الدكتور رونغيانغ شو، صاحب براءة أسلوب إعادة تجديد الأعضاء التالفة، التي كانت أولوية رئيسية تحدث عنها الرئيس في خطاب حال الاتحاد للعام 2013، يعلن إنجازه تقنيات إعادة تجديد أعضاء الجسم البشري

لوس أنجلوس، 28 حزيران / يونيو، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان — أعلن الدكتور رونغيانغ شو، Dr. Rongxiang Xu وشركة “ميبو إنترناشيونال”، MEBO INTERNATIONAL وهي الشركة التي تم تأسيسها من أجل استخدام تقنياته المثبتة الحاصلة على براءة الاختراع، announced today his accomplished proprietary technologies to regenerate damaged organs، اليوم عن إنجاز تقنياته الحائزة على براءة الاختراع لتجديد الأعضاء البشرية التالفة، وذلك من أجل مساعدة المؤسسات الحكومية وغير الحكومية على تقديم منافع نظامه العلمي الجديد بسرعة للبشر. يذكر أن الدكتور شو هو صاحب براءة اختراع تقنيات تتعلق بـ “تطوير العقاقير لتجديد الأعضاء التالفة”، وهي استراتيجية ذات أولوية في تطور العلوم الإنسانية أشار إليها الرئيس أوباما في خطابه عن حال الاتحاد الرئاسي للعام 2013  2013 Presidential State of the Union ، وهو أيضا مخترع ومؤسس النظام العلمي الجديد المسمى “علم تجديد الأعضاء البشرية في الموضع.”

وفي يوم 13 شباط / فبراير، 2013، ضمّن الرئيس الأميركي خطابه عن حال الاتحاد مسألة “تطوير العقاقير لتجديد الأعضاء التالفة”، وهي جزء من النظام العلمي للدكتور شو، باعتبارها استراتيجية ذات أولوية عليا في تطور العلوم الحياتية.

وأوضح الدكتور شو بالقول: “دخلت الحكومة الأميركية إلى مسرح مسار العلوم التطبيقية لتجديد الأعضاء البشرية التالفة في الموضع بواسطة العقاقير، الذي يبتعد عن عصر الدراسات الاستكشافية الأساسية على الخلايا الجذعية، الجينات، وهندسة الأنسجة، وهو الذي يصبح نموذجا لجميع البلدان كما أنه يشير إلى أن الشعب الأميركي سوف يتخلص أولا من معاناة أمراض الأعضاء التي لا علاج لها عن طريق الطب الحديث.”

إن “علم تجديد الأعضاء البشرية في الموضع” الذي اخترعه الدكتور شو هو نظام جديد في العلوم الحياتية، الأمر الذي يعتمد على استخدام مزيج من المواد المغذية المجددة للخلايا من أجل تجديد الخلايا الجديدة في الموضع، وذلك بهدف تجديد واستبدال الخلايا التالفة، والخلايا الهرمة قبل الأوان، والخلايا الميتة قبل الأوان أو الخلايا السرطانية في الأعضاء البشرية، لمساعدة الأعضاء المريضة على التجديد واستعادة البنية والوظيفة الطبيعية أو تجديدها لتصبح ذات سن أكثر شبابا.

وأوضح الدكتور شو تعليقا على ذلك بالقول: “إن المادة المستخدمة من قبل الأعضاء البشرية في علم تجديد الخلايا في الموضع هي صيغة غذائية تتألف من تركيبة غذائية تجديدية، بدلا من العقاقير الكيميائية.” وأضاف قائلا: “ليست هناك في هذا أي مشكلة تتعلق بالسلامة ويمكن التحقق من عملها مباشرة والترويج لها وتطبيقها. يمكن للجميع تحقيق تجديد الخلايا في الموضع للأعضاء الجسدية ما دام يصار إلى إضافة المواد الغذائية الغنية بوظيفية تجديد الخلايا إلى النظام الغذائي.”

