تصريح للسكرتير العام لمجلس الشورى بمناسبة افتتاح دور الانعقاد العادي الحادي والأربعين للمجلس

الدوحة في 06 نوفمبر/قنا/ أعرب سعادة السيد فهد بن مبارك الخيارين السكرتير العام لمجلس الشورى عن خالص الشكر والثناء لحضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني امير البلاد المفدى لتفضل سموه بافتتاح دور الانعقاد العادي الحادي والأربعين للمجلس اليوم.
وقال الخيارين في تصريح صحفي بهذه المناسبة، “أرفع أسمى آيات التهاني إلى سمو الشيخ تميم بن حمد ال ثاني ولي العهد والى الحكومة الرشيدة والشعب القطري الأبي بهذه المناسبة السنوية الجليلة التي يخاطب فيها حضرة صاحب السمو الامير المفدى شعبه ويستعرض فيها انجازات عام مضى ويلقي الضوء على ملامح السياسة القادمة”.
وأشاد السكرتير العام لمجلس الشورى بالانجازات العديدة التي تشهدها دولة قطر في ظل قيادة سمو امير البلاد الحكيمة وقال في هذا الخصوص، “لقد دأب سمو الامير المفدى على رعاية مجلس الشورى والاهتمام به كصرح يمثل مشاركة شعبه في ادارة البلاد والاخذ بمشورته، وعلى افتتاح دوراته سنويا لعرض سياسة بلادنا داخلياً وخارجياً ولتعداد الانجازات العديدة التي تشهدها بلادنا في ظل قيادة سموه الحكيمة والتأكيد على مواقف دولتنا من القضايا الدولية والاقليمية وقضايا الأمتين العربية والإسلامية”.
ووصف الخيارين الخطاب الذي القاه حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى لدى تفضل سموه بافتتاح دور الانعقاد العادي الحادي والأربعين لمجلس الشورى بالشامل والجلي بحق، وقال إن الخطاب حفل بالعديد من الانجازات في كافة القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.
كما عدد سمو الأمير على الصعيد الخارجي، مساعي قطر الحميدة لجمع الصف العربي والاسلامي ودعم قطر للأخوة في البلدان الشقيقة.
وأشاد بزيارة صاحب السمو أمير البلاد المفدى في شهر اكتوبر الماضي لقطاع غزة كأول زعيم عربي يزور القطاع، وقال إن التاريخ سيكتب بأحرف من نور عن هذه الزيارة التي كسر فيها سموه الحصار الجائر على الاشقاء في القطاع، معتبراً هذه الزيارة خطوة موفقة على نهج السياسة الخارجية القطرية.
وعبر السكرتير العام لمجلس الشورى كذلك عن الشكر لسعادة السيد محمد بن مبارك الخليفي رئيس مجلس الشورى ونائبه ولاعضاء المجلس على جهودهم المخلصة في خدمة دولة قطر، متمنياً أن تحفل الدورة الجديدة بالعطاء والانجازات.

Leave a Reply