‫سي أف أل دي إنترناشيونال تؤسس مقرا لها في سنغافورة، توقع مذكرة تفاهم مع جامعة سنغافورة الوطنية

الشركة التي تعتبر من شركات فوربس الـ 50 الكبرى من شركات فاب في الصين، شركة تشاينا فورتشن لتطوير الأراضي، سي أف أل دي، تؤسس مقرا دوليا لها سي أف أل دي إنترناشيونال – في سنغافورة

 توقع مذكرة تفاهم مع جامعة سنغافورة الوطنية المحلية، أول شريك تعليم دولي لسي أف أل دي، لدفع الابتكار ولاستعمال تأثير أبحاث تحليل الأعمال للتصدي لتحديات صناعة المدينة الذكية

– مذكرة التفاهم جزء من التوعية المجتمعية لسي أف أل دي لإعداد المواهب في الصناعة

سنغافورة، 20 آذار/مارس 2017 / بي آر نيوزوايرا / – أسست شركة تطوير المدن الصناعية الجديدة، شركة تشاينا فورتشن لتطوير الأراضي، سي أف أل دي ذراعها الدولي –  سي أف أل دي إنترناشيونال، ومقره في سنغافورة. وستركز الاستراتيجية العامة للأعمالل سي أف أل دي إنترناشيونال على إيجاد بصمة لها خارج الصين، في الأسواق الرئيسية مثل أفريقيا وأوروبا وأميركا الشمالية وجنوب شرق آسيا.

الصورة: http://photos.prnasia.com/prnh/20170317/8521701779
الشعار: http://photos.prnasia.com/prnh/20170309/8521701552LOGO
الشعار: http://photos.prnasia.com/prnh/20170317/8521701779LOGO

وقال جيري تشاو، رئيس سي أف أل ديإنترناشيونال، “اخترنا اقامة مقرنا الرئيسي في سنغافورة بسبب بيئتها للأعمال التجارية القوية والمستقرة كمركز عالمي لخدمات الابتكار والتكنولوجيا والتعليم والمال بين العديد من المزايا الأخرى.”

وعلاوة على ذلك، فإن رؤيا سنغافورة لتكون دولة ذكية تتماشى مع أهداف سي أف أل دي إنترناشيونال للمساعدة على تطوير “مدن صناعية جديدة” على مستوى عالمي، وأن تكون شريكا موثوقا به للحكومات في جميع أنحاء العالم في مجال إنتاج الحلول الحضرية المبتكرة للتصدي لتحديات الصناعة العالمية اليوم وغدا.”

أول تعاون أكاديمي لسي أف أل دي إنترناشيونال خارج الصين

تبدأ سي أف أل دي إنترناشيونال عملياتها المحلية عبر تعاون معلمي مع مركز تحليلات الأعمال في الجامعة الوطنية في سنغافورة، وهي شراكة بين كلية الأعمال في جامعة سنغافورة الوطنية وكلية الحوسبة في الجامعة، من أجل رفع مستوى التحديات الحضرية في صناعة المدينة الذكية العالمية. وتم توقيع مذكرة التفاهم بين الأطراف الثلاثة ممثلة في الموقعين عليها رئيس شركة  سي أف أل دي االسيد جيري تشاو، وعميد كلية الأعمال في جامعة سنغافورة الوطنية البروفسور برنارد يونغ وعميد كلية الحوسبة في جامعة سنغافورة الوطنية الأستاذ موهان كنكنهالي.

وأضاف السيد جيري تشاو بالقول: “نحن متحمسون جدا للدخول في شراكة مع جامعة سنغافورة الوطنية، الرائدة في مجال توفير التعليم الدولي، للتصدي لتحديات اجتماعية محددة ودفع عجلة النمو الاقتصادي في الأنشطة ذات الصلة بتطوير مدن صناعة جديدة في جميع أنحاء المنطقة. ومن خلال هذا التعاون، نأمل أن نكون قادرين على الاستفادة من التآزر بين القطاعين العام والخاص للمشاركة في إيجاد حلول مبتكرة ومتكاملة للمستقبل “.

وتهدف هذه الشراكة التي تمتد لثلاث سنوات بين سي أف أل دي إنترناشيونال ومركز تحليلات الأعمال في جامعة سنغافورة الوطنية إلى تعزيز البحث العلمي والتدريب التعليمي في الوقت الحقيقي وبتطبيقات عملية في قطاع المدينة الصناعية. وبالإضافة إلى ذلك، سوف توفر سي أف أل دي التمويل اللازم لسلسلة من البرامج والمشاريع بما في ذلك الهبات والمنح الدراسية وفرص التدريب. وستنظم أيضا الندوات المشتركة، على مدى فترة ثلاث سنوات، في مواضيع تتعلق بالبيانات الكبيرة، تحليل الأعمال وتكنولوجيا المعلومات المبتكرة في مجالات تخطيط المدن الصناعية الجديدة والتنمية.

