المجلس الأعلى للطاقة بدبي يتفقد سير العمل في إنشاء مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية

دبي / مجمع الطاقة الشمسية / تفقد

دبي في 12 يوليو / وام / قام سعادة سعيد محمد الطاير نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي عضو مجلس الإدارة المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي بزيارة ميدانية لموقع إنشاء “مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية” – الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” في منطقة سيح الدحل بدبي – اطلع خلالها على ما تم انجازه في عمليات الإنشاء الموقعية للمشروع التي تسير وفق البرنامج المحدد لها.

رافق سعادته ناصر لوتاه النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الإنتاج في هيئة كهرباء ومياه دبي وعدد من مسؤولي الهيئة.

ويأتي إنشاء هذا المجمع تنفيذاً لمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله “اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة” وتحقيقاً لرؤية سموه في الإقتصاد الأخضر والترويج لمستقبل مستدام لإمارة دبي بهدف تعزيز مكانة دبي كنموذج عالمي يحتذى به في تحقيق أعلى معايير كفاءة الطاقة وزيادة إسهامات الطاقة المتجددة وفقاً لإستراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030 التي ستعمل على توفير احتياجات إمارة دبي من الكهرباء بحلول عام 2030 من خلال مصادر أربعة تتمثل في الغاز الطبيعي بنسبة 71 في المائة والطاقة النووية والفحم النظيف بنسبة 12 في المائة لكل منهما والطاقة الشمسية بنسبة 5 في المائة .

وأعرب الطاير عن رضاه على سير العمل لبناء أول مشروع في “مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية” الذي يدعم إستراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030 والذي سيسهم في تطوير التقنية المستخدمة في توليد الكهرباء باستخدام الطاقة الشمسية حيث يجري العمل وفق الخطة الموضوعة لإنجاز المشروع في موعده التعاقدي المقرر ..منوها بأن الهيئة قامت بتأهيل وتكليف كوادر مواطنة متخصصة للقيام بمتابعة وإدارة المشروع.

وأشار الى ان هيئة كهرباء ومياه دبي ستقوم على إدارة وتشغيل المجمع الذي تصل القدرة الإنتاجية لمرحلته الأولى إلى 13 ميجاواط من الطاقة الكهربائية من خلال تقنية الألواح الشمسية كأول مرحلة في المجمع ومن ثم ربطها بشبكة هيئة كهرباء ومياه دبي ومن المقرر الإنتهاء من هذه المرحلة في يناير 2014 وستصل قدرته الإنتاجية الإجمالية المتوقعة عند اكتماله إلى نحو ألف ميغاواط وتبلغ تكلفته الإجمالية 12 مليار درهم.

وتم اختيار منطقة سيح الدحل الواقعة على بعد حوالي 30 كم من تقاطع طريق دبي العين مع طريق الليسيلي /جنوب شرق دبي/ لإنشاء المشروع وستتم جدولة المراحل اللاحقة للمجمع على مدى المدة الزمنية اللازمة لاكتمال المشروع بكامل قدرته الإنتاجية بغرض تحقيق الأهداف الموضوعة والتي تتمثل في توفير خمسة في المائة من طاقة دبي بحلول بحلول عام 2030 .

/مر/

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/مر/ع ع/مص

Leave a Reply