تأثيرات الربيع العربي فشلت في عرقلة نمو أسواق الأسلاك والكابلات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

لندن في 16 أبريل 2013 /بي آر نيوز واير/ایشیانیت باکستان–

تعافت سوق الأسلاك والكابلات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوتيرة ثابتة لتصل إلى 4ر15 مليار دولار خلال عام 2012، لتحقق زيادة بنسبة 4ر5 % عن عام 2011 ، وذلك وفقا لآخر دراسة أجرتها إينتيجر في تقرير حول الأسلاك والكابلات في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، والذي يتوقع حجم الطلب المحتمل للأسلاك والكابلات حتى عام 2017.

وقال أندريا فالنتيني ، كبير المحللين ومحرر تقرير الأسلاك والكابلات في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا “إن الآثار المترتبة على الربيع العربي على المدى القصير ، بما في ذلك إلغاء مشاريع أو تأجيلها ، كانت مدمرة ، ومع ذلك ، فإن إعادة بناء وفتح بعض الأسواق في شمال أفريقيا في أعقاب الربيع العربي، بالإضافة إلى زيادة الإستثمارات في البنية التحتية من قبل حكومات دول مجلس التعاون الخليجي التي تسعى للحفاظ على الاستقرار السياسي ، قد يسمح بحجم أكبر من زيادة الطلب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

إن سوق الأسلاك المعزولة والكابلات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شهد علوا وهبوطا خلال الأعوام الأخيرة ، فقد تسبب ارتفاع أسعار النفط خلال الفترة من منتصف العقد الاول من الالفية الثالثة وحتى عام 2008 في إنتعاش الطلب على الكابلات من أجل تطوير البناء والبنية التحتية في دول مجلس التعاون الخليجي ، مما نتج عنه وجود العديد من الشركات التي ساهمت في زيادة حجم إنتاج الكابلات ، وفي غضون ذلك ، كثف مصنعي المعدات الأصلية الأوروبيين من إستثماراتهم في مجال صناعة وتجميع الأسلاك في منطقة شمال أفريقيا ، مما أدى لدعم الإستهلاك المحلي للأسلاك والكابلات.

منذ حدوث الطفرة واجهت صناعة الكابلات تقلبات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نتيجة كل من الربيع العربي والأزمة المالية العالمية ، نتجت عنها زيادة جديدة في حجم الإنتاج بالتزامن مع الانخفاض الحاد في الطلب على الكابلات ، وفي عام 2009 تراجع حجم الإستهلاك بنسبة 28 % بالمقارنة بالعام الذي سبقه ليصل إلى 4ر8 مليار دولار.

في نطاق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تختلف أسواق الكابلات في شمال أفريقيا والأسواق الخليجية على الرغم من أن لديها نفس التراث العربي المشترك ، وتقول جوسي أرمسترونج مدير أعمال فريق عمل واير آند كابل “إن معدل إستهلاك دول مجلس التعاون الخليجي للكابلات أكبر بكثير من نظيره في شمال أفريقيا ، بزيادة واضحة في استهلاك كابلات الكهرباء وأسلاك البناء ، وفي عام 2012 بلغ سوق الكابلات في دول مجلس التعاون الخليجي نحو 2ر1 مليون طن ، مقارنة بـ 520 طن في دول شمال أفريقيا ، في المقابل فإن العوامل الرئيسية التي تحدد إستهلاك دول شمال أفريقيا للكابلات هو الاستعانة بمصادر خارجية لصناعة وتجميع الأسلاك من شركات السيارات الأوروبية وغيرها من سلاسل موردي المعدات الأصلية”.

نبذة عن اينتيجر للأبحاث:

إينتيجر للأبحاث هى شركة متخصصة في تقديم خدمات البحث والبيانات والتحليلات والإستشارات عبر مجموعة من الأسواق الصناعية العالمية، من بينها الأسلاك والكابلات والأسمدة والانبعاثات.

للتواصل:

لمزيد من المعلومات حول هذا التقرير الجديد ونتائجه يرجى الإتصال بعلي السعدي
هاتف رقم : +44-20-7503-1265

أو عبر البريد الإكتروني:ali.asaadi@integer-research.com

المصدر : اينتيجر المحدودة للأبحاث

Related Post
دبي، الإمارات العربية المتحدة، 10 ديسمبر 2017/PRNewswire/ — فازت تقنية GEZE ActiveStop بجائزة Design-Center Baden-Württemberg
شنغهاي، 11 كانون الأول/ديسمبر، 2017 / بي آر نيوزواير / بي آر نيوزواير / —
مصارف تقدم الدعم المحلي لكل من التنفيذ والتحالف إيفردون ليه باين، 11 ديسمبر2017 – دخلت

Leave a Reply

\