شركة الخطوط الجوية الصينية: نحو ارتباطية معززة

– شركة الخطوط الجوية الصينية تبني شبكة ملتزمة بالتحويلات الأسهل عبر مركز رئيسي وتطلق العديد من منتجات تحويلات سفرات الركاب، لتساعد المسافرين على الارتباط بالعالم عبر بكين

بكين،6 تشرين الثاني / نوفمبر، 2013 / بي آر نيوزواير — شهدت السنوات القليلة الماضية شركة الخطوط الجوية الصينية وهي تسير قدما بخطتها الواضحة لترسيخ ارتباطية شبكتها الواسعة لخطوطها المحلية والدولية عن طريق طرحها العديد من التحويلات عبر بكين. وبصورة خاصة، بدأت شركة الخطوط الجوية الصينية العديد من الرحلات الدولية المجدولة والمتضمنة خدمات التحويل التي تلبي احتياجات المسافرين الذين يسافرون من دولة أجنبية إلى دولة ثالثة ولكنهم يحولون رحلاتهم في بكين (وهو ما معروف في الصناعة بحق المرور السادس). وقد اجتذب هذا الكثير من المسافرين إلى رحلات شركة الخطوط الجوية الصينية – فهم ينتهي بهم الأمر مسافرين على رحلات شركة الخطوط الجوية الصينية ويحولون رحلاتهم في بكين إلى أنحاء أخرى من العالم.

Air%20China%20logo.  شركة الخطوط الجوية الصينية: نحو ارتباطية معززة

Air China logo.

الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20080625/CNW017LOGO

وتدير شركة الخطوط الجوية الصينية حاليا شبكة من 299 مسارا جويا، بما في ذلك 72 مسار دوليا، 14 مسارا إقليميا و 213 مسارا محليا، تخدم 154 مدينة، بما فيها 48 مدينة دولية، 3 مدن إقليمية و103 مدن محلية. وبوصفها عضوا في تحالف ستار ألاينس، يمكن لشبكة الخطوط الجوية الصينية أن تطير إلى1,329 وجهة في 194 بلدا ومنطقة. ومن خلال استفادتها الكاملة من التآزر الكامل لمركز عملياتها في بكين وطرق رحلاتها في آسيا، أميركا الشمالية وأوروبا، فإن شركة الخطوط الجوية الصينية تقدم خيارات سفر بأسعار معقولة وفعالة ومريحة للركاب في جميع أنحاء العالم، ولا سيما الركاب من مدن هوشي منه، ودلهي، وجنوب شرق آسيا وجنوب آسيا. وفي عام 2013، أطلقت شركة الخطوط الجوية الصينية خدمات جديدة كثيرة بما فيها بكين – هيوستن، بكين – جنيف، وتشنغداو – فرانكفورت –وتشونغنغ- سان فرانسيسكو، موسعة بذلك حضورها العالمي، ما يعود بالفائدة على جمهور المسافرين .

وتعتبر أوروبا واحدا من الأسواق الخارجية الأهم لشركة الخطوط الجوية الصينية، كما أنها أصبحت الآن أيضا الناقل الذي يشغل أكبر عدد من الطرق الجوية المؤدية إلى وسط أوروبا. فقد أدى إطلاق رحلة  بكين – جنيف في شهر أيار / مايو الماضي إلى رفع عدد وجهات شركة الخطوط الجوية الصينية الأوروبية إلى 12. وتعتبر جنيف وجهة جديرة بالإضافة إلى جدول رحلات شركة الخطوط الجوية الصينية الأوروبي، والذي يشمل أيضا مدينتي فرانكفورت وميونيخ ودوسلدورف، لندن، باريس، ستوكهولم، ميلان وروما ومدريد .

شركة الخطوط الجوية الصينية عازمة على تقديم خدمات فعالة ومريحة في أميركا الشمالية أيضا. وقد أصبحت أميركا الشمالية  ثاني أكبر سوق للناقلة الصينية في الخارج بعد أوروبا. وتشمل مساراتها الجوية الخمسة في المنطقة بكين – نيويورك، بكين – لوس أنجلوس، بكين – سان فرانسيسكو، بكين – فانكوفر وبكين – هيوستن. من هذه، فإن الخط الأخير، وهو خط بكين – هيوستن هو الرابط الوحيد بين بكين والجزء الجنوبي من الولايات المتحدة، وهو ما يوفر خيار سفر إضافيا للركاب الذين يسافرون إلى أميركا الشمالية عبر بكين .

ومع تحسين شبكة خطوطها الجوية، فإن شركة الخطوط الجوية الصينية تقوم بتنفيذ خطة تحديث لأسطولها، وهو الذي يشمل شراء طائرات جديدة وترقيات لطائرات مملوكة لديها حاليا، بما يضمن أن عملياتها آمنة، كفؤة في استهلاك الوقود وصديقة للركاب. ويضم أسطول ناقلاتها حاليا 20 طائرة تم تسليمها حديثا من طراز  B777- 300ER، وهي الطائرة الأكثر تقدما من طائرات المحركين الواسعة البدن والتي تطير لمسافات طويلة في الصين، وكذلك طائراتها الحالية من طراز A330-200 و A330-300  التي تم ترقية مقصوراتها الداخلية. هذه الطائرات يمكن لها أن تضمن للركاب الذين يسافرون إلى أميركا الشمالية / أوروبا عبر بكين تجربة ممتعة حقا .

وقد أطلقت شركة الخطوط الجوية الصينية العديد من المنتجات والخدمات لمصلحة ركاب التحويلات، بمن في ذلك، من بين آخرين، ركاب التحويلات في الفنادق وركاب التوقف المؤقت المؤهلين للبقاء في البلاد لمدة 72 ساعة من دون تأشيرة إقامة. الرحلات المؤقتة من يوم إلى 3 أيام، هي عروض مقدمة حسب الطلب للركاب المؤهلين للبقاء في البلاد لمدة 72 ساعة من دون تأشيرة إقامة، وهو ما يساعد هؤلاء الركاب على الاستفادة القصوى من وقتهم لتجربة سحر بكين الشرقي الفريد.

Leave a Reply