وقد أنجز الدكتور شو مهمة تجديد الأجهزة التالفة. وقال الدكتور شو: “نحن نعلن في الولايات المتحدة أن لدينا حق الملكية الفكرية لعلم تجديد الأعضاء والتكنولوجيا الخاصة به، ونأمل أن تقوم حكومة الولايات المتحدة والرئيس بسرعة بالتثبت من صحة عمل وتطبيق “علم وتقنية تجديد الأعضاء البشرية” الذي اخترعناه لعلاج أمراض الأعضاء البشرية لمنفعة الناس.”

لقد أسس أبقراط الطب الحديث قبل 2500 سنة، مقدما مساهمات تاريخية كبيرة لصحة البشر. ومع ذلك، فإن علاج أمراض الأعضاء البشرية كان دائما تحديا كبيرا وهدفا لعلماء العلوم الحياتية وعلماء الطب عبر التاريخ.

وعلى مدى نصف القرن الماضي، دفع دافعو الضرائب الأميركيون مئات المليارات من الدولارات لتمويل البحوث لاستكشاف علاج لأمراض الأعضاء البشرية، ولكن من دون عائد لناحية التطبيق حتى الآن. وعلاوة على ذلك، ليس هناك أي جدول زمني لعلاج أمراض الأعضاء البشرية بعد أن قال “أبو علم الجينات البشرية” البروفيسور جيمس واتسون Prof. James Watson يوم 21 آذار / مارس 2013 إن البحوث التطبيقية الجينية لا طائل منها.

وقال الدكتور شو: “إنه باستخدام مزيج من المواد الغذائية المغذية لتجدد الأعضاء، أنجزنا بالفعل تجديد الأعضاء البشرية التالفة في الموضع وكذلك التجديد في الموضع للأعضاء البشرية الشائخة قبل الأوان. وفي أذهاننا، فإننا نحن العلماء، حققنا بالفعل مهمتنا في العلوم، وإن المسؤولية الآن تقع على عاتق قادة الدولة والحكومات وأصحاب النفوذ لاستخدام النظام العلمي الجديد لإنقاذ أرواح الناس. ولا تحتاج الحكومات إلى استثمار المزيد من التمويل في أعمال البحث والتطوير لعلم تجديد الأعضاء. إن بإمكانها استعمال تقنيتنا التطبيقية لعلم تجديد الأعضاء البشرية في الموضع لمنفعة الناس.”

وفي ما يلي أمثلة على مشاريع منجزة للدكتور شو في تجديد الأعضاء:
واحد: تقنية التجديد في الموقع لإصبع مقطوع
لقد كان من المستحيل في التاريخ الطبي تجديد خلايا إصبع مقطوع، وهو العلامة المعترف بها لإنجاز تجديد الأعضاء البشرية، فضلا عن أنه يُعتبر العلامة العلمية لتجاوز كافة الحقول الحالية للبحوث حول تجديد الأعضاء البشرية. لقد أنجزنا بالفعل تجديد الجزء المفقود من الإصبع المقطوع عن طريق زراعة بقايا الأنسجة الحيوية (بما في ذلك أنسجة العظم) للسطح المهشم لجرح الإصبع المقطوع مع مرهم من تركيبة غذائية للإصبع المقطوع. وفي حالة الإصبع المقطوع التي لا يمكن تجديد خلاياه تماما، يمكن للجزء المعطوب من الإصبع أن يتجدد إلى حالته الطبيعية من خلال القيام بإحداث سطح تهشم جديد جراحيا في الإصبع.

الآلية الأساسية: جميع أنواع خلايا الأنسجة في سطح التهشم للإصبع المقطوع تتحول في الموضع إلى خلايا جذعية تقوم بتجديد متزامن لجميع أنواع الأنسجة التالفة لتشكيل الإصبع الأصلي وفقا لإجراءات تنمية الخلايا الجذعية البشرية في الموضع.

