” توفور 54″ تطلق “جائزة الإمارات للرواية” تحت رعاية عبدالله بن زايد

” توفور 54″ / “جائزة الإمارات للرواية” / مؤتمر صحفي .

أبوظبي في 20 يونيو/ وام / تحت رعاية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية رئيس المجلس الوطني للإعلام أطلقت ” توفور 54 ” جائزة الإمارات للرواية خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم بمقرها الرئيسي بحضور سعادة نورة الكعبي الرئيس التنفيذي لـ ” توفور 54 ” وجمال الشحي الأمين العام للجائزة .

وتهدف ” جائزة الإمارات للرواية ” إلى تقدير ودعم المواهب الأدبية الإماراتية وتسليط الضوء على الثقافة الأدبية في المجتمع الإماراتي وتثقيفه حول أهمية القراءة والكتابة.

وتقدمت سعادة نورة الكعبي خلال مؤتمر صحفي عقد بهذا الشأن بالشكر لسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان على رعايته الكريمة لهذه المبادرة الفريدة التي تهدف إلى تعريف الجمهور الإماراتي والعربي بأعمال الكتاب الإماراتيين وتشجيع الجميع على المساهمة في تفعيل التاريخ الأدبي في دولة الإمارات العربية المتحدة .

وأكدت أن مبادرة ” جائزة الإمارات للرواية ” تأتي تماشيا مع رؤية ” توفور 54″ لدعم المواهب الإماراتية المبدعة والتي من شأنها تطوير وتعزيز القطاع الإعلامي في الدولة والمنطقة ونشر أعمالهم الإبداعية في المنطقة العربية وسائر أرجاء العالم .

من جهته قال جمال الشحي إن الجائزة تعد الأولى من نوعها في دولة الإمارات العربية المتحدة وساهمت رعاية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان لها في رفع مستوى تميزها .

وأضاف إن الجائزة تهدف إلى تشجيع وتقدير الكتاب الإماراتيين المبدعين وتتماشى مع التزام إمارة أبوظبي بزيادة الوعي حول الثقافة الأدبية الغنية في الدولة من خلال إطلاق مبادرات ومشاريع أدبية مختلفة لتشجيع الكتابة والقراءة وروح الإبداع .. وأشار إلى أنه تم اختيار فئة الرواية القصيرة لتقديمها كنوع أدبي جديد على الساحة الثقافية.

وتتضمن جائزة الإمارات للرواية ثلاث فئات مختلفة هي جائزة “أفضل رواية” وجائزة “أفضل رواية قصيرة” وجائزة “الكاتب الإماراتي المميز” .

وستختار اللجنة ثلاثة أعمال من فئة “أفضل رواية” للروايات التي لا يقل عدد كلماتها عن 40 ألف كلمة وثلاثة أعمال أخرى من فئة “أفضل رواية قصيرة” للروايات التي يتراوح عدد كلماتها بين 17 ألفا و 40 ألف كلمة لتشارك لاحقا في معرض الشارقة الدولي للكتاب في شهر نوفمبر المقبل.

و سيتم الإعلان عن الكتب المرشحة للفوز على الموقع الالكتروني لجائزة الإمارات للرواية حيث ستتاح الفرصة أمام الجمهور ليصوت على أفضل رواية طويلة وقصيرة على أن يتم ترشيح “الكاتب الإماراتي المميز” من قبل لجنة التحكيم بناء على مدى تأثير أعماله على الثقافة والأدب في الإمارات خلال العام المنصرم .

ومن المقرر أن يعلن عن أسماء الفائزين في جائزة الإمارات للرواية خلال حفل مميز في وقت لاحق من العام الجاري.

وستشهد الجائزة أيضا تنظيم سلسة من ورش العمل والندوات في الكتابة الإبداعية يقدمها خبراء في هذا المجال لصقل المهارات الأدبية على مختلف فئاتها إضافة إلى إطلاق حملات محلية وخارجية للتعريف بالجائزة والتشجيع على الكتابة والقراءة في المنطقة على أن تواكب هذه الحملات إطلاق الجائزة وتستمر خلال الموسم كله.

وام/هك/ لب .

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/هك/لب/ع ا و

Leave a Reply