سيف بن زايد: لحمة القيادة والشعب ركيزتنا الكبرى في استقرار الوطن

سيف بن زايد/كلية الدفاع الوطني/محاضرة.

أبوظبي في 29 سبتمبر / وام / ألقى الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ظهر اليوم محاضرة حول الأمن الوطني في كلية الدفاع الوطني بأبوظبي وسط حضور نخبة من كبار ضباط القوات المسلحة والشرطة يتقدمهم الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة والفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية واللواء ناصر لخريباني النعيمي الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية واللواء الركن طيار رشاد محمد سالم السعدي قائد كلية الدفاع الوطني وعدد من الوكلاء المساعدين والمديرين العامين بوزارة الداخلية إلى جانب طلبة الكلية.

وأكد سموه في مستهل المحاضرة أن اللحمة الفريدة القائمة بين الشعب الإماراتي وقيادته الحكيمة تعدّ الركيزة الكبرى لكل ما نلمسه في واقعنا اليوم من تقدم ورفاه وأمن واستقرار عزّ له النظير ..مشيراً سموه إلى أن مسؤولية الأمن وتحققه على نحو شامل ودائم في ربوع الوطن لا تقتصر على المؤسسات العسكرية والشرطية حصراً بل إن كافة القطاعات المدنية والخاصة معنية بهذا الأمر ..لافتاً إلى أهمية التنسيق الدائم والفعال بين مختلف تلك المكونات لتحقيق المنجز العام.

وأعرب سموه عن ثقته بأن هذه الكلية (كلية الدفاع الوطني) – وبما شرّف به مجلسها الأعلى برئاسة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة – ستصبح حتماً رافداً جديداً من روافد الاستقرار والأمن والرخاء التي تشهدها البلاد بفضل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى جانب أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”.

وقال سموه: “يسرني أن أرى اليوم إحدى الثمرات التي غرستها أيادي القائد في أرض الوطن من خلال رؤيتي لهذا الصرح الأكاديمي المتميز وهو يشعّ نشاطاً لتقديم المهارة والمعرفة الحديثة لنخبة من أبناء الوطن ومن شتى القطاعات والجهات فيعمل على تأهيلهم وصقلهم ليكونوا في طليعة صفوف حماة الوطن القادرين على تحديد وتقييم تحديات الأمن الوطني الغيورين على عزته ومجده الساهرين على أمنه ورخاء شعبه المدافعين عن طهارة أرضه وإشراقة رايته زاهية في سمائه وبحره”.

وقدم سموه مدخلاً تاريخياً استقصى فيه أبرز التطورات والمراحل التي مر بها مفهوم الأمن الوطني متوقفاً بالدراسة والتحليل على أهم الآراء التي قالها الخبراء والمختصون بهذا المفهوم ..كما تطرق إلى الأحداث العالمية الكبرى التي أثرت وتأثرت به سلباً وإيجاباً.

وتناول سموه جملة من المحاور والموضوعات المتعلقة بمفهوم الأمن الوطني كأهميته وركائزه وأبعاده الاستراتيجية ومدى الإدراك المجتمعي لطبيعته وسبل تعزيز قيّم الولاء والانتماء للوطن والمحافظة على منجزاته ومكتسباته ومصالحه العليا عبر استقراء سموه لعمومية المشهد المحلي وأبرز التحديات والآمال التي تشغل القائمين على هذا الشأن بما يضمن لشعب الإمارات مستقبلاً زاهراً ينعمون فيه بالمزيد من التقدم والرفاه.

وأجاب سموه عقب المحاضرة على عدة أسئلة واستفسارات طرحها الطلبة الذين أبدوا تجاوباً ملحوظاً مع تلك المحاور ودار نقاش شفّاف حول ما تم طرحه من أفكار وموضوعات.

إلى ذلك رحب اللواء الركن طيار رشاد محمد سالم السعدي قائد الكلية بزيارة سموه التي وصفها بكونها تجسيداً لاهتمام القيادة بأبنائها والوقوف الدائم على مستوى تقدمهم العلمي وتحصيلهم المعرفي مؤكداً أن الرؤى المستنيرة لسمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وخبرته الواسعة في مجال الأمن تسهم في وضع الإطار العام للمنهج التعليمي للدارسين كما تساعدهم تلك الخبرات المتراكمة في إنجاز بحوثهم على نحو أشمل وأعمق.

وفي ختام الزيارة جال سموه والمدعوون بمرافق الكلية حيث اطلع على قاعات التدريس والتدريب وتسلم سموه درع الكلية من قائدها كما قام بتدوين كلمة تذكارية في سجل الزائرين والتقاط الصور التذكارية.

وكان صاحب السمو رئيس الدولة “حفظه الله” أصدر مرسوم القانون الاتحادي رقم 1 لسنة 2012 بشأن إنشاء كلية الدفاع الوطني تتبع القيادة العامة للقوات المسلحة ويكون مقرها أبوظبي بهدف استكمال منظومة العمل التنموي عبر الإسهام جدياً في بناء الإنسان الإماراتي المؤهل بأحدث تقنيات العلوم العسكرية كي تواكب ما يتحقق على الصعد التنموية الأخرى في الدولة إلى جانب غيرها من الأهداف.

وتجدر الإشارة إلى أن الكلية وهي الأحدث في هذا المجال استقبلت دفعتها الأولى منتصف أغسطس الماضي وتم إعداد برنامج تمهيدي للطلبة قبل الدراسة التي ابتدأت مطلع سبتمبر الجاري حيث بلغ قوام الدفعة الأولى 30 طالباً وطالبة التحقوا من مختلف الجهات المحلية والاتحادية بشقيها العسكري والمدني.

/هب/

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/ش/ر ع/ز م ن

Leave a Reply