سوق خيارات الأسهم مياكس يحضر اجتماع صناعة الأسهم والأوراق المالية

برنستون، نيوجرزي، 14 أيلول / سبتمبر، 2013 / بي آر نيوزواير /  ایشیانیت باکستان — اجتمع توماس بي غالاغر، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لسوق خيارات أسهم مياكس (مياكس أو سوق المبادلات المالية) MIAX Options Exchange، وباربرا جي كوملي، نائبة الرئيس التنفيذي والمستشارة القانونية العامة لسوق أسهم مياكس، أمس برئيسة هيئة الأوراق والمبادلات المالية ماري جو وايت، ومنظمي الاسواق المالية وغيرهم من  المسؤولين التنفيذيين في أسواق خيارات الأسهم والأسهم لبحث إصلاحات صناعة الأسهم والأوراق المالية ووضع خطة لكي تتمكن الأسواق من إدارة مشاكل التقنية في أعقاب الانقطاعات التجارية الأخيرة. مجالات الإصلاح التي تمت مناقشتها هي ما يلي: إنشاء خطط العمل التي تتناول بروتوكولات الاختبار والكشف الخاصة بالتغييرات في نظم معالجة المعلومات المالية، وتحديد وتقييم مدى متانة ومرونة أنظمة البنية التحتية، ووضع خطط لمعالجة المعلومات المالية من أجل التعامل مع كيفية الإبلاغ عن التوقفات التنظيمية؛ مراجعة القواعد الحالية لوقف التداولات المالية وإعادة فتح البورصة بعد توقف التداول؛ وتقديم تعديلات للقواعد توفر نصا على وجوب “وقف البدالات” الذي من شأنه وقف التداول خلال حالات الطوارئ. يذكر أن لدى أسواق الخيارات والبورصات الأميركية حاليا 60 يوما لمعالجة مجالات الإصلاح هذه.

ووفقا لتقرير نشر في صحيفة نيويورك تايمز يوم الجمعة، 13 أيلول / سبتمبر، 2013، فقد صرحت السيدة وايت في بيان عقب الاجتماع أنها “شددت في الاجتماع على ضرورة قيام جميع المشاركين في السوق بالعمل بشكل تعاوني – مع الهيئة – من أجل تعزيز البنية الأساسية الحرجة للسوق وتحسين مرونتها عندما تقصر التكنولوجيا عن تلبية ما هو مطلوب.”

وقال توماس بي غالاغر، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لسوق خيارات أسهم مياكس “كان اجتماع الصناعة الذي استضافته هيئة الأسهم والأوراق المالية مثمرا للغاية ومكن المشاركين من التمعن في سبل تحسين مرونة نظم الأسواق الأميركية، وتعزيز البنية الأساسية الحرجة للأسواق، وتحديد معايير دنيا في مجالات مثل نقاط الفشل الوحيدة.” وأضاف أن سوق أسهم مياكس يؤيد تماما هذه المبادرة من قبل الرئيسة وايت وموظفيها وقلقهم إزاء التوقيت ووضوح الاتصالات أثناء توقفات السوق الحرجة.”

وواصلت غالاغر قائلا إنه “نظرا للدور الحاسم الذي تلعبه التبادلات المالية في البنية التحتية المالية في الولايات المتحدة، فإن سوق أسهم مياكس يسعى جاهدا لإنشاء والحفاظ على ثقافة التقييم الذاتي والتقييم المستمر وهو يعترف بأن عليه  واجب المساعدة في ضمان سلامة وموثوقية الأسواق للمشاركين فيها. ويتطلع سوق مياكس إلى التعاون مع أسواق الأسهم الأخرى والمنظمين لمعالجة الشواغل التي أثارتها رئيسة الهيئة وايت وموظفوها يوم الخميس، وعلى القيام بدور في استجابة الصناعة لمثل هذه المشاغل.”

لمزيد من المعلومات حول سوق خيارات أسهم مياكس، يرجى الاطلاع على الموقع التالي على الإنترنت: www.MIAXOptions.com، أو الاتصال بمكتب عمليات سوق خيارات أسهم مياكس على عنوان البريد الألكتروني التالي: TradingOperations@MIAXOptions.com..

