السفير جيم سميث ينضم إلى مجموعة كوهن كمستشار كبير

واشنطن، 16 تشرين الأول / أكتوبر، 2013 / بي آر نيوزواير /  ایشیانیت باکستان  – أعلنت “مجموعة كوهن” The Cohen Group اليوم أن السفير جيم سميث، السفير الأميركي الذي أنهى قبل فترة قصيرة مهمته كسفير للولايات المتحدة في المملكة العربية السعودية، سينضم إلى الشركة هذا الأسبوع في منصب مستشار كبير للشركة.

وقال رئيس مجلس مدراء مجموعة كوهن، الذي عمل وزيرا للدفاع في عهد الرئيس بيل كلينتون، فضلا عن تمضيته 24 سنة في مجلسي النواب والشيوخ الأميركيين/ “إننا نشعر بشرف وسرور كبيرين بضم السفير سميث إلى فريق عملنا القوي في الشركة.”
وخلال فترة ولايته، ساعد السفير سميث في تعزيز العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية في جميع القطاعات، مما أوصل عدد الشركات الأميركية التي تقوم بأعمال التصدير لأول مرة إلى المملكة العربية السعودية إلى ما يقرب من 400 شركة، وإلى مضاعفة الصادرات الأميركية غير العسكرية إلى المملكة.

وقبل تعيينه سفيرا في المملكة العربية السعودية، كان السفير سميث قد عمل في الفترة من 2002-2009 في مجموعة متنوعة من المناصب التنفيذية مع شركة “ريثيون”، تضمنت التخطيط الاستراتيجي الشركاتي، صناعة الطائرات وتطوير الأعمال الدولية للشركة.

وفي الفترة التي سبقت عمله في القطاع الخاص، عمل السفير سميث في سلاح الجو الأميركي لمدة 28 عاما. وإذ تدرب ليكون طيارا قتاليا، فقد سجل السفير سميث أكثر من 4،000 ساعة طيران في طائرات F-15 و T-38. وقد خدم السفير سميث في جميع أنحاء العالم في مجموعة متنوعة من المهام التشغيلية وشارك في مهمات جوية قتالية من القاعدة الجوية في الظهران بالمملكة العربية السعودية خلال عملية عاصفة الصحراء. وقد تولى قيادة السرب القتالي 94، ومجموعة العمليات 325 والجناح المقاتل 18. وبالإضافة إلى ذلك، خدم السفير سميث في مجموعة متنوعة من المهام الإدارية التي شارك فيها شركاء التحالف، وشغل منصب رئيس قسم القوات الجوية وأستاذ الاستراتيجية العسكرية في كلية الحرب الوطنية. وخلال مهمته في قيادة القوات المشتركة الأميركية، قاد السفير سميث مبادرة تحدي الألفية، وهي أكبر تجربة تحول في التاريخ. وقد تمت ترقيته إلى رتبة عميد في تشرين الأول / أكتوبر 1998 وتقاعد من القوات الجوية في العام 2002.

وكان السفير سميث خريجا متميزا من الدرجة الاولى من أكاديمية سلاح الجو الأميركي في العام 1974 وحصل على جائزة ريتشارد أيه بونغ كطالب متميز في التاريخ العسكري. وقد حصل على درجة الماجستير في التاريخ من جامعة إنديانا في العام 1975، وهو أيضا خريج متميز من كلية الحرب البحرية، والقيادة الجوية وكلية الأركان وكلية الحرب الوطنية .

ويعتبر السفير سميث إضافة قيمة إلى فريق مجموعة كوهن المتنامي العامل على مجال أعمال الشرق الأوسط الذي يقوده المستشار الكبير داني سبرايت، الذي هو أيضا رئيس مجلس الأعمال الأميركي الإماراتي.
السفير سميث ينضم أيضا إلى عدد من كبار القادة في الشركة مع خبرة عميقة في الشرق الأوسط وحول العالم. وبالإضافة إلى رئيس مجلس الإدارة كوهن، تشمل هذه القائمة ما يلي:
• الجنرال جوزيف رالستون، القائد الأعلى السابق لمنظمة حلف شمال الأطلسي ونائب الرئيس السابق لهيئة الأركان المشتركة؛
• السفير مارك غروسمان، السفير الأميركي السابق لدى تركيا، وكيل وزارة الخارجية السابق للشؤون السياسية، والممثل الأميركي الخاص السابق لأفغانستان وباكستان؛
• السفير نيكولاس بيرنز، الوكيل السابق لوزارة الخارجية للشؤون السياسية وسفير الولايات المتحدة السابق لدى منظمة حلف شمال الأطلسي واليونان؛
• الاميرال جيمس لوي، النائب السابق لوزير الأمن الوطني والقائد السابق لخفر السواحل في الولايات المتحدة؛
• السفير جيف دافيدو، المساعد السابق لوزارة الخارجية لشؤون نصف الكرة الغربي والسفير الأميركي في المكسيك، وفنزويلا، وزامبيا؛
• اللورد جورج روبرتسون، الأمين العام السابق لحلف الناتو ووزير الدفاع السابق في المملكة المتحدة؛
• الجنرال بول كيرن، القائد السابق لقيادة العتاد في الجيش وكبير المستشارين لأبحاث الجيش والتطوير والاستحواذ؛
• الفريق الركن جو ياكوفاتش، المدير السابق لاكتساب سلاح الجيش والنائب العسكري لمساعد وزير الجيش للاستحواذ والنقل والإمداد والتكنولوجيا؛
• الفريق الركن هاري رادوج، المدير السابق لوكالة أنظمة المعلومات الدفاعية وقائد قوة المهام المشتركة لعمليات الشبكة العالمية.

نبذة عن مجموعة كوهن :
تتألف مجموعة كوهن من أكثر من 60 مهنيا يتمتعون بعقود من الخبرة في العمل في مناصب عمل ذات مستوى عال في الكونغرس والبيت الأبيض ووزارة الخارجية ووزارة الدفاع ووزارة الأمن الداخلي والاستخبارات، ووكالات فدرالية أخرى وحكومات أوروبية وآسيوية، ومنظمات دولية والقطاع الخاص .

مجموعة كوهن، التي لها مكاتب في واشنطن، لندن، بكين، وتيانجين، ونيودلهي، توفر لعملائها الأفكار والبصائر اللازمة من أجل فهم وصوغ بيئات الأعمال التجارية والسياسية والقانونية والتنظيمية والإعلامية التي يعملون فيها بصورة أفضل. وهذا يشمل كلا من تطوير خطط الأعمال التجارية الاستراتيجية لمساعدة العملاء على تحقيق أهدافهم وهي تشارك بنشاط العملاء في تنفيذ تلك الخطط. وتشمل مجالات عمل مجموعة كوهن الفضاء والدفاع والأمن الوطني، الشرق الأوسط، الصين، الهند، الاتصالات السلكية واللاسلكية وتكنولوجيا المعلومات والطاقة والموارد، النقل والخدمات اللوجستية، والرعاية الصحية والعلوم الحياتية، الخدمات المالية والاستثمار، والعقارات، وخدمة العملاء في أميركا الشمالية، وشرق آسيا، جنوب آسيا، أوروبا، روسيا، أستراليا، أفريقيا وأميركا اللاتينية .

مجموعة كوهن لديها أيضا شراكة استراتيجية قوية مع شركة دي ال ايه بايبر للمحاماة، وهي شركة قانون دولي يعمل بها أكثر من 4,200 محام يعملون في 71 مكتبا في 30 بلدا في جميع أنحاء العالم .

 

Leave a Reply