توقيع اتفاقية شراكة بين ” GeneOne Life Science ” و” Walter Reed Army Institute of Research ” لتطوير لقاح مضاد لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية

التجربة البشرية ستكون التقييم الأول لعلاج أو لقاح متلازمة الشرق الأوسط التنفسية

سول، كوريا الجنوبية وسيلفر سبرينج، ميريلاند، 11 نوفمبر 2015 (GLOBE NEWSWIRE) – أعلنت شركة ” GeneOne Life Science Inc.” (KSE:011000) اليوم عن توقيعها اتفاقية بحث وتطوير تعاونية مع معهد “Walter Reed Army Institute of Research (WRAIR)” لتطوير لقاح “GLS-5300″، وهو لقاح حمض نووي تقدمه شركة GeneOne لمعالجة متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS)، ومن الجدير ذكره أن شركة “GeneOne” تبذل جهود مشتركة مع شركتها التابعة “Inovio Pharmaceuticals” من أجل تطوير لقاح GLS-5300 (NASDAQ:INO).

ستعمل شركة “GeneOne” ومعهد ” WRAIR”، في إطار هذه الاتفاقية، على اختبار لقاح “GLS-5300” في أول دراسة إكلينيكية تُجرى على الإنسان في المرحلة الأولى ويتم تنفيذها في مركز التجارب الإكلينيكية التابع لـمعهد “WRAIR”، وسيتحمل المعهد المسؤولية عن كافة التكاليف والإجراءات المتعلقة بالتجارب الإكلينيكية للقاح متلازمة الشرق الأوسط التنفسية ذي الصلة.

تحدث متلازمة الشرق الأوسط التنفسية نتيجة الإصابة بأحد فيروسات كورونا المرتبط بفيروس المتلازمة التنفسية الحادة الشديدة (SARS) الذي أصاب ما يربو عن 8,000 شخص على مدار 10 سنوات مضت، حيث بلغت نسبة الوفيات في الحالات المصابة بالفيروس 10%. ولا يوجد في الوقت الراهن أي لقاح أو علاج مسجل مضاد لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية التي تنتقل من شخص لآخر، وقد تم توثيق ما يربو عن 1,650 حالة إصابة بهذه المتلازمة منذ 2012، لقى منهم 600 (40%) شخص تقريبًا حتفهم. وفي الآونة الأخيرة، كان التفشي الأكبر خارج المملكة العربية السعودية لهذه المتلازمة -التي تُعد أحد الشواغل الصحية العالمية الناشئة- في كوريا الجنوبية حيث بلغ عدد الحالات المصابة 186 شخصًا لقى منهم 36 شخصًا حتفهم.

وفي مطلع هذا العام، نجح لقاح “GLS-5300” في توفير حماية كاملة من أحد الفيروسات الحية خلال دراسة قبل المرحلة الإكلينيكية أجريت على الحيوانات، ووفقًا لما نشرته دورية “Science Translational Medicine“، فقد أظهر هذا اللقاح استجابات مناعية قوية حيث منع الفيروس من إصابة خلايا الفئران والجمال والقرود. واستطاع هذا اللقاح حماية جميع الحيوانات التي تم تحصينها به خلال الدراسة من أعراض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية عند حقنها بإحدى الفيروسات الحية المسببة لهذه المتلازمة.

وفي هذا الصدد، أعرب العقيد “Stephen Thomas”، طبيب الأمراض المعدية ونائب رئيس العمليات بمعهد “WRAIR”، عن بالغ قلقه إزاء تفشي متلازمة الشرق الأوسط التنفسية في الآونة الأخيرة في كوريا الجنوبية، فضلاً عن ملاحظة انتقال العدوى بشكل دائم في الشرق الأوسط. وأضاف قائلاً “من الضروري للغاية أن نغتنم الفرص السانحة لتطوير لقاح واعد لمكافحة متلازمة الشرق الأوسط التنفسية يتسنى استخدامه في التجارب البشرية، كما إننا نود التعرف على مدى سلامة هذا اللقاح وقدرته على توفير الحماية في أسرع وقت ممكن، وبالإضافة إلى ذلك، أعتقد أن أفراد الجيش الأمريكي قد يصبحون عرضة لخطر الإصابة حال تفشي هذه المتلازمة على نطاق واسع، ومن ثم فإنه لمن دواعي سروري أن نتعاون مع شركة “GeneOne” للمضي قدمًا في تطوير هذا اللقاح المحتمل”.

