مؤسسة وان سايت توسع برنامج التنمية المستدامة في غامبيا عبر تأسيسها ثمانية مراكز طب عيون اجتماعية ومختبر بصري في البلاد

شركات لاكسوتيكا، إيسيلور، دي أتش أل وغيرها من الشركات الرائدة في الصناعة تتوحد لتوفير الخدمات والخبرة لتزويد وتمكين الغامبيين بالبنية التحتية المحلية لتوفير الوصول إلى الخدمة البصرية للبلاد كلها بحلول عام 2015

بانجول، غامبيا، 13 أيار/مايو، 2014 / بي آر نيوزواير / –- تقوم مؤسسة “وان سايت” OneSight، وهي منظمة غير حكومية مستقلة توفر رعاية بصرية ذات نوعية والأدوات البصرية للمجتمعات غير المخدومة جيدا في العالم، بتوسيع عملها التنموي المستدام في غامبيا، وهي دولة في غرب أفريقيا كان دائما لديها طبيب عيون واحد فق لكل 1.8 مليون شخص من سكان البلاد.

هذا الاسبوع، يعمل موظفو ومتطوعو وان سايت جنبا إلى جنب مع الشركاء الغامبيين لفتح مختبر بصري محلي كامل الخدمة في بانجول ومركز بصري مجتمعي ثان في بانسانغ. وتبني هذه الافتتاحات على نجاح مركز بصري تجريبي مستدام لوان سايت في مستشفى فارافيني الإقليمي الذي يقوم بتوفير الاختبارات البصرية، واختبارات العيون والنظارات والإحالات الطبية لأكثر من 5،000 مريض في السنة الأولى من عمله.

وبحلول العام 2015، سوف تفتتح منظمة وان سايت ثمانية مراكز بصرية مجتمعية في غامبيا يدعمها مختبر تصنيع بصري محلي. وبالتعاون مع برنامج الصحة الوطني للعيون في غامبيا (وهو جزء من وزارة الصحة والرعاية الاجتماعية)، تقوم وان سايت بتوفير استثمار رأسمالي أولي خيري وتدريب لتأسيس بنية تحتية مستقرة لغامبيا لتوفير الوصول المستمر لرعاية بصرية ذات جودة عالية وبأسعار معقولة ونظارات في المجتمعات المحلية.

وتشير الأبحاث التي أجرتها وان سايت قبل تأسيس برنامج مستشفى فارافيني التجريبي إلى أن واحدا من كل ثلاثة غامبيين لديه مشكلة بصرية يمكن تصحيحها بالنظارات. ومع ذلك، فإن نصف هؤلاء فقط يدركون أن لديهم مشكلة ويعرفون أن هناك حلا ممكنا لها. وبالنسبة لأولئك الذين يعرفون أن هناك مشكلة لديهم، فإن الوصول إلى فحص عيون والحصول على نظارات هو وصول محدود للغاية وباهظ التكلفة.

وقال بول كيس، المدير الرئيسي لوان سايت، “إنه عن طريق العمل معا مع شركائنا الغامبيين، فإننا نسير نحو جعل الرعاية البصرية متوفرة للبلاد بأكملها بحلول العام 2015. وفيما نحن مستمرون في تطوير البرنامج القائم على التعلم، فإننا نشعر بالتشجيع للنتائج حتى الآن ونحن على ثقة بأن لدينا حلا قابلا للتوسع والاستدامة.”

ووفقا لكيس، فإن بناء الخبرات وفرص العمل المحلية في مواقع موثوق بها هي الركائز الرئيسية للبرنامج. وقال: “إن كل الخدمات بما في ذلك تثقيف المجتمع، الاختبارات، اختبارات العيون، الانكسار، وتجارة التجزئة والخدمات البصرية التحويلية يتم توفيرها من قبل الغامبيين الذين يتلقون التدريب من الأطباء المتطوعين والخبراء في الصناعة البصرية الذين توفرهم وان سايت.”

وحيث أنها الراعية المؤسسة لوان سايت، فإن شركة لاكسوتيكا، تقوم بتوفير التمويل الشركاتي، فضلا عن تبرعها بالمعدات والدعم التطوعي الكبير. وهذا العام، يقوم أكثر من 70 موظفا من موظفي لاكسوتيكا وأطباؤها بتطبيق خبراتهم لمساعدة وان سايت على إنشاء المراكز البصرية، ومختبر التصنيع المركزي وسلسلة التوريد فضلا عن تدريب الموظفين الغامبيين.

ويقوم الشركاء في الصناعة أيضا بالإسهام بالمعدات والإمدادات والخدمات. فقد تبرعت شركة إيسيلور بالمخزون الأولي للعدسات لإطلاق مختبر التصنيع كما أن شركة أوفيشال أوبتيكال هي المورد الرسمي للعدسات الضوئية. وقد تبرعت دي إتش إل بخدماتها الدولية لنقل أكثر من 50 بالة (أي ما يعادل طائرة شحن كاملة) من المعدات والتجهيزات ومخزون النظارات إلى غامبيا. وتقوم شركات كورن تكنولوجيز، إلدر جونز كونستراكشن، لاكسوتيكا للتصنيع البصري، ساتسلوه، تيري آدامز إنك، وشركة توم رينوولد لللبناء بالتبرع بالمعدات والخدمات للمساعدة في إطلاق المختبر والمراكز البصرية.

وقال جيسون سينغ، المدير التنفيذي لوان سايت، “هذا هو مثال عظيم لقادة الصناعة والشركاء المجتمعيين معا للقضاء على أزمة الرعاية البصرية العالمية. إننا معا نقوم بتوفير الحلول التي سوف تعود بالنفع على شعب غامبيا فيما نقوم بإنشاء نظم تكرر هذا النموذج في عدد أكبر من البلدان في جميع أنحاء العالم.”

الاتصال لوسائل الإعلام: جولي ماسلوف، +1-513-426-4908
jmaslov@onesight.org

Related Post
DUBAI, UAE, October 17, 2017/PRNewswire/ — Distinguished panel of speakers leads lively debate The Mediclinic
Patton offers a unique set of competencies and capabilities that help companies bring their UC

Leave a Reply