الرحلة إلى “بلاد الوفرة”

بكين، 16 تموز / يوليو، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان — رحلات شركة الخطوط الجوية الصينية التي دشنت حديثا بين فرانكفورت وتشنغدو الصينية تجعل تشنغدو المدينة الصينية الأقرب إلى أوروبا. فهذه الرحلات تستغرق من المسافرين الأوروبيين 10 ساعات فقط  للسفر من قلب أوروبا إلى “بلاد الوفرة” الصينية المفعمة بالفتائن الشرقية.

الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20080625/CNW017LOGO

ENPRNPRN AIR CHINA NEW LOGO  الرحلة إلى بلاد الوفرة

Logo

الحرير، الشاي وحيوان الباندا العملاق

في حين أن بكين هي مقر العديد من حكومات السلالات وشنغهاي هي القلب النابض للنزعة التجارية الصينية، فإن تشنغدو، القابعة بعيدا في جنوب غرب الصين، تنضح بمفاتن شرقية فريدة. انها مسقط رأس شين، أو قطيفة السيتشوان، وهو قماش حريري تتميز بصنعة فريدة تعود بأصولها إلى فترة الدول المتحاربة قبل أكثر من 2,000 سنة مضت، كما أن تاريخها كمركز لتجارة الشاي يوفر للزوار صورة لثقافة الشاي الصينية الأصيلة. وإضافة إلى ذلك، فهي مسقط رأس حيوانات الباندا العملاقة الشهيرة، والمدينة هي الموئل الوحيد في العالم لحيوانات الباندا سواء الموجودة منها في الحجر أو في البرية.

مدينة مثالية للعيش
تشنغدو، التي كانت المدينة التي استضافت معرض الصين – الاتحاد الأوروبي سبع مرات، هي قاعدة التصنيع والتصدير الصينية المهمة في منطقة غرب الصين، وهي أيضا المدينة الصينية الغربية التي تضم أكبر عدد من شركات فورتشن 500 التي تعمل فيها.

مركز الوصول السهل إلى جنوب غرب الصين
دشنت شركة الخطوط الجوية الصينية رحلاتها المباشرة بين فرانكفورت وتشنغدو يوم 19 أيار / مايو، وهو أول خط جوي مباشر من دون توقف بين غرب الصين وأوروبا من قبل الشركة الجوية الصينية. وبفضل شبكة الطيران التي تتمتع بها شركة الخطوط الجوية الصينية، وفي ضوء كون تشنغدو مركزا إقليميا، فإنه يمكن للمسافرين الأوروبيين الآن تحويل وجهات سفرهم بسرعة وسهولة إلى أجزاء أخرى من الصين بعد الوصول إليها.

وبصفتها أكبر ناقل جوي في تشنغدو، فإن شركة الخطوط الجوية الصينية تسيّر الآن أكثر من 60 رحلة محلية ودولية وإقليمية من وإلى تشنغدو. وبعد وصولهم الى تشنغدو، يمكن للمسافرين مواصلة رحلاتهم إلى المدن الرائدة الأخرى مثل بكين على الرحلات المتواصلة “بكين تشنغدو اكسبريس”، أو إلى الوجهات الحمراء الملتهبة مثل لاسا ويجيانغ.

وتسيّر شركة الخطوط الجوية الصينية خط تشنغدو – فرانكفورت المباشر على متن طائراتها A330-200 المحدثة ذات البدن العريض. وقد تم تخفيض عدد مقاعد درجة رجال الأعمال في هذه الطائرات من 36 إلى 30 مقعدا، حيث تبلغ مساحة حركة المقعد 203 سم، حيث يمكن للمقعد أن ينحني 180 درجة ليصبح سريرا مسطحا كاملا. وبالإضافة إلى ذلك، تم تزويد جميع طبقات الخدمة على الطائرة بنظام الترفيه الشخصي. ويتم تقديم وجبات طعام تتضمن طبق “سيتشوان ليل” الذي تشتهر به سيتشوان، كما الأسماك المملحة، فطائر اللحم، ومعكرونة الروبيان على متن هذه الرحلات، مما يتيح للمسافرين الأوروبيين تذوق طعم حقيقي من تشنغدو.

Leave a Reply