صاحبة السمو ترعى انطلاق الملتقى المشترك لمنتدى مؤسسة قطر السنوي للبحوث ومؤتمر شبكة العلماء العرب المغتربين

الدوحة فى 20 اكتوبر/قنا/ تتفضل صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، فتشمل برعايتها يوم الاحد، انطلاق أعمال الملتقى المشترك لمنتدى مؤسسة قطر السنوي للبحوث ومؤتمر شبكة العلماء العرب المغتربين 2012 والذي يقام خلال الفترة من 21-23 أكتوبر الجاري بمركز قطر الوطني للمؤتمرات.
  وتشهد نسخة هذا العام من المنتدى الذي يقام بالإشتراك مع شبكة العلماء العرب المغتربين، إزاحة الستار عن إستراتيجية قطر الوطنية للبحوث. قبالإضافة إلى وضع خارطة طريق لتنفيذ استراتيجية قطر الوطنية للبحوث، سيقدم العلماء المشاركون في المنتدى بحوثا في المجالات التي تمثل أولويات وطنية لدولة قطر، وتشمل مجالات الصحة والطب الحيوي، والطاقة والبيئة، وبحوث الحوسبة والتكنولوجيا، والعلوم السلوكية والاجتماعية والفنون والعلوم الإنسانية والدراسات الإسلامية.
  وعبر السيد فيصل السويدي، رئيس البحوث والتطوير بمؤسسة قطر، عن سعادته بالحدث، قائلا “إن أحد أهداف قطر هو أن تصبح مركزا فكريا للتميز في مجالات البحث العلمي والتنمية والابتكار. إننا اليوم نخطو خطوة مهمة على سبيل تحول دولة قطر من اقتصاد يقوم على موارد الكربون إلى اقتصاد المعرفة “.
واكد السويدي في تصريح صحفي ان هذا الملتقى يمثل فرصة للمؤسسات والمراكز البحثية للتعريف بمبادراتها التي قامت بتطويرها على مدار السنة الأخيرة مضيفا “من شأن هذا المنتدى أن ينشئ منصة تسهل من عمليات التنسيق والتعاون بين الباحثين البارزين في كل مسار بحثي، وهو ما سيعود بالنفع على دولة قطر وباقي دول المنطقة.”
ومن أبرز ما سيشهده المنتدى في يومه الأول، إطلاق استراتيجية قطر الوطنية لبحوث مكافحة السرطان والتي سيكشف النقاب عنها البروفيسور اللورد آرا دارزي رئيس اللجنة الوطنية لبحوث مكافحة السرطان، بالإضافة إلى ذلك سيشهد هذا اليوم عرض شبكة العلماء العرب المغتربين لآخر مستجدات الأنشطة التي تمت على مدار العام الأخير، بالإضافة إلى عروض الملصقات البحثية المقدمة إلى لجنة الخبراء والتي ستعرض على مدار الأيام الثلاثة للمنتدى.
ومن المنتظر أن يجمع هذا الحدث المتميز بين المؤسسات البحثية وواضعي السياسات وأبرز الباحثين وعلماء المستقبل من جميع أنحاء العالم وذلك بهدف دفع عجلة الحوار نحو تشجيع نقل المعرفة وبناء الشراكات الهامة التي ستعزز البرامج البحثية التي تتبناها دولة قطر.
جدير بالذكر أن منتدى البحوث السنوي وشبكة العلماء العرب المغتربين، يمثلان مبادرتين أطلقتهما مؤسسة قطر للإسهام في استراتيجية دولة قطر الرامية لتعزيز مجتمع التميز البحثي وتطوير حقل تعليمي عالمي.  

Leave a Reply