” أخبار الساعة ” : دعم إماراتي قوي لمصر

أخبار الساعة / إفتتاحية.

أبوظبي في 11 يوليو/ وام / أكدت نشرة ” أخبار الساعة ” أن تحرك الإمارات الإيجابي الداعم لمصر اقتصاديا وسياسيا في المرحلة الانتقالية الصعبة التي تمر بها يؤكد بجلاء أنها دولة مسؤولة في محيطها العربي والإقليمي ما يكرس صورتها باعتبارها رمزا للأخوة العربية الأصيلة وصاحبة المبادرات الفاعلة في ترسيخ مبادئ التضامن والتكافل بين الشعوب العربية.

وتحت عنوان ” دعم إماراتي قوي لمصر ” قالت إن دولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها الرشيدة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” لا تألو جهدا في تقديم مختلف أشكال الدعم لمصر من أجل مساعدتها على تجاوز الظروف الصعبة التي تواجهها في الوقت الراهن على المستويات كافة.

وأشارت النشرة التي يصدرها ” مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية”..إلى أنه في هذا السياق جاءت حزمة المساعدات التي قدمتها لمصر والتي تم الإعلان عنها خلال زيارة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني ضمن وفد إماراتي رفيع المستوى إلى مصر أول أمس والتي شملت منحة مالية قدرها مليار دولار وقرضا بقيمة ملياري دولار بصورة وديعة من دون فائدة لدى البنك المركزي المصري.

وأكدت أن هذه المساعدات لا شك أنها تجسد حرص دولة الإمارات على دعم مصر ومساعدتها على تجاوز المأزق الاقتصادي الذي تواجهه في هذه المرحلة الانتقالية الصعبة كما تجسد تفاعلها السريع والإيجابي مع الجهود المبذولة لتحقيق الاستقرار في هذا البلد الشقيق وخاصة أن الاقتصاد المصري كان في حاجة ماسة إلى مثل هذه المساعدات التي ستسهم وفقا للعديد من الخبراء الاقتصاديين في تعزيز الاحتياطي النقدي المصري الذي تراجع إلى ما دون /15/ مليارا وكاد يصل إلى درجة الخطر كما ستعزز الثقة في سوق الصرف وستدعم ميزان المدفوعات في مصر خلال الفترة المقبلة.

وأضافت أن سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان قد أكد خلال مباحثاته مع كل من المستشار عدلي منصور رئيس جمهورية مصر العربية المؤقت والفريق أول عبدالفتاح السيسي القائد العام للقوات المسلحة المصرية وزير الدفاع عددا من الأمور المهمة التي تعكس الدعم الإماراتي القوي لمصر أولها أن “العلاقة التي تجمع دولة الإمارات قيادة وشعبا بجمهورية مصر العربية علاقة أخوية وتاريخية راسخة وثابتة تتميز بالمحبة وبالتعاون الوثيق” وهذه حقيقة راسخة يدركها المصريون جميعا الذين يحملون مشاعر الاحترام والتقدير لدولة الإمارات وقيادتها الرشيدة وتعبر عن نفسها في المبادرات الإماراتية المتعددة طيلة السنوات الماضية والتي كان لها أكبر الأثر في دعم خطط ومشروعات التنمية في مصر ولهذا كله فإن العلاقات الثنائية بين الدولتين تستند إلى أسس قوية تدفعها قدما إلى الأمام.

وأضافت أن ثانيها هي ” أن الإمارات تقف إلى جانب مصر وشعبها في هذه المرحلة المفصلية وتثق بخيارات شعبها نحو المستقبل وقدرته على تجاوز تحديات المرحلة الراهنة ” وهذا يعبر بجلاء عن انحياز دولة الإمارات لإرادة الشعب المصري واحترام خياراته وهذا نهج ثابت تتبناه الإمارات تجاه جميع أشقائها العرب وتترجمه في مبادرات متنوعة تخدم أهداف الشعوب العربية في التنمية والاستقرار.

وأكدت ” أخبار الساعة ” في ختام مقالها الإفتتاحي أن ثالث هذه الأمور ” أن أمن مصر واستقرارها هما أساس الأمن العربي” وهذا إنما يعكس إدراكا قويا لمكانة مصر ولدورها المأمول في محيطها العربي حيث ترى دولة الإمارات أن عودة الأمن والاستقرار إلى مصر وإن كانت تمثل أولوية وطنية للشعب المصري فإنها تمثل رصيدا ودعما قويا للعالم العربي أيضا.

مل / دن / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ز ا

Leave a Reply