قيادة مستقبل الحلول الحضرية الذكية عبر تحليل الأعمال

ومن أبرز بنود مذكرة التفاهم سلسلة المشاريع المعلمية لسي أف أل دي، حيث ستمنح سي أف أل دي إنترناشيونال التمويل لمشاريع لمدة تصل إلى ثلاث سنوات. وسوف تستخدم هذه الأموال لدعم المقترحات الإبداعية التي تتصدى للتحديات الاجتماعية ودفع عجلة النمو الاقتصادي في الأنشطة المتعلقة بصناعة تطوير المدينة الصناعية الجديدة. وستساعد هذه الحلول الحضرية الذكية في تزويد المجتمع الحضري الذي تبلغ نسبته اليوم في العالم 54٪، والذي يتوقع له أن ينمو بنسبة 1.8٪ في السنوات ال 13 المقبلة [1]، استنادا إلى الأرقام الصادرة عن منظمة الصحة العالمية.

وقال البروفيسور موهان كنكنهالي “مع الكمية الهائلة من البيانات التي يتم توليدها من قبل الناس والمنظمات اليوم، فإن الأعمال التجارية سوف تجني فوائد جمة من خلال الاستفادة من الأدوات والتقنيات لتفسير هذا المخزون القيم من المعلومات. وفي هذا الصدد، فإن سلسلة مشاريع سي أف أل دي المعلمية تعزز جهود مركز تحليل الأعمال ف جامعة سنغافورة الوطنية وسي أف أل دي في تعزيز البحوث في البيانات الكبيرة، تحليل الأعمال وتكنولوجيا المدن الذكية للتصدي للتحديات الحضرية التي تتناولتها صناعة المدن الذكية “.

تأمين المستقبل من خلال الاستثمار في برامج تنمية المواهب

وخلال هذه الشراكة، سوف تلتزم  سي أف أل دي إنترناشيونال أيضا بتقديم منحة دراسية واحدة من  سي أف على الأقل سنويا لطلاب درجة الماجستير في العلوم في برنامج تحليل الأعمال في جامعة سنغافورة الوطنية.

وبالإضافة إلى ذلك، سيتم أيضا إنشاء برنامج سي أف أل دي للتدريب العملي كابستون في تحليل الأعمال، والذي سيلحق ما لا يقل عن خمسة طلاب بجامعة سنغافورة الوطنية على مدى ثلاث سنوات لتقديم الخبرة العملية والتدريب العملي في تحليل الأعمال والتطبيق في القضايا الناشئة في قطاع مدن الصناعة الجديدة. وعلى مدار فترة التدريب لثلاثة أشهر، ستوفر للطلاب أيضا الفرصة للعمل في مكاتب سي أف أل دي إنترناشيونال خارج سنغافورة.

وقال البروفيسور برنارد يونغ، “من المهم أن تتاح لطلابنا الفرصة لتطبيق المعرفة التي يحصلون عليها في صفوفهم على قضايا الحياة الحقيقية. وفي ظل مشهد الأعمال المتقلب والتنافسي، فإن التعليم التجريبي  المعزز والتطوير الوظيفي هو حجر الزاوية في تطور طلابنا ونجاحهم خلال فترة وجودهم في كلية الأعمال بجامعة سنغافورة الوطنية. إن شراكتنا مع سي أف أل دي ستؤدي بالتأكيد إلى زيادة وعي طلابنا، وإعدادهم لتحقيق طموحاتهم المهنية ذات المعنى حتى بعد التخرج “.

حول سي أف أل دي إنترناشيونال

إذ يقع مقر الشركة الرئيسي في سنغافورة، سي أف أل دي إنترناشيونال هي الشركة الرائدة عالميا في توفير الحلول المتكاملة في المناطق الحضرية. وتركز الشركة على الاستثمار وتطوير وتشغيل المدن الصناعية الجديدة في أسواق نمو ئيسية في جميع أنحاء العالم في أجزاء مختلفة من آسيا وأوروبا وأميركا الشمالية وأفريقيا.

واعتمادا على سجل حافل للشركة ومواردها، تتعهد سي أف أل دي إنترناشيونال بالقيام بالتخطيط الرئيسي وتطوير البنية التحتية، وهي حولت مدنا ريفية إلى تجمعات حضرية، ما يعزز بالتالي الرفاه الاقتصادي والاجتماعي للمواطنين.

