسور تيموثي ويلكرسون السيد مهدي علي علي، مدير وحدة التطوير الخليجي ، والسيد بين روبنسون، منتج أفلام التطوير التعليمي من مؤسسة الدوحة للأفلام.
وأوضح البيان أن المشاركين لن تتاح لهم فقط فرصة الحصول على جوائز قيمة فحسب، وإنما ستكون لديهم فرصة عرض أعمالهم في جناح الطاقة والصناعة القطرية الذي ستزوره الوفود والصحافة العالمية المشاركة في مؤتمر التبدّل المناخي (COP 18).
كما حث البيان الراغبين بالمشاركة والمهتمين بهذا الموضوع على التركيز على المبادرات البيئية التي تم تنفيذها في قطر وإبراز النواحي الإيجابية لهذه المبادرات من خلال فيلم مدته 5 دقائق حيث سيتم تقييم جميع الأفلام المشاركة على أساس وضوح الرؤية وطريقة معالجة الموضوع، بالإضافة إلى استخدام الإضاءة وعمق الصورة وحركة الكاميرا والمؤثرات الصوتية.

Leave a Reply