سفيرنا في روما ينقل تهاني رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد للرئيس الإيطالي بمناسبة العام الجديد. .

سفيرنا في روما / رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد / الرئيس الإيطالي  .

روما في 21 ديسمبر / وام / نقل سعادة عبد العزيز بن ناصر الشامسي سفير الدولة لدى الجمهورية الإيطالية عميد السلك الدبلوماسي العربي في روما تهاني صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس الوزراء حاكم دبي رعاه الله والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية لفخامة الرئيس الإيطالي جورجونابوليتانو والشعب الإيطالي الصديق بمناسبة أعياد الميلاد والعام الجديد.

وحمل الرئيس الإيطالي من جانبه السفير الشامسي خلال حفل الإستقبال الذي أقامه بالقصر الجمهوري “الكورينالي” على شرف السفراء الأجانب المعتمدين لدى إيطاليا لتبادل التهنئة بالعام الجديد تحياته لصاحب السمو رئيس الدولة وصاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس الوزراء حاكم دبي والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان .. مؤكدا أهمية العلاقات الاماراتية الإيطالية حاضرا ومستقبلا.

حضر الحفل لابو بيستللي نائب وزيرة الخارجية وماريو جيرو وكيل وزارة الخارجية، و بيير فيرديننادو كازيني رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ، و فانينو كيتّي رئيس لجنة شؤون الاتحاد الأوروبي بمجلس الشيوخ، و فابريتسيو شيكيتّو رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الإيطالي.

وألقى مونسينيور أدريانو بيرنارديني عميد السلك الدبلوماسي الأجنبي سفير الفاتيكان كلمة السفراء خلال الحفل أعرب فيها عن تهنئته والسلك الدبلوماسي الأجنبي للرئيس نابوليتانو وحكومة وشعب إيطاليا بالعام الجديد وتحقيق الحكومة الإيطالية لأهدافها بخروج إيطاليا من الأزمة وتحقيق الرفاهية والسلام لإيطاليا وشعوب العالم، وقدرتها على تخطي المصاعب التي تواجهها الآن والتي قدم خلالها الشعب الإيطالي دليلا على النضج للخروج من الأزمة، بالوحدة من خلال الاتحاد الأوروبي، وليس بالعزلة الوطنية التي يتحدث بها البعض.

من جانبه عبر الرئيس نابوليتانو عن شكره لعميد السلك الدبلوماسي الأجنبي والسفراء الأجانب لتبادل هذه التهنئة الحارة وجهودهم في تقوية ودعم علاقات الصداقة والتعاون بين أوطانهم وإيطاليا.. متمنيا لهم النجاح في مهامهم وطالبهم بالحفاظ على ثقتهم في إيطاليا.

وأكد نهوض إيطاليا مجددا، وقدرة العملة الأوروبية الموحدة.. وضرورة الدفاع عنها وحمايتها، وخطورة الأزمة المالية على العالم أجمع.

وتطرق الرئيس الإيطالي إلى مأساة الشباب الذين يعانون مشكلة البطالة في أوروبا وإيطاليا وصعوبة الحصول على عمل يحقق طموحاتهم واستقلالهم الشخصي في بناء أسرة جديدة، كأولوية أمام الحكومة الإيطالية ورئاستها للاتحاد الأوروبي.

وام

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ع ا و

Leave a Reply