إثنان: تكنولوجيا التجديد التجددي للجهاز الهضمي الشائخ.
الجميع واعون لمشكلة الشيخوخة المبكرة للجهاز الهضمي لكن أحدا لم يتمكن حتى الآن من فعل أي شيء حيال ذلك. شيخوخة الجهاز الهضمي تتناسب بصورة إيجابية مع عمر الشخص، أي أنها تشيخ قبل 20 عاما من بقية الأجهزة الأخرى في الجسم البشري. من وجهة نظر الحياة العامة للجسم البشري، فإن شيخوخة الجهاز الهضمي السابقة لأوانها هي المرض الأكثر خطورة لأنه يؤدي مباشرة إلى نقص التغذية وإمدادات الطاقة إلى كل الأعضاء البشرية الأخرى. وهكذا فإن حيوية وعمر كل عضو تتعرض للتلف مباشرة بسبب الشيخوخة المبكرة للجهاز الهضمي الذي هو أصل العديد من أمراض الأعضاء البشرية. ولذلك فإنه يصبح من قبيل إنقاذ للبشرية إذا ما تم التمكن من تحقيق التجديد التجددي للجهاز الهضمي الشائخ قبل الأوان لدى البشر. لقد أنجزنا بالفعل تجديد شباب الجهاز الهضمي الشائخ قبل الأوان باستخدام كبسولة غذائية تحتوي على عناصر غذائية مجددة تمكن الجهاز الهضمي الشائخ لشخص بعمر 60 عاما من التجدد إلى عمر الشباب.

الآلية الأساسية: العناصر المغذية لتجدد الجهاز الهضمي تمكن خلايا الأنسجة في الجهاز الهضمي الذي يعاني من الشيخوخة قبل الأوان والأنسجة فيه من استعادة وظيفة تطوير الخلايا الجذعية وتوليد خلايا جديدة في الموضع الطبيعي لتحل محل الخلايا الهرمة والمتليفة وتجديد العضو ضد موت الخلايا المبرمج السابق لأوانه للكثير من الخلايا، وتجديد واستعادة جميع أعضاء الجهاز الهضمي الشائخة قبل الأوان  إلى هيكلية ووضعية وظيفية أكثر شبابا. الصورة المرفقة هي لنتيجة تجديد تجددي لسنة واحدة لشخص عمره 40 سنة (الشكل 1).

الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20130627/LA39022-b

One%20year%20regenerative%20rejuvenation%20results%20for%2040%20year%20old%20person. الدكتور رونغيانغ شو، صاحب براءة أسلوب إعادة تجديد الأعضاء التالفة، التي كانت أولوية رئيسية تحدث عنها الرئيس في خطاب حال الاتحاد للعام 2013، يعلن إنجازه تقنيات إعادة تجديد أعضاء الجسم البشري

One year regenerative rejuvenation results for 40 year old person.

ثلاثة: العلاج التجديدي لقرحة المعدة والاثني عشر
قرحة المعدة والاثني عشر هي أمراض مقاومة للعلاج وغالبا ما تعاود إصابة المصاب بها بعد المعالجة. وعلى الرغم من أن الدواء الحالي يمكن أن يعزز التئام جروح القرحة عن طريق إحداث ندب فيها باستخدام المستحضرات الصيدلانية، فإن أعضاء المعدة تفقد هياكلها ووظائفها الأصلية في موقع الجرح وذلك بسبب تشكل الندبة، إذ أن الندبة تكون عرضة لعودة القرحة وهو غالبا ما يؤدي إلى خلل وظيفي في الجهاز الهضمي. وبالتالي، لم يتم علاج القرحة في الجهاز الهضمي بشكل جذري بهذه الطريقة حتى الآن. فعن طريق تزويد الجسم بكبسولاتنا الغذائية المكونة من مواد غذائية تجديدية لتجديد الخلايا القاضية على قرحة الجهاز الهضمي، فإنه يمكن لندبة القرحة أن تتجدد بصورة طبيعية وأن تستعاد أنسجة الجهاز الهضمي فيها إلى وضعها الطبيعي، ما يؤدي إلى الشفاء بدون تندب.

الآلية الأساسية: تحت تأثير تناول التركيبة الغذائية التجديدية لقرحة المعدة والأمعاء عن طريق الفم، يتم تسييل أنسجة القرحة وتفريغها تلقائيا بصورة تدريجية من أجل تأسيس بيئة فسيولوجية إيكولوجية على جرح القرحة، وهو ما يؤدي بدوره إلى قيام أنسجة الخلايا الحية المتبقية للجرح من التجدد والتحول إلى خلايا جذعية بصورة طبيعية وتجديد أنسجة الجهاز الهضمي المعطوبة بصورة طبيعية بعد عملية تنمية الخلايا الجذعية.