وفي السياق ذاته صرح الرئيس التنفيذي لشركة “GeneOne” السيد “Young K. Park” قائلاً “إنه لمن دواعي سرورنا أن نتعاون مع أطباء إكلينيكيين وعلماء على مستوى عالمي في معهد “Walter Reed Army Institute of Research”، إذ ستكون شراكتنا مع المعهد أحد العوامل المحفزة للتطوير السريع للقاح مضاد لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، وتجدر بنا الإشارة في هذه المناسبة إلى أن شركة “GeneOne” تقوم بدور ريادي في الاستجابة للأزمات الصحية الناتجة عن هذه المتلازمة وتقف على أهبة الاستعداد لتطوير لقاحات أخرى للحمض النووي لمكافحة الأمراض المعدية.

نبذة عن شركة “GeneOne Life Science

شركة “GeneOne Life Science” هي إحدى الشركات العالمية المطورة للقاحات الحمض النووي، كما إنها إحدى الشركات الرائدة الحاصلة على توكيل تصنيع عناصر الحمض النووي المعتمدة على البلازميدات لإجراء التجارب في المراحل قبل الإكلينيكية والإكلينيكية للشركات والمؤسسات العالمية. وتعمل الشركة في مجاليّ البحث والتطوير للقاحات الحمض النووي للوقاية من الأمراض المعضلة وعلاجها في كوريا الجنوبية بشكل خاص وعلى مستوى العالم بشكل عام. يقع المقر الرئيسي للشركة في سول بكوريا الجنوبية. وتعد شركة “VGXI” -إحدى شركات التصنيع الفرعية المملوكة بالكامل لشركة “GeneOne”، ويقع مقرها في تكساس- أكبر الشركات المتخصصة في تصنيع بلازميدات الحمض النووي “cGMP” على مستوى العالم.

نبذة عن معهد “Walter Reed Army Institute of Research (WRAIR)

تأسس معهد “WRAIR” عام 1893 وهو أكبر المختبرات المعنية بالبحث والتطوير في مجال الطب البيولوجي التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية، ويحمل على عاتقه مهمة عالمية تتمثل في حماية أفراد الجيش الأمريكي من الأمراض المعدية التي تحدث بشكل طبيعي. وتجدر الإشارة إلى أنه يتوفر لدى المعهد شبكة أبحاث عالمية واسعة تشمل مواقع في أفريقيا وجنوب شرق أسيا ومنطقة القوقاز (جورجيا)، ويتبع المعهد مراكز بحثية ينصب تركيزها على الأمراض المعدية والطب النفسي للعسكريين والعلوم العصبية. يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني لمعهد “WRAIR” أو مركز التجارب الإكلينيكية التابع له.

مسؤولو الاتصالات الإعلامية:

معهد “Walter Reed Army Institute of Research”
دكتور:Debra Yourick
مكتب: 301-319-9471

جوال: 301-792-3941

البريد الإلكتروني: debra.l.yourick.civ@mail.mil

GeneOne Life Science
Jeffrey C. Richardson
267-440-4211
jeff@richardsonglobalpr.com

Related Post
نيويورك، 23 تشرين الثاني/نوفمبر، 2017 / بي آر نيوزواير / — عقد احتفال توزيع جوائز
غوانغجو، الصين، 24 تشرين الثاني/نوفمبر، 2017 / بي آر نيوزواير / — عقد مؤتمر قمة
في معرض السيارات الصيني 2017 جي أيه سي موتور تكشف عن مفهوم السيارة آيسبيس والسيارة