سموّ الأمير يشارك بالجلسة الافتتاحية لمؤتمر حوار التعاون الآسيوي

الكويت في 16 اكتوبر/قنا/ شارك حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى في الجلسة الافتتاحية لأعمال مؤتمر القمة الأول لحوار التعاون الآسيوي بمبنى التحرير بقصر بيان بدولة الكويت الشقيقة صباح اليوم.
حضر الجلسة معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية وأصحاب السعادة أعضاء الوفد الرسمي المرافق لسمو الأمير.
وقد أكد سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت في كلمة افتتح بها أعمال مؤتمر القمة الأول لحوار التعاون الآسيوي على استعداد بلاده لاستضافة أية آلية لتطوير التعاون بين دول الحوار الآسيوي، معلنا استعداد الكويت للانضمام الى مجموعة البنك الاسيوي للتنمية.
ودعا سمو أمير الكويت لجمع ملياري دولار لدعم الدول النامية غير العربية في آسيا. وقال “أتقدم بمبادرة لحشد التعاون الآسيوي وذلك من خلال الدعوة لحشد موارد مالية بمقدار ملياري دولار أمريكي لبرنامج يكون هدفه تمويل المشاريع الإنمائية للدول الآسيوية غير العربية”.
وأضاف “قد يكون من المناسب تكليف احدى المؤسسات التنموية كالبنك الاسيوي للتنمية بالقيام بادارة الموارد المالية المقترحة.. لتنفيذ مشاريع لصالح الدول الاقل نموا”.
ويشارك في القمة قادة ورؤساء وملوك ورؤساء حكومات وممثلي 32 دولة آسيوية وعدد من مسؤولي المنظمات الاقليمية والدولية.
وتبحث القمة على مدى يومين سبل التعاون الآسيوي في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والبيئية والإنسانية وغيرها من مجالات إلى جانب سبل مواجهة الكوارث الطبيعية ودعم الدول التي تتعرض لتلك الكوارث.
وتتطلع دول حوار التعاون الآسيوي إلى تحويل المنتدى لمنظومة ذات ديمومة وسكرتارية ومقر من اجل متابعة وتفعيل القرارات التي تصدر عنها.
يذكر أن فكرة منتدى حوار التعاون الآسيوي انطلقت قبل نحو عشر سنوات في مملكة تايلاند بمبادرة منها بهدف جمع الدول الآسيوية ضمن إطار تعاوني يسهل التنسيق فيما بينها.

Leave a Reply