تحت رعاية سلطان بن زايد .. نادي تراث الإمارات يختتم سباق كأس العين في ” بوذيب “

نادي تراث الإمارات / سباق كأس العين / ختام

أبوظبي في 9 نوفمبر/ وام / إختتم نادي تراث الإمارات اليوم فعاليات السباق التأهيلي الدولي لمسافة 80 كم ” نجمة واحدة” والسباق التأهيلي المحلي لمسافة 80 كم واللذين نظمهما في إطار سباق كأس العين للقدرة ، باكورة الموسم الجديد 2014 – 2013 بتوجيهات ورعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي وبالتعاون والتنسيق مع إتحاد الإمارات للفروسية .

حضر فعاليات اليوم الختامي سعادة علي عبد الله الرميثي المدير التنفيذي للأنشطة ، وراشد محمد الرميثي مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام ، وسعيد علي المناعي مدير إدارة الأنشطة وعدد من كبار ملاك ومربي الخيول في الدولة ، وجمهور كبير .

وكان السباق التأهيلي الدولي الذي شارك به نحو 50 فارسا وفارسة قد انطلق في قرية بوذيب العالمية للقدرة بمدينة الختم صباح اليوم بمرحلته الأولى لمسافة 30 كم مع استراحة إجبارية لمسافة 30 دقيقة ، والثانية لمسافة 30 كم ، مع استراحة 30 دقيقة ، والثالثة لمسافة 20 كم.

وقد خصص هذا السباق للخيول من أعمار 5 سنوات فما فوق بحد أعلى للسرعة 16 كم في الساعة وحد أدنى 12 كم في الساعة مع تحديد نبضات القلب بـ 56 نبضة .

وتم بنجاح تأهيل 40 فارسا وفارسة .. وإتسمت مراحل السباقات بالقوة وروح المنافسة والتحمل لتحقيق التأهل المطلوب لمسافات أكبر .

وقد ساعدت أحوال الطقس الملائمة لحركة الخيول ، والمسارات الممهدة جيدا على اختتام الجولات والوصول الى بوابات خط النهاية بوقت قياسي ..

في حين تم إجتياز فترات عرض الخيول على اختبارات الفحص البيطري بوقت قياسي نظرا لحسن التنظيم والإعداد وسرعة عمل اللجنة البيطرية برئاسة الدكتور فيداس ستاسكيفيشوس ما مكن معظم المشاركين من مواصلة مشوارهم مع حلم التأهل بسهولة ويسر.

وكان لافتا مشاركة عدد كبير من الفارسات في السباقات التأهيلية مما يؤشر إلى أهمية تشجيع الرياضة النسائية في مجال القدرة .

ويتضمن برنامج الموسم الجديد عددا من السباقات المخصصة للفارسات بكافة الفئات والمستويات.

و في نهاية السباق قام الشيخ محمد بن خليفة بن خالد آل نهيان بتكريم الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في السباق الدولي ، ونالت بطولة السباق الفارسة نوف عبد الرضا علي ، من إسطبلات الريف ، وحلت ثانية الفارسة فاطمة جول ، من إسطبلات الريف ، وجاء ثالثا الفارس عمير حسين البلوشي من إسطبلات الريف وانطلق السباق التأهيلي المحلي لمسافة 80 كم في الساعة السابعة والنصف صباحا بمشاركة نحو90 فارسا وفارسة ، على ثلاث مراحل وتم في ختامه تأهيل نحو70 فارسا وفارسة ليصبح مجموع عدد المتأهلين في السباقين نحو 110 فرسان وفارسات وذلك في إطار المشروع الوطني الذي وجّه به سمو رئيس النادي لإعداد المزيد من الفرسان والفارسات من صغار السن وطلبة المدارس والجامعات والهواة ليكونوا فرسان المستقبل و الذين يجدون في قرية بوذيب خير مكان لتدريبهم وتأهيلهم والمحافظة على لياقة خيولهم نظرا لما تتمتع به القرية من مرافق وميادين على مستوى عالمي من المواصفات والتقنيات ومدربين متخصصين وتوجيهات وخطط علمية ، تساعد محبي هذه الرياضة على الوصول إلى أهدافهم في المشاركة في أكبر المهرجانات والبطولات والسباقات التي يتم تنظيمها على مدار العام .. وضمن خطة تولّي الناشئة والشباب والهواة إهتمامها ، لإعداد قاعدة كبيرة مدربة من هؤلاء ليكونا فرسان المستقبل جدير بالذكر أن لجنة التحكيم التي أشرفت على تقييم ومتابعة المشاركين في السباقات الثلاثة تكونت من كل من سعيد البلوشي رئيسا ، وعضوية كل من محمد علي الحضرمي ومحمد خلفان اليماحي وحمد رحمة الشامسي ومحمد العبدان ونيل إبرهامز ، وعبد الحيكم ومفتاح الحراصي . و أكدت اللجنة عقب ختام الفعاليات عن تقديرها لحجم المشاركة غير المسبوق في السباقات التأهيلية ، وأشارت إلى أنها لمست حماسة غير عادية من جانب كافة المشاركين ونوهت إلى أن موسم القدرة الجديد يؤشر لوجود خامات ممتازة في رياضة القدرة وان هناك كوكبة من الفرسان والفارسات سيكون لهم شأن كبير في هذا المجال .