أربعة: العلاج التجديدي للإصابة بأمراض القلب التاجي  (CHD)
أمراض القلب التاجي، من بين غيرها من أمراض القلب الرئيسية الأخرى، هي القاتل رقم واحد للأرواح البشرية. فهي تهدد باستمرار حياة الإنسان لأنها مستعصية على العلاج، على الرغم من أنه يمكن للدعامات القلبية الوعائية أو عمليات الجراحة التحويلية لشرايين القلب أن تخفف من الأعراض مؤقتا وإنقاذ الأرواح. تقنية تجديد عضو القلب لدينا يمكنها بصورة تجددية استعادة مرض القلب التاجي إلى حالة غير جراحية أو حالة بسيطة من حالة دعامات القلب والأوعية الدموية أو جراحة تحويل الشرايين، أو الحالة السلبية بحسب اختبارات أمراض القلب التاجي.

الآلية الأساسية: تحت تأثير تناول التركيبة الغذائية التجديدية للقلب عن طريق الفم، يتم استبدال كافة الخلايا المتليفة في أوعية القلب وعضلات القلب تدريجيا بواسطة الخلايا الجديدة المتجددة في الموقع، وبالتالي يتم تحسين وظيفة تزويد الدم في أوعية القلب وتصبح لعضلات القلب بنية وحيوية أكثر شبابا.

خمسة: تقنية استعادة القدرة التجديدية لخلايا الجلد لمعالجة ندبات الوجه
أي شخص لديه ندبة على وجهه يعاني جسديا وعاطفيا طوال حياته. تقنية استعادة تجديد خلايا الجلد للندبات تمكن الآلاف من هؤلاء المرضى من استعادة حياة سعيدة من خلال تجديد وظيفة التجديد للجلد في الوضع الطبيعي.

الآلية الأساسية: تحت تأثير التركيبة الغذائية التجديدية للجلد، تبدأ خلايا الندبة بعملية الموت المبرمج، في حين أن خلايا الأنسجة المتبقية لخلايا الجلد وبشرة الجلد تبدأ بتطوير وظائف الخلايا الجذعية في الموضع، وبالتالي تجديد بنية عضو الجلد الجديدة في الموضع.

ستة: الطب والمعالجة التجديدية للجروح والحروق السطحية وعيوب الصدمة والقرحة وتقرحات السكري
تقنية الاستعادة التجديدية للجروح والحروق السطحية وعيوب الصدمة، والقرحة، وتقرحات مرض السكري، وما إلى ذلك، هي تقنية دارجة في العلاج السريري في أنحاء العالم. في عام 2004، نشرت الصحيفة السويدية الشهيرة “كارغر” KARGER دراستنا التي كانت بعنوان “طب ومعالجات الحروق التجديدية” التي تلقي الضوء على أن الجرح الذي لا يندمل بنفسه، مثل عيوب سطح الجسم الناتجة عن الصدمات، القرحة، تقرحات السكري، وما إلى ذلك، يمكن علاجها بواسطة العلاج التجديدي لجروح الحروق العميقة. حتى الآن هناك 73 دولة تطبق العلاج التجديدي للجلد المصاب بالحروق. في الولايات المتحدة، توشك إدارة الغذاء والدواء على الانتهاء من اختبارات المرحلة الثانية الإكلينيكية للتركيبة الغذائية التجديدية لعضو الجلد. ومن المؤمل أن تسرع الحكومة الأميركية من عملية التحقق من سلامة استعمال هذه الطريقة من قبل إدارة الغذاء والدواء ومساعدة المرضى في الولايات المتحدة على الاستفادة بسرعة من عملية تجديد البشرة بهذه الطريقة.

