حاكم عجمان يثمن جهود جمعية التراث العمراني لحماية الأبنية التاريخية في الدولة

حاكم عجمان / جمعية التراث العمراني / استقبال.

عجمان في 31 اكتوبر / وام / ثمن صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان الجهود الكبيرة التي تقوم بها جمعية التراث العمراني في دولة الامارات لحماية الأبنية التاريخية التي تزخر بها الدولة الامر الذي يعزز الحفاظ على الموروث الأصيل للتاريخ العمراني.

ودعا سموه الى دعم التراث العمراني في دولة الامارات العربية المتحدة من قبل كافة الجهات والمؤسسات المعنية وذلك لارتباطه بحياة الأجداد والموروثات الأصيلة المعبرة عن عادات وتقاليد الشعوب فضلا عن انه يعد من الأسس التي تقيس مدى عراقة الشعوب وتطورها الحضاري على مر الازمان.

جاء ذلك خلال استقبال صاحب السمو حاكم عجمان صباح اليوم في مكتبه بالديوان الاميري سعادة المهندس رشاد محمد بوخش عضو المجلس الوطني الاتحادي رئيس جمعية التراث العمراني وأعضاء الجمعية وذلك في اطار الزيارات التي تنظمها الجمعية للجهات والمؤسسات الحكومية للتعريف بنظامها وأهدافها والأنشطة المختلفة التي تنفذها .

واطلع صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي من سعادة المهندس رشاد بوخش على التراث العمراني في دولة الامارات العربية المتحدة وعراقة المواقع التي تضمها الدولة والتي حصرتها الجمعية بـ 2900 موقع وما تحتويه من موروثات أصيلة ..كما تعرف سموه على أهداف الجمعية ودورها في حماية الآثار التاريخية التي تزخر بها الدولة وتتميز بطابع تراثي عريق.

وقدمت جمعية التراث العمراني خلال اللقاء عضوية الجمعية الفخرية لصاحب السمو حاكم عجمان .

وأشاد المهندس رشاد بوخش بالاهتمام الذي يوليه صاحب السمو حاكم عجمان في المحافظة على المباني التاريخية التي تزخر بها عجمان و وعي سموه الكبير بأهمية الابقاء عليها خاصة في الوقت الذي يشهد توسعا كبيرا في الحركة العمرانية سواء على مستوى الدولة او امارة عجمان ..مشيرا الى انه سيتم تنظيم العديد من المعارض والانشطة التي تخدم الجانب التراثي وتعزز دور وأهداف الجمعية في كافة انحاء الدولة ..ولفت الى ان الجمعية قامت برسم خريطة شاملة للأبنية التاريخية في الدولة .

وأوضح ان جمعية التراث العمراني في الامارات هي احدى جمعيات ذات النفع العام اشهرت عام 2003 وتسعى الى الحفاظ على التراث العمراني للدولة وتوثيقه وتأهيله ونشر الوعي التراثي في مختلف انحاء الإمارات عن طريق وضع معايير لتحديد المباني التاريخية والمساهمة في إصدار قوانين وتشريعات تحافظ على التراث العمراني والمساهمة في مسح وتوثيق وتسجيل التراث العمراني وتأهيل المواقع التاريخية وادارتها وتشغيلها وتوعية فئات المجتمع بأهمية الحفاظ عليها وإعادة إحياء الحرف والصناعات التقليدية التي تعرضت للنسيان فى السنوات الاخيرة .

/ي ع/

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ي ع/مص/ز م ن

Leave a Reply