حاكم الشارقة يشيد بمبادرة الشرطـة في دعم ثقافــة الطفل من خلال مشروعها الثقافي ” كتاب الطفل”

حاكم الشارقة / ” كتاب الطفل”.

الشارقة في 7 نوفمبر/ وام قام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة – بزيارة جناح القيادة العامة لشرطــة الشارقة في إطار جولة سموه الإفتتاحية لمعرض الشارقة الدولي للكتاب بمركز اكسبو الشارقة صباح أمس الأربعاء .

و كان في إستقبال سموه .. اللواء حميد محمد الهديدي قائد عام شرطــة الشارقة يرافقه العميد عبدالله مبارك الدخان نائب قائد عام شرطــة الشارقة وعدد من المدراء العامين ومدراء الإدرات بالقيادة، واطلع صاحب السمو حاكم الشارقة على الكتب والدراسات والإصدارات الأمنية المعروضة بجناح القيادة، كما اطلع سموه على الإصدارات التى تم إعدادها ضمن مشروع ” كتاب الطفل ” الذي أطلقته القيادة العامــة لشرطــة الشارقة مطلع الشهر الجاري وتم إلإعلان عنه من خلال الدورة 32 من معرض الشارقة الدولي لكتاب حيث قام اللواء حميد محمد الهديدي قائد عام شرطــة الشارقة بإهداء النسخــة الأولى من الإصدارات المشاركــة بالمعرض إلى صاحب السمو حاكم الشارقــة .

وشملت المؤلفات التى تم اهداؤها إلى سموه ثلاثة عناوين موجهة للطفل وهي (شمس ورحلـة الأمس، وحكايــة الطاووس والثعلب، وللبحر حكايات) وهي الإصدارات الأولى من منشورات شرطــة الشارقة.

وأكد اللواء حميد محمد الهديدي قائد عام شرطــة الشارقة ” إن مشروع كتاب الطفل يعد خطوة إضافية ضمن خطوات عديدة تسعى من خلالها شرطــة الشارقة إلى تعزيز دور المؤسسة الأمنية والشرطية في دعم جهود التنشئة الإجتماعية والتربية الفكرية وبناء القيم الثقافية ودعمها لدى الأطفال الناشئين من خلال نشر الثقافــة الأمنية والتواصل المستمر مع الشباب والطلاب، وهي فكرة تتسق مع توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة واهتمامه بالتنمية الثقافية للطفل وبناء ركائز المعرفــة لديه من خلال تعويده على القراءة وفي هذا السياق أيضاً جاءت فكرة برنامج الثقافــة الأمنية للطلاب حيث تحققت الكثير من النجاحات والنتائج الإيجابية التى نتطلع أن نشهد المزيد منها في المستقبل من خلال هذا المشروع الجديد.

وأضاف الهديدي إن المرحلــه المقبله سيتم إصدار العديد من الكتب الخاصــة بالطفل لأننا نؤمن أن المنتج الثقافي والأدبي والأعمال الإبداعية تكون أكثر عمقاً وأوضح أثراً في سلوك الفرد في ما بعد، فلا يجد تناقضاً بين ما تعلمــه في صغره من قيم ومبادئ وما يجده في مجتمعــه.

وأشار أن الشرطــة كمؤسسة لها أثرها الواضح ودورها المؤثر في المجتمع ترنوا إلى جذب أبناء الوطن في المستقبل وهي تتيح الفرصــة للتعرف إليها من قبل الأطفال الذين يحلم كل منهم أن يكون شيئاً ذا قيمــة في المستقبل وأن يتقلد وظائف لها علاقــة بما تعلمه. وان يكون وقاء للمجتمع في المستقبل ويكون إسهام الشرطــة في تنمية الجانب الثقافي للأفراد تحقيقاً لمبدأ الأمن الإجتماعي،.واكد ان القيادة العامــة لشرطــة الشارقة كمؤسسة في دولــة الإمارات العربية المتحدة تسعى أن يكون دورها المجتمعي تجاه الطفل بارزاً، بما تقدمــه من مادة إعلامية وإبداعية تسهم في توجيهه بالطريقـة المثلى، وان مشروع ” كتاب الطفل ” بدايــة إطلاقــة لمرحلة من المراحل المتتابعــة التى قامت بها شرطــة الشارقة نحو الطفل والتى تهدف إلى الجهود التربوية وجهود التنشئة الإجتماعية في الدولــه.

وام/ أص

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/أص/ع م م/ز م ن

Leave a Reply