لمزيد من المعلومات حول سي أف أل دي الدولي، يرجى زيارة: http://en.cfldcn.com/

حول كلية الأعمال في جامعة سنغافورة الوطنية

تعرف كلية الأعمال في جامعة سنغافورة الوطنية بتوفير القيادة في الفكر الإداري من منظور آسيوي، ما يمكن طلابها وشركاءها من الشركات من الاستفادة من المعارف العالمية والرؤى الآسيوية.

وقد حازت الكلية باستمرار على تصنيف عالمي عال في منطقة آسيا والمحيط الهادئ من قبل المنشورات والوكالات المستقلة مثل صحيفة فاينانشال تايمز، وحدة الاستخبارات الاقتصادية، وكيو أس لبرامج الماجستير في إدارة الأعمال، وذلك تقديرا لجودة برامجها والأبحاث التي يقدمها أعضاء هيئة التدريس فيها وخريجيها. ففي الترتيب العالمي لصحيفة فاينانشال تايمز، كان ترتيب برنامج الماجستير في إدارة الأعمال بجامعة سنغافورة الوطنية هو 26 في عام 2017، فيما كان ترتيب برنامج إدارة الأعمال التنفيذي لجامعة سنغافورة الوطنية-يو سي أل أيه وبرنامج الماجستير التنفيذي في إدارة الأعمال لآسيا المحيط الهادىء 6 و 17 على التوالي في العام 2016.

وفي التصنيف العالمي كل سنتين لفوربس لبرامج الماجستير في إدارة الأعمال لمدة عامين، كان ترتيب كلية أعمال جامعة سنغافورة الوطنية الأعمال 7 بين كليات إدارة الأعمال خارج الولايات المتحدة في العام 2015. كواكورالي سيموندز صنفت الكلية أيضا في المرتبة 12 في العالم في المحاسبة والتمويل.

وقد تم اعتماد الكلية من قبل مؤسسة أيه أيه سي أس بي الدولية (جمعية تطوير كليات إدارة الأعمال) وإيكويس (نظام تحسين الجودة الأوروبي)، وهي شهادات بأن الكلية قد وفت بأعلى المعايير لتعليم إدارة الأعمال. والكلية هي أيضا عضو في مجلس جي أم أيه سي، مجلس ماجستير إدارة الأعمال التنفيذية والشراكة في الإدارة، وسيمس (مجموعة كليات الإدارة الأوروبية.)

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة  bschool.nus.edu.sg، أو الذهاب إلى Think Business، الذي يعرض البحوث في الكلية.

حول كلية الحوسبة في جامعة سنغافورة الوطنية

بدأ قسم الحوسبة في جامعة سنغافورة الوطنية مع إنشاء أول قسم للحوسبة على مستوى التعليم العالي في سنغافورة في العام 1975. وهي تقدم حاليا خمسة برامج من درجة البكالوريوس، والعديد من البرامج المزدوجة والمتزامنة، وكذلك برامج الماجستير والدكتوراه المتقدمة التي تسمح بتخصصات في المجالات الناشئة ذات الأهمية.

ويتكون مجتمع الكلية من 200 عضو هيئة التدريس، 2000 طالب وأكثر من 15000 خريج. تجربة التعليم الممتازة التي يلاقيها الطلاب في كلية الحوسبة في جامعة سنغافورة الوطنية، إلى جانب وصول والطلب على المواهب في الحوسبة في جميع المجالات والصناعات، يجعل خريجيها سلعة نادرة. ومعا، يتشارك أعضاء هيئة التدريس والطلاب والخريجون في أعمال متنوعة ذات صلة ومبتكرة وحائزة على الجوائز، وبالتالي يأتي تصنيف كلية الحوسبة في جامعة سنغافورة الوطنية باستمرار باعتبارها واحدة من كليات الحوسبة الرائدة في العالم.

لمزيد من المعلومات عن كلية الحوسبة في جامعة سنغافورة الوطنية الحاسبات، يرجى زيارة www.comp.nus.edu.sg

Related Post
“شركة أدوية الحكمة” توسّع نطاق اتفاقية تراخيص الأدوية مع شركة “تاكيدا” لتشمل أدوية جديدة في
دبي الامارات العربية المتحدة 17 أغسطس 2017 – أعلنت مجموعة أمانة كابيتال اليوم عن إطلاق
عدد السكان الشباب في العالم سيصل إلى 1.4 مليار نسمة واشنطن، 16 آب/أغسطس، 2017 /