 

اتصالات الشركات:

 دومينيك برونيتي – ميلر

الهاتف: 609-897-1465

البريد الألكتروني: dprunetti@miami-holdings.com

نبذة عن سوق خيارات أسهم مياكس

سوق خيارات الأسهم مياكس، الذي بدأ أعماله التجارية في 7 كانون الأول / ديسمبر، 2012، هو سوق خيارات أسهم تجارية إلكتروني بالكامل حظي بموافقة هيئة الأوراق المالية الأميركية للعمل كسوق خيارات أسهم وطني يوم 3 كانون الأول / ديسمبر، 2012. وقد جمع سوق مياكس فريقا يتمتع بخبرة عميقة متجذرة في تطوير وتشغيل والمتاجرة في أسواق خيارات الأسهم. وقد تم تطوير منصة تداوله محليا وتم تصميمها من أساسها لتلبية المطالب الوظيفية والأدائية الفريد لتعاملات مشتقات الأسهم. وتقع المكاتب التنفيذية ومركز تطوير التكنولوجيا فضلا عن مركز العمليات الوطني لسوق مياكس لخيارات الأسهم  في مدينة برينستون، نيو جيرسي.

 وسوق خيارات الأسهم مياكس وشركة “ميامي إنترناشيونال تكنولوجيز أل أل سي”  Miami International Technologies, LLC  هما شركتان فرعيتان مملوكتان بالكامل لشركة ميامي الدولية القابضة Miami International Holdings, Inc. ، ورمزها هو(“MIH”) . وكان التركيز الأولي لشركة ميامي الدولية القابضة هو استغلال خبرة الإدارة والعلاقات في فضاء أسواق الخيارات لإطلاق سوق خيارات أسهم مياكس. أما شركة مياكس تكنولوجيز فهي الشركة الخاصة بالتكنولوجيا التابعة التي تقوم بأعمال بيع أو ترخيص تكنولوجيا مياكس لتجارة الأسهم.  ويعتزم سوق مياكس إطلاق سوق مياكس للأسهم كما أنه يعتزم متابعة إدراج الأسهم الأميركية اللاتينية على مؤشره. وسيكون إطلاق سوق أسهم مياكس خاضعا لموافقة هيئة الأوراق والمبادلات المالية الأميركية. وإن الرؤية بالنسبة إلى سوق أسهم مياكس تتمثل في أن يصبح السوق الذي يوفر الوصول إلى أسواق أميركا اللاتينية، والمكان الذي يمكن فيه لرجال الأعمال من أصل اسباني أن يحصلوا فيه على فرص الحصول على رأس المال والنمو، والسوق الذي تستطيع فيه الشركات الأميركية اللاتينية أن تدرج نفسها فيه.  ويعتقد سوق مياكس أن ميامي هي المكان المثالي للاستفادة من الفرص التجارية النامية بسرعة من الأميركتين والمكان الذي ستكون فيه الشركات الأميركية اللاتينية معنية بإدراج نفسها فيه بسبب وجوده في ميامي. ومن المقرر أيضا إطلاق سوق مياكس للعقود الآجلة كمبادرة لاحقة. وسيكون إطلاق سوق مياكس للعقود الآجلة خاضعا لموافقة هيئة تداول السلع الآجلة.

تنويه وملاحظة تحذيرية في ما يتعلق بالبيانات التطلعية
يجب ألا يمثل هذا البيان الصحفي عرضا لبيع أو التماس عرض لشراء أية أوراق مالية من شركة ميامي الدولية القابضة، ولا يجب أن يشكل عرضا، أو التماسا أو بيعا في أي ولاية أو اختصاص قضائي يكون فيها مثل هذا العرض؛ الالتماس أو البيع غير قانوني. هذا البيان الصحفي قد يحتوي على بيانات تطلعية، بما في ذلك البيانات تطلعية بالمعنى المقصود في قانون إصلاح التقاضي للأوراق المالية الخاصة لعام 1995. وتشمل هذه البيانات التطلعية، من دون أن تكون محصورة في، البيانات المتعلقة بالخطط والأهداف والتوقعات والنوايا والتصريحات الأخرى التي ليست حقائق تاريخية أو حالية خاصة بشركة ميامي الدولية القابضة، بما في ذلك الشركات التابعة لها، وبما في ذلك سوق مياكس. (“الشركة”).  وتشمل البيانات التطلعية، من دون أن تكون محصورة في، بيانات حول النتائج المحتملة أو المفترضة لمستقبل عمليات الشركة، والوضع التنافسي للشركة؛ فرص النمو المحتملة المتاحة للشركة، والتوقع في ما يتعلق بالأوراق المالية، وخيارات الأسواق المستقبلية والظروف الاقتصادية العامة، وآثار المنافسة على أعمال الشركة، وأثر التشريعات المستقبلية والتغييرات التنظيمية على الأعمال التجارية للشركة. وتستند البيانات التطلعية على توقعات الشركة الحالية وتنطوي على مخاطر وشكوك يمكن أن تتسبب في أن تأتي النتائج الفعلية مخالفة ماديا لتلك البيانات الصريحة أو الضمنية في مثل هذه البيانات التطلعية.

Leave a Reply