الآلية الأساسية: في حالة الحروق عميقة، وفي إطار وظيفة مادة تجديد الجلد، يمكن تسييل الأنسجة النخرية وإزالتها دون إلحاق مزيد من الضرر، ويمكن استعادة الأنسجة في منطقة ركود الحرق، ويمكن أن تنشأ بيئة إيكولوجية مغلقة بحيث تتحول خلايا الأنسجة المتبقية القابلة للحياة في الموقع إلى خلايا جذعية تجددية. ووفقا لإجراءات تنمية الخلايا الجذعية، تقوم الخلايا الجذعية بتوليد أنسجة وعضو الجلد في الموضع. هذه الآلية تنطبق على أنواع أخرى من الجروح.

سبعة: تقنية تجديد جلد بشرة الوجه والرقبة الشائخة قبل الأوان
على الرغم من أن الأشخاص الذي هم في منتصف العمر لديهم نفس الحماس والروح العالية كما الشباب، وذلك بفضل تحسين مستوى حياة البشر حاليا، فإن بشرة الوجه والرقبة لديهم تتعرض بصورة حتمية لظاهرة الشيخوخة المبكرة. وقد يكون مقبولا ألا ينظر  الناس الذين هم في منتصف العمر وكبار السنة إلى مظهرهم في المرآة، وإلا فإنهم سيفقدون ثقتهم بأنفسهم لرؤية مظهرهم الشائخ، وهو ما يفسد عليهم نوعية الحياة بصورة عميقة. إن تقنيتنا الخاصة بتجديد شباب بشرة الوجه والعنق الشائخة تستطيع  تجديد شباب الجلد الشائخ مرة أخرى وإعادته إلى حالة الشباب.

الآلية الأساسية: تحت وظيفة مغذيات تجديد البشرة الشائخة، يتم استعادة القدرة على التجدد في البشرة للخلايا القاعدية في البشرة أولا، ومن ثم تتم استعادة الألياف المتناثرة لتكون على هيئة حزمة، ما يؤدي إلى إيقاظ الوظيفة التجديدية في الموقع لخلايا الأنسجة وزيادة تجديد خلايا الجلد لتحل محل الخلايا الجلدية الشائخة، وبالتالي يتم تجديد شباب هيكلية ووظيفة الأدمة. الصورة المرفقة هي نتيجة التطبيق البشري لمخترع تقنية التجديد التجددية رونغيانغ  شو نفسه (الشكل 2).

الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20130627/LA39022-a

ثمانية: تقنية تجديدية مضادة للسرطان
لقد حققت الدراسات الهادفة إلى التصدي لأمرض السرطان التي تركز على الاستفادة من المادة الغذائية التجددية النجاح في المستوى الخلوي في العيادة، ما عدا سرطان الجلد، ولكن أنواع السرطان الأخرى لا تزال تتطلب المزيد من الدراسات. ومع ذلك، فقد حصلنا على تجربة تطبيق تمديد العمر الافتراضي لمرضى السرطان الذي يؤدي إلى الوفاة من دون إزالة السرطانات. ولذلك، فإنه يمكن تطبيق التقنيات المضادة للسرطان باستخدام التغذية التجددية أولا لإفادة المرضى الذين يعانون من سرطان الجلد أو السرطان الذي يؤدي إلى الوفاة.

الآلية الأساسية: يمكن للتركيبة الغذائية التجددية المضادة للسرطان تعزيز الموت المبرمج للخلايا السرطانية وهي يمكنها أيضا في الوقت ذاته تعزيز عملية الأيض وبدء إطلاق قدرتها على تجدد الخلايا الطبيعية.

ومن أجل تسهيل الاتصال بالقادة والحكومات والمجتمعات في جميع الدول، أنشأ الدكتور شو Dr. Xu مكتب اتصال عالمي. عنوان المكتب هو التالي: City National Plaza, 515 S. Flower St. 36th Floor, Los Angeles, CA 90071

رقم الهاتف: +1-213-236-3530

عنوان البريد الألكتروني: usadmin@mebo.com

رقم الفاكس: +1-213-236-3766

الموقع الألكتروني: http://www.mebo-international.com/

الاتصال:

جين ويستغيت: رقم الهاتف: 336.608.4439، البريد الألكتروني: Jane@westgatecom.com

شييريل رايلي: رقم الهاتف: 202.285.4222، البريد الألكتروني: cherylrileypr@comcast.net.

Leave a Reply