سلطان بن زايد يشهد إطلاق كتاب “الجزر الثلاث” بمركز أبوظبي الوطني للمعارض

سلطان بن زايد / كتاب “الجزر الثلاث” / إطلاق ..

أبوظبي في 29 نوفمبر/ وام / شهد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة اليوم بمركز أبوظبي الوطني للمعارض حفل تدشين كتاب “الجزر الثلاث” لمؤلفه الشيخ خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان بمناسبة مرور إثنين وأربعين عاما على احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث ” طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى “.

كما شهد حفل اطلاق الكتاب الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان وعدد من أصحاب السمو الشيوخ والمعالي وكبار المسئولين والدبلوماسيين والاعلامين والمهتمين .

وقد ألقى الشيخ خالد بن سلطان آل نهيان مؤلف الكتاب كلمة ترحيبية باللغتين العربية والانجليزية عبر فيها عن شكره وإمتنانه للحضور لإصدار كتابه ” الجزر الثلاث ” باللغة الإنجليزية في الذكرى الثانية والأربعين للاحتلال الإيراني للجزر الإماراتية الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبوموسى عام 1971.

وقال ” حاولنا ما أمكن أن نعرض هذه القضية بصورة واضحة ومختصرة لكنها شاملة ومحايدة أيضا، وتوصلنا من خلال هذه الدراسة إلى احتمالات مستقبلية لما يمكن أن يكون عليه الوضع في المستقبل وقيمنا ذلك على معظم الأحداث التي أثرت على المنطقة بصورة أشمل” .

وأضاف ” يظهر من ذلك أنه ما من أمل لحل هذا النزاع على المدى القريب وأن الاحتمالية لحله لصالح دولة الإمارات تكمن في التغيير الفعلي للمنظور الإيراني “.

وقال الشيخ خالد إن منطقة الخليج منطقة مضطربة وإن سياسة إدارة الأزمة المتعلقة بالجزر الثلاث تتطلب اهتماماً أكبر من قبل الولايات المتحدة والمجتمع الدولي .. مشيرا إلى ” أنه ربما تكون أفضل طريقة لدولة الإمارات في المستقبل القريب للحصول على امتياز أكبر لأي تغيرات محبذة قد تحدث في المنطقة” .

وفي ختام كلمته أعرب عن أمله في أن يجد الباحث والقارئ في كتاب الجزر الثلاث الصورة الحقيقية الواضحة والمختصرة لهذا النزاع والتي تثبت أيضا حق الإمارات في الجزر الثلاث.

وأعرب البروفيسور مايكل كلارك المدير الإداري بالمعهد الملكي المتحد لخدمات الدفاع والأمن عن تقديره للجهد الكبير الذي بذله الشيخ خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان في إعداده لهذا الكتاب والذي يعتبر الأهم فيما يتصل بموضوع الإمارات وتطوير علاقات وثقافة إستراتيجية سلمية في حل الأزمات .. مشيرا في هذا الصدد إلى أن تدشين سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية المبنى الجديد لسفارة الدولة في طهران دليل كبير على السياسة السلمية الحكيمة التي تتعامل بها الإمارات في هذا الصدد .

وأضاف البروفيسور كلارك إن سموه إتبع منهجا تحليليا وموضوعيا لافتاً ومتميزاً مما يجعل الكتاب مرجعا مهما لصناع القرار والباحثين .. وقال آمل أن يساهم هذا الكتاب بفهم دولي بصورة مهمة وأفضل لقضية النزاع حول الجزر الثلاث نتيجة التحليل العميق والحيادي لتناوله هذا الموضوع.

من جانبه تحدث الدبلوماسي السير هارولد ووكر سفير بريطانيا السابق لدى دولة الإمارات عن بدايات قيام الإتحاد مشيرا إلى أن لديه ذكريات في هذا البلد الذي تمكن بفضل قيادته الرشيدة من بناء الاتحاد بقيادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والمغفور له الشيخ راشد بن سعيد المكتوم، طيب الله ثراهما ومن بعدهم أصحاب السمو حكام الإمارات وفي مقدمهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله .

وأشاد بكتاب الجزر الثلاث والمنهجية التي إتبعها في عرضه وتحليله، واتسامه بالنزاهة والحيادية والوضوح والاختصار، وبكونه عملا شاملا على نحو لافت، وأنه يعتبر مرجعا مهما للباحثين وصناع القرار.

وقال إن هذه الدراسة تغطي السياق التاريخي للنزاع وتطوره وتعرض الموقفين الإماراتي والإيراني وأهمية النزاع على الصعيد الدولي.

ويتضمن كتاب الجزر الثلاث الذي يقع في 157 صفحة بإخراج انيق، خمسة فصول هي الفصل الأول ويتناول السياق التاريخي والقانوي للنزاع والفصل الثاني ويتناول تصاعد وادارة النزاع حول الجز الثلاث و الفصل الثالث ويتناول موقف دولة الامارات من النزاع و الفصل الرابع ويتناول موقف ايران من النزاع والفصل الخامس ويتناول السياسة العالمية تجاه النزاع ..

وخاتمة تحتوي على أربعة سيناريوهات سلمية لحل الازمة من وجهة نظر الباحث.

وام/خ

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ع ا و

Leave a Reply