المعهد الأسيوي لأمراض القلب بالهند يصنع التاريخ بإجراء أكثر من عملية لتغيير مجرى شرايين لستة مرضى

مومباي،15 يونيو 2017/ PRNewswire/ —

خضع 6 مرضى فقط على مستوى العالم لعشر عمليات أو أكثر لتغيير مجرى شرايين القلب خلال جراحة واحدة،وقد تم إجراء هذه العمليات جميعها في المعهد الأسيوي لأمراض القلب بالهند، ويعد متوسط عمليات تغيير مجرى الشرايين التي تمت خلال جراحة واحدة هو 3.

يشتهر الدكتور راماكانتا باندا”Ramakanta Panda”، وهو طبيب بالمعهدبمهارته في إجراء جراحات تحويل معقدة وعسيرة لمجرى الشرايين، حيث قام بإجراء جراحة لوزير خارجية الهند السابق، دكتور مانموهان سينغ، ووزير الخارجية السابق لالو براساد ياداف، ورئيس الوزراء السابق تارون كوجوي، ومجموعة من البرلمانيين والشخصيات العامة الأخرى.

(الصورة: http://mma.prnewswire.com/media/521697/Dr__Ramakanta_Panda_Asian_Heart_Institute_Narain_Dalmia.jpg)https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_czfulvge/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

في عام 2012، أصبح دكتور باندا أول من أجرى 10 عمليات تغيير مجرى شرايين في جراحة واحدة لشخص يبلغ من العمر 55 عاماً، ويدعى باوان أجراوال، كما قام بجراحة مماثلة لمريض آخر يدعى فاكريلام خان، وبعدها أجرى جراحتين تضمنت 11 تغيير مجرى للشرايين لكل من هاري فازايل وسونيل جوبتا.

في 2014، أجرى دكتور باندا جراحة تضمنت تغيير مجرى 12 شريان بالقلب لمريض يُدعى ميثالال دوكا. وفي 6 مايو 2017، نُقل نارين دالميا إلى معهد القلب الأسيوي، وقد كان يعاني من مرض السكري وارتفاع ضغط الدم مع إحساس بالثقل في الصدر وألم عند القيام بأي مجهود، كذلك زار دكتور باندا مستشفى جونز هوبكنز وماونت سيناي في الولايات المتحدة.

ويوضح الدكتور باندا، جراحالقلب والأوعية الدموية في معهد القلب الآسيوي قائلًا:”كان نارين دالميا يعاني من مرض الشريان التاجي الثلاثي منذ 18 عام، ونظرًا لحالة القلب، اعتبرت حالة نارين غير صالحة للتدخل الجراحي، وكان يخضع للعلاج الطبي المكثف في مستشفى جون هوبكنز، أحد أكبر المستشفيات في الولايات المتحدة. خضع فيها لعملية تصوير الأوعية التاجية خمس مرات خلال هذه الفترة، وأظهرت صورة حديثة للأوعية الدمويةوجود انسدادات متعددة في الشرايين القلبية الرئيسية الثلاثة، وهي ما يمكن اعتبارها واحدة من أصعب الحالات الطبية على الإطلاق “.

الجراحة استمرت 10 ساعات، وأجريت في 9 مايو لدالميا، وتم فيها تحويل مجرى 10 شرايين لتيسير تدفق الدم من وإلى القلب.

وقال دالميا: “إن اللجوء إلى معهد القلب الآسيوي لإجراء جراحة القلب كان واحدًا من أفضل القرارات التي اتخذتها على الإطلاق”

نبذة معهد القلب الأسيوي

تأسس معهد القلب الأسيوي في عام 2002 بهدف تقديم رعاية طبية لمرضى القلب على أعلى مستوى في مومباي بالهند. ونجحت المستشفى خلال 15 عام في علاج أكثر من 300 ألف مريض وإجراء ما يزيد عن 37 ألف صورة وعائية وأكثر من 21 ألف جراحة خطيرة ضمت 3500 حالة كانت من الحالات غير القابلة للتدخل الجراحي.

المصدر: Asian Heart Institute

Related Post
“شركة أدوية الحكمة” توسّع نطاق اتفاقية تراخيص الأدوية مع شركة “تاكيدا” لتشمل أدوية جديدة في
دبي الامارات العربية المتحدة 17 أغسطس 2017 – أعلنت مجموعة أمانة كابيتال اليوم عن إطلاق
عدد السكان الشباب في العالم سيصل إلى 1.4 مليار نسمة واشنطن، 16 آب/أغسطس، 2017 /