جمعية تطوير كليات إدارة الأعمال الدولية تعلن عن معايير جديدة للاعتماد لحقبة جديدة من تعليم الإدارة

شيكاغو، 9 نيسان / أبريل، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان / — في الوقت الذي يطالب فيه العالم بالمزيد من كليات إدارة الأعمال، فإن التغييرات الدرامية في التعليم العالي تخلق تحديات وفرصا جديدة. ولتوفير القيادة في هذه الحقبة في تعليم الإدارة، تعلن جمعية تطوير كليات إدارة الأعمال الدولية AACSB International (أيه أيه سي أس بي إنترناشيونال) عن إصدار مجموعة جديدة من معايير الاعتماد new set of accreditation standards لكليات الأعمال الرائدة في العالم.

هذه المعايير، التي تمت الموافقة عليها يوم 8 نيسان / أبريل من قبل هيئة عضويتها في مؤتمر جمعية تطوير كليات إدارة الأعمال الدولية واجتماعها السنوي في مدينة شيكاغو بولاية إلينوي بالولايات المتحدة الأميركية، ستساعد كليات إدارة الأعمال على إعادة تعريف مستقبل تعليم الإدارة وتلبية احتياجات قطاع الأعمال والمجتمع في بيئة متغيرة.

وبعد ما يزيد عن عامين من الدراسة والتعاون مع مجتمع تعليم الإدارة العالمي، درست لجنة الشريط الأزرق الخاصة بنوعية الاعتماد التابعة لجمعية تطوير كليات إدارة الأعمال الدولية بصورة نقدية احتياجات السوق وأعادت النظر في تعريفات التميز ودور الاعتماد، وركزت على تحديد معايير جديدة تقوم بما يلي:

تدفع قدما بالابتكار في كليات إدارة الأعمال لخلق والحفاظ على القيمة للطلاب، وأرباب العمل، والمجتمعات المحلية التي تخدمها.
تتجاوز الجودة وصولا لضمان أن كليات إدارة الأعمال لها أيضا تأثير من خلال التعليم العلمي وخلق المعرفة الجديدة.
تتطلب مشاركة ذات دلالة في ما بين أعضاء هيئة التدريس والطلاب والمهنيين ورجال الأعمال، وتعزيز التفاعلات ذات المغزى لخلق وتبادل معرفة تكون علمية وذات صلة بالممارسة في آن.

ومثلما تم تحدي كل مؤسسة وفرد في العقد الماضي لإعادة النظر في كيفية خلق القيمة في اقتصاد عالمي يتغير بسرعة، فإن كليات إدارة الأعمال هي الأخرى واجهت الأسئلة حول نهجها في تعليم قادة المستقبل.

وقال جوزيف ديانغيلو، رئيس مجلس إدارة جمعية تطوير كليات إدارة الأعمال الدولية وعميد كلية إريفان كي هوب لإدارة الأعمال في جامعة سانت جوزيف، إن “كليات الأعمال تمر بفترة من التغيير غير المسبوق. ولكي تبقى مسايرة للتغيرات، كان على القادة في هذه الصناعة التوقف للتأمل وتقييم في أي اتجاه يجب أن يسير تعليم الإدارة.” وقال “وعبر هذه العملية، درسنا بعمق أوضاع السوق لتحديد طرق جديدة لنكون ذا أهمية وصلة، لضمان أن كليات إدارة الأعمال تقوم بتطوير نوع القادة الذي يحتاج المجتمع إليه للمستقبل. إن التغيرات ستبقي على كليات إدارة الأعمال في قلب التجارة العالمية”.

المعايير الجديدة، new standards التي تم تصميمها لتوفر لكليات إدارة الأعمال المرونة في الابتكار لتلبية احتياجات صاحب العمل وأسواق الطلاب معا – مع مواصلة إلزام المؤسسات بأعلى معايير الجودة، ستوفر معايير جديدة للتميز.

وقال ريتشارد إي سورنسن، رئيس لجنة الشريط الأزرق، وعميد كلية بامبلين لإدارة الأعمال في جامعة فرجينيا تك، إن البيئة الجديدة تطالب كليات إدارة الأعمال بالتركيز على مهماتها المميزة ومسألة القيمة. إن الطلاب وأرباب العمل، والمجتمع ككل يتوقع قدرا كبيرا من كليات إدارة الأعمال، خصوصا عندما يتعلق الأمر بمعالجة القضايا الأكثر تحديا في العالم.” وأضاف يقول: “وفي هذا السياق من التغيير المستمر، فإن معايير الاعتماد الجديدة لا تحقق فقط تعليم إدارة الأعمال ذا الجودة العالية والبحوث ذات التأثير، ولكنها أيضا تساعد كليات إدارة الأعمال على توفير القيادة، والمهارات، والمعرفة اللازمة للمجتمعات التي تخدمها”.

نبذة عن جمعية تطوير كليات الأعمال الدولية

جمعية تطوير كليات الأعمال الدولية AACSB International، التي تأسست عام 1916 هي جمعية تتألف من 1350 مؤسسة تعليمية ومؤسس ومنظمة تجارية في 83 دولة ومنطقة. تتمثل مهمة جمعية تطوير كليات الأعمال الدولية في الدفع قدما بتعليم إدارة الأعمال ذي الجودة العالية عبر العالم عن طريق تقديم الاعتماد وتوفير القيادة وخدمات القيمة المضافة. وبصفتها هيئة الاعتماد الرائدة للمؤسسات الأكاديمية التي تطرح برامج الدراسات الجامعية الأولى والماجستير والدكتوراه في إدارة الأعمال والمحاسبة في العالم، فإن الجمعية تنظم أيضا مجموعة واسعة من المؤتمرات وبرامج حلقات البحث عبر العالم. المقر الرئيسي لجمعية تطوير كليات الأعمال الدولية قائم في مدينة تامبا بولاية فلوريدا الأميركية، ويوجد مقرها في منطقة آسيا – المحيط الهادىء في سنغافورة.

Related Post
ABU DHABI, United Arab Emirates, April 17, 2013 / PRNewswire / Asianet-Pakistan — Northrop Grumman
WASHINGTON, April 11, 2013 /PRNewswire / Asianet-Pakistan – The following class-action Settlements have been preliminarily approved
دبي فى 11 أبريل، 2013 / بي آر نيوزواير /ایشیانیت باکستان – قدم المصمم المعماري

Leave a Reply

\