و أعربت اللجنة العليا المنظمة للسباقات في النادي عن سعادتها بحجم المشاركة الكبير من جانب كافة إسطبلات الدولة العامة والخاصة وعدد من أندية الفروسية بالدولة وثمنت جهود سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات على رعايته الكريمة ودعمه لسباقات العين الثلاثة وتضمنت 7 جولات مفتوحة لمختلف الأعمار وأظهرت إمكانيات عدد كبير من الفرسان المتميزين الذين سيكونون فرسان المستقبل لرفع راية الإمارات عالية خفاقة في مختلف ميادين الفروسية .

ودعت اللجنة جميع المتأهلين في باكورة موسم القدرة الجديد إلى مواصلة التدريب وتحقيق مسافات أعلى ليتمكنوا من التمرس على قواعد وأصول هذه الرياضة ، حتى تتاح لهم الفرصة للمشاركة في مختلف البطولات والسباقات الكبيرة التي يتضمنها برنامج الموسم الذي بدأ بداية طيبة, قوية من خلال مشاركة أعداد غير مسبوقة في السباقات التأهيلية ، مؤكدة أن بداية الموسم الجديد قوية ومشجعة ، وتبشر بالخير لتقديم صورة مشرقة عن إنجازات بوذيب في هذا المجال .

وعقب ختام اليوم الثاني من سباق العين عبر عدد من كبار ملاك ومربي الخيول في الدولة عن تقديرهم لجهود سموالشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ودعمه وتوجيهاته السديدة بتطوير رياضة القدرة ودعم فرسان وفارسات الإمارات من خلال خبرات ومشاريع قرية بوذيب التي أصبحت مركز إهتمام الجميع على المستويين المحلي والعالمي .

كما عبر عدد كبير من الفرسان الذين اجتازوا مراحل التأهيل خاصة السباق الدولي عن اعتزازهم بالمشاركة في سباقات كأس العين .. مثمنين جهود القائمين على قرية بوذيب من كوادر ومدربين ،وجهود اتحاد الإمارات للفروسية وما قدموه من مساعدة واهتمام لإنجاح تجربتهم في التأهل والصقل على قوانين هذه الرياضة العربية الأصيلة ، ورفعوا رسالة محبة وتقدير إلى راعي الحدث سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان على إهتمامه ودعمه وحرصه الشديد على الارتقاء بفروسية الإمارات.

وشهدت قرية بوذيب خلال يومي السباق جملة من النشاطات التراثية المصاحبة للسباقات أشرفت عليها القرية التراثية التابعة للنادي ، وتضمنت عرضا للحرف والمشغولات اليدوية والمهن التقليدية ، والمقهى الشعبي ، والعروض التراثية المختلفة وذلك لغايات عرض جانب من مفردات التراث الوطني أمام الضيوف والجمهور والمهتمين برياضة القدرة. وشارك في هذه الاحتفالية عدد من طلبة المراكز التابعة لإدارة الأنشطة في خطوة لتعريف الطلبة بقواعد وأصول رياضة القدرة والاطلاع على مرافق بوذيب وسباقاتها .

وام /مل

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/ع م م/ع ا و

Leave a Reply